الرق المنشور
جاري التحميل...

لكي ترى كافة البيانات فضلاً اشترك من هنا

عودة للخلف

السنن الكبير (السنن الكبرى للبيهقي)

عدد المدخلات
44
العنوان التفصيلي
السنن الكبير (السنن الكبرى للبيهقي)
المؤلف
البيهقي؛ أحمد بن الحسين بن علي، أبو بكر | 458
بداية الكتاب
الحمد لله بما هو أهله وكما ينبغى له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليما كتاب الطهارة باب التطهر بماء البحر قال الله جل ثناؤه {وأنزلنا من السماء ماء طهورا} وقال {فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا} قال أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله تعالى عنه ظاهر القران يدل على أن كل ماء طهارة؛ ماء بحر وغيره وقد روى فيه عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث يوافق ظاهر القرآن في إسناده من لا أعرفه
نهاية الكتاب
وعن وكيع عن سعيد عن الحكم عن إبراهيم قال ثلاثة أشهر ورويناه عن عطاء وطاوس وعمر بن عبد العزيز وأبي قلابة آخر كتاب السنن الكبير قال الإمام أحمد المصنف رحمه الله فرغت منه بحمد الله ومنه يوم الاثنين الثانى عشر من جمادى الآخرة سنة اثنتين وثلاثين وأربعمائة والحمد لله رب العالمين حق حمده والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وحسبنا الله ونعم الوكيل.
العنوان المختصر
...
تاريخ التصنيف
...
التصنيف
213-6 | المسانيد الأخرى والجوامع
اللغة
عربي
العناوين البديلة
...
هل حقق في رسالة علمية ؟
هل المخطوط مطبوع ؟
نعم
الملاحظات
مراجع التوثيق
الأعلام ( الزركلي )
رقم الجزء: 1 / رقم الصفحة: 116

اشترك لتشاهد هذا المحتوى

تسجيل الدخول اشترك الآن

رسائل علمية


# الجامعة الكلية اسم الطالب العام الجامعي الهجري العام الجامعي الميلادي

مطبوعات


# Cover Photo دار النشر المحقق تاريخ الطبع الهجري تاريخ الطبع الميلادي رقم الطبعة الملاحظات
1 دائرة المعارف العثمانية - حيدر آباد 1356 1937 1
2 دار النوادر - بيروت 1434 2013 1، مصورا عن طبعة دائرة المعارف العثمانية
3 دار المعرفة - بيروت مصورا عن طبعة دائرة المعارف العثمانية
4 دار هجر للطباعة والنشر والتوزيع والإعلان - القاهرة عبد الله بن عبد المحسن التركي - عبد السند حسن يمامة 1432 2011 1
5 دار الكتب العلمية .. بيروت محمد عبد القادر عطا 1424 2003 3

متن


# اسم الكتاب المصنف اسم المؤلف روابط

ذيول


# اسم الكتاب المصنف اسم المؤلف روابط

ندوات ومؤتمرات


# اسم المؤتمر اسم البحث اسم المحقق الدولة City التاريخ رقم المؤتمر

دوريات ومقالات


# Magazine Article المؤلف Issuer تاريخ النشر الهجري تاريخ النشر الميلادي رقم العدد رقم الجزء رقم الصفحات

تخريج


# اسم الكتاب المصنف اسم المؤلف روابط

ترتيب


# اسم الكتاب المصنف اسم المؤلف روابط

ترجمات


# اسم الكتاب المصنف اسم المؤلف روابط

فهرس


مقدمة المصنف
كتاب الطهارة
باب التطهر (1) بماء البحر
باب التطهر بالعذب منه والأجاج
باب التطهر بماء البئر
باب التطهر بماء السماء
باب التطهر بماء الثلج والبرد والماء البارد
باب التطهر بالماء المسخن
باب [كراهة التطهر] (3) بالماء المشمس
باب منع التطهر بما عدا الماء من المائعات
باب التطهر بالماء الذي خالطه طاهر لم يغلب عليه
باب منع التطهر بالنبيذ
باب إزالة النجاسات بالماء دون سائر المائعات
باب في جلد الميتة
باب طهارة جلد الميتة بالدبغ
باب طهارة باطنه بالدبغ كطهارة ظاهره، وجواز الانتفاع به في المائعات كلها
باب المنع من الانتفاع بجلد الكلب والخنزير وأنهما نجسان وهما حيان
باب وقوع الدباغ بالقرظ (5) أو ما يقوم مقامه
باب اشتراط الدباغ في طهارة جلد ما لا يؤكل لحمه وإن ذكي
باب طهارة جلد ما يؤكل لحمه إذا كان ذكيا
باب المنع من الانتفاع بشعر الميتة
باب في شعر النبي - صلى الله عليه وسلم -
باب المنع من الادهان في عظام الفيلة وغيرها مما لا يؤكل لحمه
باب المنع من الشرب في آنية الذهب والفضة
باب المنع من الأكل في صحاف الذهب والفضة
باب النهي عن الإناء المفضض
باب التطهر في سائر الأواني من الحجارة والزجاج والصفر والنحاس والشبه (1) والخشب وغير ذلك
باب التطهر في أواني المشركين إذا لم يعلم نجاسة
باب التطهر في آوانيهم بعد الغسل إذا علم نجاسة
باب في فضل السواك
باب الدليل على أن السواك سنة ليس بواجب
باب تأكيد السواك عند القيام إلى الصلاة
باب تأكيد السواك عند الاستيقاظ من النوم
باب تأكيد السواك عند الأزم
باب غسل السواك
باب التسوك بسواك الغير
باب دفع السواك إلى الأكبر
باب ما جاء في الاستياك عرضا
باب الاستياك بالأصابع
باب النية في الطهارة الحكمية
باب فرض الطهور ومحله من الإيمان
باب فرض الطهور للصلاة
باب التسمية على الوضوء
باب غسل اليدين قبل إدخالهما في (3) الإناء
باب التكرار في غسل اليدين
باب صفة غسلهما
باب إدخال اليمين في الإناء والغرف بها للمضمضة والاستنشاق
باب كيفية المضمضة والاستنشاق
باب سنة التكرار في المضمضة والاستنشاق
باب المبالغة في الاستنشاق إلا أن يكون صائما
باب الجمع بين المضمضة والاستنشاق
باب الفصل بين المضمضة والاستنشاق
باب تأكيد المضمضة والاستنشاق
باب سنة المضمضة والاستنشاق، وأنهما غير واجبتين
باب غسل الوجه
باب التكرار في غسل الوجه
باب تخليل اللحية
باب عرك العارضين
باب غسل اليدين
باب التكرار في غسل اليدين
باب إدخال المرفقين في الوضوء
باب استحباب إمرار الماء على العضد
باب تحريك الخاتم في الإصبع عند غسل اليدين
باب المسح بالرأس
باب مسح بعض الرأس
باب الاختيار في استيعاب الرأس بالمسح
باب تحري الصدغين في مسح الرأس
باب المسح على شعر الرأس
باب إمرار الماء على القفا
باب المسح على العمامة مع الرأس
باب إيجاب المسح بالرأس وإن كان متعمما
باب التكرار في مسح الرأس
باب مسح الأذنين
/ باب إدخال الإصبعين في صماخي (2) الأذنين
باب مسح الأذنين بماء جديد
باب غسل الرجلين
/ باب التكرار في غسل الرجلين
باب الدليل على أن فرض الرجلين الغسل، وأن مسحهما لا يجزئ
باب قراءة من قرأ {وأرجلكم} [المائدة: 6] نصبا، وأن الأمر رجع إلى الغسل، وأن من قرأها خفضا فإنما هو للمجاورة
باب الدليل على أن الكعبين هما الناتئان في جانبي القدم
باب تخليل الأصابع
باب كيفية التخليل
باب استحباب الإشراع في الساق
باب في نزع الخضاب عند الوضوء إذا كان يمنع الماء
باب ما يقول بعد الفراغ من الوضوء
باب الوضوء ثلاثا ثلاثا
باب كراهية (3) الزيادة على الثلاث
باب الوضوء مرتين مرتين
باب الوضوء مرة مرة
باب: يوضيء بعض الأعضاء ثلاثا وبعضها اثنين وبعضها واحدة
باب فضل التكرار في الوضوء
باب فضيلة الوضوء
باب إسباغ الوضوء
باب الرجل يوضئ صاحبه
باب تفريق الوضوء
باب الترتيب في الوضوء
باب السنة في البداية باليمين قبل اليسار
باب الرخصة في البداية (2) باليسار
باب نهي المحدث عن مس المصحف
باب نهي الجنب عن قراءة القرآن
باب ذكر الحديث الذي ورد في نهي الحائض عن قراءة القرآن، وفيه نظر
باب قراءة القرآن بعد الحدث
باب الرجل يذكر الله تعالى على غير طهر
باب استحباب الطهر للذكر والقراءة
باب الرخصة في ذلك في الأبنية
باب التخلي عند الحاجة
باب الارتياد (4) للبول
باب الاستتار عند قضاء الحاجة
باب وضع الخاتم عند دخول الخلاء
باب ما يقول اذا أراد دخول الخلاء
باب تغطية الرأس عند دخول الخلاء، والاعتماد على الرجل اليسرى إذا قعد إن صح الخبر فيه
باب: كيف التكشف عند الحاجة؟
/ باب ما يقول إذا خرج من الخلاء
باب النهي عن البول في الماء الراكد
باب النهي عن التخلي في طريق الناس (3) وظلهم
باب النهي عن البول في مغتسله أو متوضئه ثم يتطهر فيه كراهة أن يصيبه شيء من البول عند صب الماء
/ باب النهي عن البول في الثقب
باب البول في الطست وغير ذلك من الأواني
باب كراهية الكلام على الخلاء
باب البول قائما
باب البول قاعدا
باب وجوب الاستنجاء بثلاثة أحجار
باب الإيتار في الاستجمار
باب التوقى عن البول
/ باب الاستنجاء بالماء
باب الجمع في الاستنجاء بين المسح بالأحجار والغسل بالماء
باب دلك اليد بالأرض بعد الاستنجاء
باب الاستنجاء بما يقوم مقام الحجارة في الإنقاء دون ما نهى عن الاستنجاء به
باب الاستنجاء بالجلد المدبوغ
باب ما ورد في الاستنجاء بالتراب
باب ما ورد في النهي عن الاستنجاء بشيء قد استنجى به مرة
باب النهي عن مس الذكر عند البول باليمين
باب النهي عن الاستنجاء باليمين
باب الاستبراء عن البول
/ باب كيفية الاستنجاء
باب الوضوء من البول والغائط
باب الوضوء من المذي أو الودي
باب الوضوء من الدم يخرج من أحد السبيلين وغير ذلك من دود أو حصاة أو غيرهما
باب: الوضوء من الريح يخرج من أحد السبيلين
باب الوضوء من النوم
باب ترك الوضوء من النوم قاعدا
/ باب ما ورد في نوم الساجد
باب انتقاض الطهر بالإغماء
باب الوضوء من الملامسة
باب ما جاء في لمس الصغائر (1) وذوات المحارم
باب ما جاء في الملموس
باب ما جاء في غمز الرجل امرأته بغير شهوة، أو من وراء حائل
باب الوضوء من مس الذكر
باب الوضوء من مس المرأة فرجها
باب ترك الوضوء من من مس الفرج بظهر الكف
باب في مس الأنثيين
باب في مس الإبط
باب في مس الأنجاس الرطبة
باب في مس الأنجاس اليابسة
باب ترك الوضوء من خروج الدم من غير مخرج الحدث
باب ترك الوضوء من القهقهة في الصلاة
باب الدليل على أن الكلام وإن عظم لم يكن فيه وضوء
باب السنة في الأخذ من الأظفار والشارب وما ذكر معهما وأن لا وضوء في شيء من ذلك
باب: كيف الأخذ من الشارب؟
/ باب ما جاء في التنور
/ باب ترك الوضوء مما مست النار
باب التوضؤ من لحوم الإبل
باب المضمضة من شرب اللبن وغيره مما له دسومة
باب الرخصة في ترك المضمضة من ذلك
باب انتقاض الطهر بعمد الحدث وسهوه
/باب لا يزول اليقين بالشك
باب الانتضاح (3) بعد الوضوء لرد الوسواس
باب أداء صلوات بوضوء واحد
باب تجديد الوضوء
باب وجوب الغسل بالتقاء الختانين
/ باب وجوب الغسل بخروج المني
باب الرجل ينزل في منامه
باب المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل
/ باب صفة ماء الرجل وماء المرأة اللذين (1) يوجبان الغسل
باب: المذي والودي لا يوجبان الغسل
باب الرجل يجد في ثوبه منيا ولا يذكر احتلاما
باب: الحائض تغتسل إذا طهرت
/ باب الكافر يسلم فيغتسل
باب بداية الجنب في الغسل بغسل يديه قبل إدخالهما الإناء
باب غسل الجنب ما به من الأذى بشماله
باب دلك اليد بالأرض بعده وغسلها
باب الوضوء قبل الغسل
باب الرخصة في تأخير غسل القدمين عن الوضوء حتى يفرغ من الغسل
/ باب تخليل أصول الشعر بالماء وإيصاله إلى البشرة
باب سنة التكرار في صب الماء على الرأس
باب إفاضة الماء على سائر جسده
باب نضح الماء في العينين وإدخال الإصبع في السرة
باب تأكيد المضمضة والاستنشاق في الغسل، وغسل مواضع الوضوء منه على الترتيب
باب الدليل على دخول الوضوء في الغسل وسقوط فرض المضمضة والاستنشاق
باب فرض الغسل
باب ترك الوضوء بعد الغسل
/ باب غسل المرأة من الجنابة والحيض
باب ترك المرأة نقض قرونها إذا علمت وصول الماء إلى أصول شعرها
باب غسل الجنب رأسه بالخطمي
باب الطيب للمرأة عند غسلها من الحيض
باب سقوط فرض الترتيب في الغسل
باب استحباب البداية فيه بالشق الأيمن
باب تفريق الغسل
باب التمسح (1) بالمنديل
باب الدليل على طهارة عرق الحائض والجنب
باب في فضل الجنب
باب: ليست الحيضة في اليد، والمؤمن لا ينجس
باب فضل المحدث
باب ما جاء في النهي عن ذلك
باب: لا وقت (2) فيما يتطهر به المتوضئ والمغتسل
باب استحباب ألا ينقص في الوضوء من مد، ولا في الغسل من صاع
باب في جواز النقصان عنهما فيهما إذا أتى على ما أمر به
باب النهي عن الإسراف في الوضوء
باب الستر في الغسل عند الناس
باب التعري إذا كان وحده
/ باب كون الستر أفضل وإن كان خاليا
باب الجنب يؤخر الغسل إلى آخر الليل
باب الجنب يريد النوم فيغسل فرجه ويتوضأ وضوءه للصلاة ثم ينام
باب الجنب يريد النوم فيأتي ببعض وضوئه ثم ينام
باب كراهية نوم الجنب من غير وضوء
باب ذكر الخبر الذي روي (1) في الجنب ينام ولا يمس ماء
باب الجنب يريد الأكل
باب الجنب يريد أن يعود
باب الرجل يطوف على نسائه إذا حللنه أو على إمائه بغسل واحد
باب رواية من روى: يغتسل عند كل واحدة
باب سبب نزول الرخصة في التيمم
باب كيف التيمم
باب ذكر الروايات في كيفية التيمم عن عمار بن ياسر - رضي الله عنه -
باب التيمم بالصعيد الطيب
/ باب الدليل على أن الصعيد الطيب هو التراب
باب نفض اليدين من التراب عند التيمم إذا بقي في يديه غبار يماس الوجه كله
باب من لم يجد ماء ولا ترابا
باب النية في التيمم
باب البداية بالوجه ثم باليدين
باب استحباب البداية باليمنى ثم باليسرى
باب: الجنب يكفيه التيمم إذا لم يجد الماء
باب ما روي في الحائض والنفساء يكفيهما التيمم عند انقطاع الدم إذا عدمتا الماء
باب الرجل يعزب عن الماء ومعه أهله، فيصيبها إن شاء ثم يتيمم
باب غسل الجنب ووضوء المحدث إذا وجد الماء بعد التيمم
باب رؤية الماء خلال صلاة افتتحها بالتيمم
باب التيمم لكل فريضة
باب التيمم بعد دخول وقت الصلاة
باب إعواز الماء بعد طلبه
باب السفر الذي يجوز فيه التيمم
باب الجريح والقريح والمجدور يتيمم إذا خاف التلف باستعمال الماء أو شدة الضنى
باب: المحموم ومن في معناه لا يتيمم عند وجود الماء
باب التيمم في السفر إذا خاف الموت أو العلة من شدة البرد
باب الجرح إذا كان في بعض جسده دون بعض
باب المسح على العصائب والجبائر
باب الصحيح المقيم يتوضأ للمكتوبة والجنازة والعيد ولا يتيمم
باب المسافر يتيمم في أول الوقت إذا لم يجد ماء ويصلي ثم لا يعيد وإن وجد الماء في آخر الوقت
باب تعجيل الصلاة بالتيمم إذا لم يكن على ثقة من وجود الماء في الوقت
باب من تلوم (4) ما بينه وبين آخر الوقت رجاء وجود الماء
باب ما روي في طلب الماء وفي حد الطلب
/ باب الجنب أو المحدث يجد ماء لغسله وهو يخاف العطش فيتيمم
باب المتيمم يؤم المتوضئين
باب كراهية من كره ذلك
باب طهارة الماء المستعمل
باب الدليل على أنه يأخذ لكل عضو منه (4) ماء جديدا ولا يتطهر بالماء المستعمل
باب الدليل على أن سؤر الكلب نجس
/ باب غسل الإناء من ولوغ الكلب سبع مرات
باب إدخال التراب في إحدى غسلاته
باب نجاسة ما ماسه الكلب بسائر بدنه إذا كان أحدهما رطبا
باب الدليل على أن الخنزير أسوأ حالا من الكلب
باب السنة في الغسل من سائر النجاسات
باب غسلها واحدة يأتي (4) عليها
باب سؤر الهرة
باب سؤر سائر الحيوانات سوى الكلب والخنزير
باب ذكر الأخبار التي يتفرق بها الكلب عن غيره على طريق الاختصار
باب ذكر الخبر الذي ورد في سؤر ما يؤكل لحمه
باب ما لا نفس له سائلة (6) إذا مات في الماء القليل
باب الحوت يموت في الماء [أو الجراد]
باب طهارة عرق الإنسان من أى موضع كان
باب بصاق الإنسان ومخاطه
باب طهارة عرق الدواب ولعابها
باب الماء القليل ينجس بالنجاسة تحدث فيه
باب الماء الكثير لا ينجس بنجاسة تحدث فيه ما لم تغيره
باب نجاسة الماء الكثير إذا غيرته النجاسة
باب الفرق بين القليل الذي ينجس والكثير الذي لا ينجس ما لم يتغير
باب قدر القلتين
باب صفة بئر بضاعة
باب ما جاء في نزح زمزم
باب طهارة الماء ينتن بلا حرام خالطه
باب الرخصة في المسح على الخفين
باب مسح النبي - صلى الله عليه وسلم - على الخفين في السفر والحضر جميعا
باب التوقيت في المسح على الخفين
باب ما ورد في ترك التوقيت
باب رخصة المسح لمن لبس الخفين على الطهارة
باب الخف الذي مسح عليه رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب ما ورد في المسح على الجوربين والنعلين
باب ما ورد في المسح على النعلين
باب المسح على الموقين
باب خلع الخفين وغسل الرجلين في الغسل من الجنابة
باب من خلع خفيه بعد ما مسح عليهما
باب: كيف المسح على الخفين
باب الاقتصار بالمسح على ظاهر الخفين
باب جواز نزع الخف وغسل الرجل إذا لم يكن فيه رغبة عن السنة
باب الغسل للجمعة
باب الدلالة على أن الغسل للجمعة سنة اختيار
باب الغسل للجمعة عند الرواح إليها
باب جواز الغسل لها إذا كان غسله قبلها في يومها
باب الغسل على من أراد الجمعة دون من لم يردها
باب الاغتسال للجنابة والجمعة جميعا إذا نواهما معا؛ لقوله - صلى الله عليه وسلم -: "إنما الأعمال بالنيات، ولكل امرئ ما نوى"
باب هل يكتفى بغسل الجنابة عن غسل الجمعة إذا لم ينوها مع الجنابة؟
باب الاغتسال للأعياد
باب الغسل من غسل الميت
كتاب الحيض
باب: الحائض لا تصلى ولا تصوم
باب: الحائض تقضى الصوم ولا تقضى الصلاة
باب: الحائض لا تطوف بالبيت
باب: الحائض لا تدخل المسجد ولا تعتكف فيه
باب: الحائض لا تمس المصحف ولا تقرأ القرآن
باب: الحائض لا توطأ حتى تطهر وتغتسل
باب مباشرة الحائض فيما فوق الإزار، وما يحل منها وما يحرم
باب الرجل يصيب من الحائض ما دون الجماع
باب ما روى في كفارة من أتى امرأته حائضا
باب السن التي وجدت المرأة حاضت فيها
باب أقل الحيض
باب أكثر الحيض
باب المستحاضة إذا كانت مميزة
باب غسل المستحاضة المميزة عند إدبار حيضتها
باب صلاة المستحاضة واعتكافها في حال استحاضتها، والإباحة لزوجها أن ياتيها
باب: في الاستظهار
باب المعتادة لا تميز بين الدمين
باب: الصفرة والكدرة في أيام الحيض حيض
باب الصفرة والكدرة تراهما بعد الطهر
باب ما روى في الصفرة إذا رئيت في غير أيام العادة
باب المبتدئة لا تميز بين الدمين
باب المرأة تحيض يوما وتطهر يوما
باب النفاس
باب المستحاضة تغسل عنها أثر الدم وتغتسل، وتستثفر بثوب وتصلى، ثم تتوضأ لكل صلاة
باب غسل المستحاضة
باب الرجل يبتلى بالمذى أو البول
باب ما يفعله من غلبه الدم من رعاف أو جرح
كتاب الصلاة
باب أصل فرض الصلاة
باب أول فرض الصلاة
باب فرائض الخمس
باب عدد ركعات الصلوات الخمس
باب أول وقت الظهر
باب آخر وقت الظهر وأول وقت العصر
باب آخر وقت الاختيار للعصر
باب آخر وقت الجواز لصلاة العصر
باب وقت المغرب
باب من قال: للمغرب وقتان
باب: السنة في تسمية المغرب بصلاة المغرب دون العشاء
باب: السنة في تسمية العشاء بصلاة العشاء دون العتمة
باب أول وقت العشاء
باب دخول وقت العشاء بغيبوبة الحمرة
باب آخر وقت العشاء
باب آخر وقت الجواز لصلاة العشاء
باب: السنة في تسمية صلاة الصبح بالفجر والصبح
باب أول وقت صلاة الصبح
باب: الفجر فجران، ودخول وقت الصبح بطلوع الآخر منهما
باب آخر وقت الاختيار لصلاة الصبح
باب آخر وقت الجواز لصلاة الصبح
باب إدراك صلاة الصبح بإدراك ركعة منها
باب الدليل على أنها لا تبطل بطلوع الشمس فيها
باب مراعاة أدلة المواقيت
باب السنة في الأذان لصلاة الصبح قبل طلوع الفجر
باب ذكر المعاني التي يؤذن لها بلال بليل
باب القدر الذى كان بين أذان بلال وابن أم مكتوم، ورواية من قدم أذان ابن أم مكتوم على أذان بلال
باب رواية من روى النهى عن الأذان قبل الوقت
باب: السنة في الأذان لسائر الصلوات بعد دخول الوقت
باب ما يستدل به على ترجيح قول أهل الحجاز وعلمهم
باب الصبى يبلغ والكافر يسلم والمجنون يفيق والحائض تطهر قبل مضى الوقت، فيدرك من وقت الصلاة شيئا
باب قضاء الظهر والعصر بإدراك وقت العصر، وقضاء المغرب والعشاء بإدراك وقت العشاء
باب المغمى عليه يفيق بعد ذهاب الوقتين فلا يكون عليه قضاؤهما
باب المرأة تدرك من أول الوقت مقدار الصلاة ثم حاضت أو أغمى عليها
باب: لا يقرب الصلاة سكران
باب صفة أقل السكر
باب زوال العقل بالسكر لا يكون عذرا في سقوط الفرض عنه
باب بدء الأذان
باب استقبال القبلة بالأذان والإقامة
باب القيام في الأذان والإقامة
باب الأذان راكبا وجالسا
باب الترجيع في الأذان
باب الالتواء في: حى على الصلاة، حى على الفلاح
باب وضع الإصبعين في الأذنين عند التأذين
باب: لا يؤذن إلا طاهر
باب رفع الصوت بالأذان
باب الكلام في الأذان بما (2) للناس فيه منفعة
باب استحباب تأخير الكلام إلى آخر الأذان
باب الرجل يؤذن ويقيم غيره
باب الأذان والإقامة للجمع بين الصلاتين
باب الأذان والإقامة للجمع بين صلوات فائتات
باب الأذان والإقامة للفائتة
باب سنة الأذان والإقامة للمكتوبة في حالتى الانفراد والجماعة
باب سنة الأذان والإقامة في البيوت وغيرها
باب الاكتفاء بأذان الجماعة وإقامتهم
باب صحة الصلاة مع ترك الأذان والإقامة أو ترك أحدهما
باب من استحب أن يؤذن ويقيم في نفسه إذا دخل مسجدا قد أقيمت فيه الصلاة
باب أخذ المرء بأذان غيره وإقامته وإن لم يقم به
باب: ليس على النساء أذان ولا إقامة
باب أذان المرأة وإقامتها لنفسها وصواحباتها
باب: المرأة لا تؤذن للرجال
باب القول مثل ما يقول المؤذن
باب ما يقول إذا فرغ من ذلك
باب الدعاء بين الأذان والإقامة
باب ما يقول إذا سمع الإقامة
باب الأذان في السفر
باب قول من اقتصر على الإقامة في السفر
باب إفراد الإقامة
باب تثنية قوله: قد قامت الصلاة، وإفراد باقيها
باب من قال بإفراد قوله: قد قامت الصلاة
باب من قال بتثنية الإقامة عند ترجيع الأذان
باب ما روى في تثنية الأذان والإقامة
باب التثويب في أذان الصبح
باب كراهية التثويب في غير أذان الصبح
باب ما روى في: حى على خير العمل
باب الأذان في المنارة
باب: لا يؤذن إلا عدل ثقة للإشراف على عورات الناس، وأماناتهم على المواقيت
باب أذان الأعمى إذا أذن بصير قبله أو أخبره بالوقت
باب الرغبة في أن يكون المؤذن صيتا
باب ترسيل الأذان وحذف (4) الإقامة
باب الاستهام على الأذان
باب عدد المؤذنين
باب التطوع بالأذان
باب رزق المؤذن
باب فضل التأذين على الإمامة
باب الترغيب في الأذان
باب الترغيب في التعجيل بالصلوات في أوائل الأوقات
باب تعجيل الظهر في غير شدة الحر
باب تأخير الظهر في شدة الحر
باب ما روى في التعجيل بها في شدة الحر
باب الدليل على أن خبر الإبراد بها ناسخ لخبر خباب وغيره
باب الدليل على أنه لا يبلغ بتأخيرها آخر وقتها
باب تعجيل صلاة العصر
باب كراهية تأخير العصر
باب تعجيل صلاة المغرب
باب كراهية تأخير المغرب
باب من قال بتعجيل العشاء
باب من قال بتعجيلها إذا اجتمع الناس
باب من استحب تأخيرها
باب كراهية النوم قبل العشاء حتى يتأخر عن وقتها، وكراهية الحديث بعدها في غير خير
باب تعجيل صلاة الصبح
باب: خير أعمالكم الصلاة
باب الإسفار بالفجر حتى يتبين طلوع الفجر الآخر معترضا
باب إعادة صلاة من افتتحها قبل طلوع الفجر الآخر
باب صلاة الوسطى، وقول من قال: هى الظهر
باب من قال: هى صلاة العصر
باب من قال: هى الصبح
باب تحويل القبلة من بيت المقدس إلى الكعبة
باب فرض القبلة، وفضل استقبالها
باب الرخصة في ترك استقبالها في السفر إذا تطوع راكبا أو ماشيا
باب الدليل على إباحة ذلك على أى مركوب كان ناقة أو حمارا
باب استقبال القبلة بالناقة عند الإحرام
باب الإيماء بالركوع والسجود، والسجود أخفض من الركوع
باب الوتر على الراحلة
باب النزول للمكتوبة
باب [ما جاء في صلاته الوتر] (2) على الراحلة من الدلالة على أن الوتر ليس بواجب
باب الرخصة في ترك استقبال القبلة في المكتوبة حال المسايفة وشدة القتال
باب من طلب باجتهاده إصابة عين الكعبة
باب من طلب باجتهاده جهة الكعبة
باب الاختلاف في القبلة (6) عند التحرى
باب: لا تسمع دلالة مشرك لمن كان أعمى أو غير بصير بالقبلة
باب استبيان الخطإ بعد الاجتهاد
باب ما يستدل به على أن خطأ الانحراف (4) معفو عنه
باب الصبى يبلغ في صلاته فيتمها، أو يصليها في أول الوقت ثم يبلغ فلا يلزمه إعادتها
باب النية في الصلاة
باب عزوب النية بعد الإحرام
باب ما يدخل به في الصلاة من التكبير
باب كيفية التكبير
باب وجوب تعلم ما تجزئ به الصلاة من التكبير والقرآن والذكر وغير ذلك
باب جهر الإمام بالتكبير
باب: لا يكبر المأموم حتى يفرغ الإمام من التكبير
باب: لا يقيم المؤذن حتى يخرج الإمام
باب: كم بين الأذان والإقامة؟
باب الإمام يخرج فإن رأى جماعة أقام الصلاة وإلا جلس حتى يرى منهم جماعة، إذا كان في الوقت سعة
باب متى يقوم المأموم
باب لا يكبر الإمام حتى يأمر بتسوية الصفوف خلفه
باب ما يقول في الأمر بتسوية الصفوف
باب الإمام تعرض له الحاجة بعد الإقامة
باب من زعم أنه يكبر قبل فراغ المؤذن من الإقامة
باب رفع اليدين في التكبير في الصلاة
باب من قال: يرفع يديه حذو منكبيه
باب رفع اليدين في الافتتاح مع التكبير
باب الابتداء بالرفع قبل الابتداء بالتكبير
باب الابتداء بالتكبير قبل الابتداء بالرفع
باب كيفية رفع اليدين في افتتاح الصلاة
باب رفع اليدين في الثوب
باب وضع اليد اليمنى على اليسرى في الصلاة
باب: وضع اليدين على الصدر في الصلاة من السنة
باب افتتاح الصلاة بعد التكبير
باب الاستفتاح بسبحانك اللهم وبحمدك
باب من روى الجمع بينهما
باب التعوذ بعد الافتتاح
باب الجهر بالتعوذ أو الإسرار به
باب فرض القراءة [في كل ركعة] (4) بعد التعوذ
باب تعيين القراءة بفاتحة الكتاب
باب الدليل على أن ما جمعته مصاحف الصحابة - رضي الله عنهم - كله قرآن، وبسم الله الرحمن الرحيم في فواتح السور سوى سورة "براءة" من جملته
باب الدليل على أن {بسم الله الرحمن الرحيم} آية تامة من الفاتحة
باب افتتاح القراءة في الصلاة بـ: {بسم الله الرحمن الرحيم} والجهر بها إذا جهر بالفاتحة
باب من قال: لا يجهر بها
باب كيف قراءة المصلي
باب: لا تجزئه قراءته في نفسه إذا لم ينطق به لسانه
باب التأمين
باب جهر الإمام بالتأمين
باب جهر الإمام بالتأمين
باب القراءة بعد أم القرآن
باب السنة في إكمال سورة ابتدأها بعد الفاتحة
باب الاقتصار على قراءة بعض السورة
باب الجمع بين سورتين في ركعة واحدة
باب إعادة سورة في كل ركعة
باب الاقتصار على فاتحة الكتاب
باب وجوب القراءة في الركعتين الأخريين
باب من قال: يقتصر في الأخريين على فاتحة الكتاب
باب من استحب قراءة السورة بعد الفاتحة في الأخريين
باب السنة في تطويل الأوليين وتخفيف الأخريين
باب السنة في تطويل الركعة الأولى
باب من قال: يسوى بين الركعتين الأوليين إذا لم ينتظر أحدا، ثم بين الأخريين
باب التكبير للركوع وغيره
باب رفع اليدين عند الركوع وعند رفع الرأس منه
باب من لم يذكر الرفع إلا عند الافتتاح
باب السنة في رفع اليدين كلما كبر للركوع
باب ما روى في التطبيق في الركوع
باب السنة في وضع الراحتين على الركبتين ونسخ التطبيق
باب صفة الركوع
باب القول في الركوع
باب النهى عن قراءة القرآن في الركوع والسجود
باب الطمأنينة في الركوع
باب إدراك الإمام في الركوع
باب من ركع دون الصف
باب من كبر تكبيرة واحدة للافتتاح وركع، ومن استحب أن يكبر أخرى للركوع
باب يركع بركوع الإمام ويرفع برفعه ولا يسبقه، وكذلك في السجود وغيره
باب إثم من رفع رأسه قبل الإمام
باب القول عند رفع الرأس من الركوع وإذا استوى قائما
باب الإمام يجمع بين قوله: سمع الله لمن حمده، ربنا لك الحمد، وكذلك المأموم
باب ما استدل به من قال باقتصار المأموم على الحمد دون قوله: سمع الله لمن حمده
باب كيف القيام من الركوع
باب التكبير عند الهوي للسجود
باب وضع الركبتين قبل اليدين
باب من قال: يضع يديه قبل ركبتيه
باب السجود على الكفين والركبتين والقدمين والجبهة
باب إمكان الجبهة من الأرض في السجود
باب ما جاء في السجود على الأنف
باب الكشف عن الجبهة في السجود
باب من بسط ثوبا فسجد عليه
باب السجود على الكفين ومن كشف عنهما في السجود
باب من سجد عليهما في ثوبه
باب لا يكف ثوبا ولا شعرا، ولا يصلى عاقصا شعرا
باب الذكر في السجود
باب الاجتهاد في الدعاء في السجود رجاء الإجابة
باب قدر كمال الركوع والسجود في الاختيار
باب أدنى الكمال
باب أين يضع يديه في السجود
باب: يضم أصابع يديه في السجود ويستقبل بها القبلة
باب: يضع كفيه ويرفع مرفقيه ولا يفترش ذراعيه
باب: يجافى مرفقيه عن جنبيه
باب: يفرج بين رجليه ويقل بطنه عن فخذيه
باب: ينصب قدميه ويستقبل بأطراف أصابعهما القبلة
باب ما جاء في ضم العقبين في السجود
باب: يعتمد بمرفقيه على ركبتيه إذا أطال (3) السجود
باب الطمأنينة في السجود
باب التغليظ على من لا يتم الركوع والسجود
باب التكبير عند رفع الرأس من السجود
باب القعود على الرجل اليسرى بين السجدتين
باب القعود على العقبين بين السجدتين
باب الإقعاء المكروه في الصلاة
باب المكث بين السجدتين
باب ما يقول بين السجدتين
باب فرض الطمأنينة في الركوع والقيام منه، والسجود والجلوس منه، والسجود الثانى
باب ما يستحب من أن يكون مكث المصلى في هذه الأركان قريبا من السواء
باب في جلسة الاستراحة
باب كيف القيام من الجلوس
باب من قال: يرجع على صدور قدميه
باب ما يفعل في كل ركعة وسجدة من الصلاة ما وصفنا
باب كيفية الجلوس في التشهد الأول والثانى
باب كيف يضع يديه على فخذيه، والإشارة بالمسبحة
باب ما روى في تحليق الوسطى بالإبهام
باب كيفية الإشارة بالمسبحة
باب من روى أنه أشار بها ولم يحركها
باب الإشارة بالمسبحة إلى القبلة
باب السنة في أن لا يجاوز بصره إشارته
باب الدليل على أن هذا سنة اليدين في التشهدين جميعا
باب ما ينوى المشير بإشارته في التشهد
باب سنة التشهد فى الركعتين الأوليين
باب قدر الجلوس فى الركعتين الأوليين
باب الدليل على أن القعود للتشهد الأول ليس بواجب
باب التكبير عند القيام من الثنتين بعد الجلوس
باب الاعتماد بيديه على الأرض إذا نهض، قياسا على ما روينا فى النهوض فى الركعة الأولى
باب رفع اليدين عند القيام من الركعتين
باب مبتدأ فرض التشهد
باب التشهد الذى علمه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ابن عمه عبد الله بن عباس وأقرانه
باب الدليل على أنه لا يبدأ بشىء قبل كلمة التحية
باب من استحب أو أباح التسمية قبل التحية
باب من قدم كلمتى الشهادة على كلمتى التسليم
باب التوسع فى الأخذ بجميع ما روينا فى التشهد مسندا وموقوفا، واختيار المسند الزائد على غيره
باب السنة فى إخفاء التشهد
باب الصلاة على النبى -صلى الله عليه وسلم- فى التشهد
باب الصلاة على أهل بيت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهم آله
باب بيان أهل بيته الذين هم آله
باب الدليل على أن كل من حرم الصدقة من آله إذا كان من صليبة بنى هاشم وإن لم يكن من أولاد من سماهم زيد بن أرقم
باب الدليل على أن بنى المطلب بن عبد مناف من جملة آله -صلى الله عليه وسلم-؛ لكونهم مع بنى هاشم شيئا واحدا فى حرمان الصدقة والإعطاء من سهم ذى القربى
باب الدليل على أن أزواجه -صلى الله عليه وسلم- من أهل بيته فى الصلاة عليهن
باب من زعم أن موالى النبى -صلى الله عليه وسلم- يدخلون فى هذه الجملة
باب من زعم أن آل النبى -صلى الله عليه وسلم- هم أهل دينه عامة
باب هل يصلى على غير النبى -صلى الله عليه وسلم-؟ وقول الله عز وجل: {وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم} [التوبة: 103]
باب الدعاء فى الصلاة
باب ما يستحب له ألا يقصر عنه من الدعاء قبل السلام
باب من قال: يترك المأموم القراءة فيما جهر فيه الإمام بالقراءة
باب من قال: لا يقرأ خلف الإمام على الإطلاق
باب من قال: يقرأ خلف الإمام فيما يجهر فيه بالقراءة بفاتحة الكتاب وفيما يسر فيه بفاتحة الكتاب فصاعدا
باب ختم الصلاة بالتسليم
باب تحليل الصلاة بالتسليم
باب الاختيار فى أن يسلم تسليمتين
باب جواز الاقتصار على تسليمة واحدة
باب حذف السلام
باب من قال: ينوى بالسلام التحليل من الصلاة
باب كراهية الإيماء باليد عند التسليم من الصلاة
باب لا يسلم المأموم حتى يسلم الإمام
باب الإمام ينحرف بعد السلام
باب مكث الإمام فى مكانه إذا كانت معه نساء كى ينصرفن قبل الرجال
باب من استحب له أن يذكر الله فى مكثه ذلك
باب الاختيار للإمام والمأموم فى أن يخفيا الذكر
باب جهر الإمام بالذكر إذا أحب أن يتعلم منه
باب الترغيب فى مكث المصلى فى مصلاه لإطالة ذكر الله تعالى فى نفسه، وكذلك الإمام إذا انحرف
باب الإمام يقبل على الناس بوجهه إذا سلم فيحدثهم فى العلم وفيما يكون خيرا
باب السنة فى رد النافلة إلى البيت إن كانت صلاة يتنفل بعدها
باب جواز فعلها فى المسجد
باب الإمام يتحول عن مكانه إذا أراد أن يتطوع فى المسجد
باب من استحب أن يكون انصراف المأموم بانصراف الإمام
باب من قال: يقرأ بين كل سورتين: {بسم الله الرحمن الرحيم}
باب الإسرار بالقراءة فى الظهر والعصر ووجوب القراءة فيهما
باب الجهر بالقراءة فى الركعتين الأوليين من المغرب والعشاء
باب الجهر بالقراءة فى صلاة الصبح
باب كيفية الجهر
باب فى سكتتى الإمام
باب القنوت فى الصلوات عند نزول نازلة
باب ترك القنوت فى سائر الصلوات غير الصبح عند ارتفاع النازلة وفى صلاة الصبح لقوم أو على قوم بأسمائهم أو قبائلهم
باب الدليل على أنه لم يترك أصل القنوت فى صلاة الصبح إنما ترك الدعاء لقوم أو على قوم آخرين بأسمائهم أو قبائلهم
باب الدليل على أنه يقنت بعد الركوع
باب دعاء القنوت
باب رفع اليدين فى القنوت
باب المأموم يؤمن على دعاء القنوت
باب من لم ير القنوت فى صلاة الصبح
باب الترغيب فى حفظ وقت الصلاة والتشديد على من أضاعه
باب: لا تفريط على من نام عن صلاة أو نسيها حتى ذهب وقتها، وعليه قضاؤها إذا ذكرها, لا كفارة لها إلا ذلك
باب قضاء الصلوات الأولى فالأولى
باب من قال بترك الترتيب فى قضائهن
باب من ذكر صلاة وهو فى أخرى
باب ما يستحب للمرأة من ترك التجافى فى الركوع والسجود
باب وجوب ستر العورة للصلاة وغيرها
باب عورة المرأة الحرة
باب عورة الأمة
باب عورة الرجل
باب من زعم أن الفخذ ليست بعورة وما قيل فى السرة والركبة
باب ما تصلى فيه المرأة من الثياب
باب الترغيب فى أن تكثف ثيابها أو تجعل تحت درعها ثوبا إن خشيت أن يصفها درعها
باب ما يستحب للرجل أن يصلى فيه من الثياب
باب الصلاة فى ثوب واحد
باب النهى عن الصلاة فى الثوب الواحد ليس على عاتقيه منه شىء
باب الدليل على أنه إنما يلتحف به إذا كان واسعا، وإذا كان ضيقا اتزر به وجازت صلاته
باب الصلاة فى القميص
باب الدليل على أنه يزره إن كان جيبه واسعا ويدعه إن كان ضيقا
باب الصلاة فى الرداء
باب الصلاة فى الإزار، وعقده على القفا
باب ظهور العورة من أسفل الإزار عند السجود
باب من جمع ثوبه بيده كراهية أن تبدو عورته
باب كراهية إسبال الإزار فى الصلاة
باب كراهية السدل فى الصلاة وتغطية الفم
باب موضع الإزار من الرجل
باب تستر العارى بورق الشجرة وغيره مما يكون طاهرا إذا لم يجد ثوبا
باب ما يجوز من الدعاء فى الصلاة
باب ما يجوز من قراءة القرآن والذكر فى الصلاة يريد له جوابا أو تنبيها
باب ما يقول إذا نابه شىء فى صلاته
باب ما لا يجوز من الكلام فى الصلاة
باب من تكلم جاهلا بتحريم الكلام
باب من سلم أو تكلم مخطئا أو ناسيا
باب من بكى فى صلاته فلم يظهر من صوته ما يكون كلاما له هجاء
باب من تبسم فى صلاته أو ضحك فيها
باب ما جاء فى النفخ فى موضع السجود
باب من تصفح فى صلاته كتابا ففهمه أو قرأه
باب من عد الآى فى صلاته أو عقدها، ولم يتلفظ بما يكون كلاما
باب من أحدث فى صلاته قبل الإحلال منها بالتسليم
باب من قال: يبنى من سبقه الحدث على ما مضى من صلاته
باب الإشارة برد السلام
باب كيفية الإشارة باليد
باب من أشار بالرأس
باب من رأى أن يرد بعد الفراغ من الصلاة
باب من لم ير التسليم على المصلى
باب الإشارة فيما ينوبه فى صلاته يريد بها إفهاما
باب حمل الصبى ووضعه فى الصلاة
باب الصبى يتوثب على المصلى ويتعلق بثوبه فلا يمنعه
باب من تناول فى صلاته شيئا بيده أو غمز غيره
باب من مس لحيته فى الصلاة [من غير عبث]
باب من تقدم أو تأخر فى صلاته من موضع إلى موضع
باب قتل الحية والعقرب فى الصلاة
باب المصلى يدفع المار بين يديه
باب إثم المار بين يدى المصلى
باب ما يكون سترة المصلى
باب الخط إذا لم يجد عصا
باب الصلاة إلى الأسطوانة التى تكون فى المسجد
باب السنة فى وقوف المصلى إذا صلى إلى أسطوانة أو سارية أو نحوها
باب الدنو من السترة
باب من صلى إلى غير سترة
باب من قال: يقطع الصلاة إذا لم يكن بين يديه سترة؛ المرأة والحمار والكلب الأسود
باب الدليل على أن مرور المرأة بين يديه لا يفسد الصلاة
باب الدليل على أن مرور الحمار بين يديه لا يفسد الصلاة
باب الدليل على أن مرور الكلب وغيره بين يديه لا يفسد الصلاة
باب من كره الصلاة إلى نائم أو متحدث
باب كراهية الالتفات فى الصلاة
باب كراهية النظر فى الصلاة إلى ما يلهيه عنها
باب كراهية رفع البصر إلى السماء فى الصلاة
باب: لا يجاوز بصره موضع سجوده
باب كراهية مسح الحصى وتسويته فى الصلاة، فإن كان لا بد فاعلا فمرة واحدة
باب: لا يمسح وجهه من التراب فى الصلاة حتى يسلم
باب: {سيماهم فى وجوههم من أثر السجود} [الفتح: 29]
باب كراهية التخصر فى الصلاة
باب كراهية تقديم إحدى الرجلين عند النهوض فى الصلاة
باب من كره أن يصف بين قدميه وهو قائم فى الصلاة
باب الرخصة فى الاعتماد على العصا إذا شق عليه طول القيام
باب كراهية تشبيك اليد فى الصلاة
باب كراهية تفقيع الأصابع فى الصلاة
باب كراهية التثاؤب فى الصلاة وغيرها، وما يؤمر به عند ذلك
باب كراهية رفع الصوت الشديد بالعطاس
باب الترغيب فى تحسين الصلاة
باب: البزاق فى المسجد خطيئة وكفارتها دفنها
باب من بزق وهو يصلى
باب الدليل على أنه إنما يبزق عن يساره إذا كان فارغا
باب الدليل على أنه إن بزق عن يساره أو تحت قدمه دفنها أو دلكها بنعله اليسرى
باب ما جاء فى حك النخاعة عن القبلة
باب من وجد فى صلاته قملة فصرها ثم أخرجها من المسجد، أو دفنها فيه، أو قتلها
باب انصراف المصلى
باب المسبوق ببعض صلاته يصنع ما يصنع الإمام، فإذا سلم الإمام قام فأتم باقى صلاته
باب: ما أدرك من صلاة الإمام فهو أول صلاته
باب الرجل يصلى وحده ثم يدركها مع الإمام
باب ما يكون منهما نافلة
باب من قال: الثانية فريضة. وفيه نظر
باب من قال: ذلك إلى الله عز وجل يحتسب له بأيتهما شاء عن فرضه
باب من أعادها وإن صلاها فى جماعة
باب من لم ير إعادتها إذا كان قد صلاها فى جماعة
باب صلاة المريض
باب ما روى فى كيفية هذا القعود
باب الإيماء بالركوع والسجود إذا عجز عنهما
باب من وضع وسادة على الأرض فسجد عليها
باب ما روى فى كيفية الصلاة على الجنب أو الاستلقاء، وفيه نظر
باب من أطاق أن يصلى منفردا قائما ولم يطقه مع الإمام صلى (2) قائما منفردا
باب من قام فيما أطاق وقعد فيما عجز عنه
باب من وقع فى عينيه الماء
باب الوقوف عند آية الرحمة وآية العذاب وآية التسبيح
باب الدليل على أن وقوف المرأة بجنب الرجل لا يفسد عليه صلاته
باب سجود النبى -صلى الله عليه وسلم- متى ما مر بآية سجدة
باب فضل سجود التلاوة
باب من قال: فى القرآن إحدى عشرة سجدة ليس فى المفصل منها شىء
باب من قال: فى القرآن خمس عشرة سجدة منها ثلاث فى المفصل
باب سجدة "النجم"
باب سجدة: {إذا السماء انشقت}
باب سجدة: {اقرأ باسم ربك}
باب سجدتى سورة "الحج"
باب سجدة "ص"
باب من لم ير وجوب سجدة التلاوة
باب استحباب السجود فى الصلاة متى ما قرأ فيها آية السجدة
باب السجدة إذا كان فى آخر السورة وكان فى الصلاة
باب سجود القوم بسجود القارئ
باب من قال: إنما السجدة على من استمعها
باب من قال: لا يسجد المستمع إذا لم يسجد القارئ
باب من قال: يكبر إذا سجد ويكبر إذا رفع. ومن قال: يسلم. ومن قال: لا يسلم
باب ما يقول فى سجود التلاوة
باب: لا يسجد إلا طاهرا
باب الراكب يسجد مومئا، والماشى يسجد على الأرض
باب من قال: لا يسجد بعد الصبح حتى تطلع الشمس
باب
باب الصلاة فى الكعبة
باب النهى عن الصلاة على ظهر الكعبة
باب الدليل على أن المرتد يقضى ما ترك من الصلاة
باب: لا تبطل صلاة المرء بالسهو فيها
باب من شك فى صلاته فلم يدر صلى ثلاثا أو أربعا
باب سجود السهو فى النقص من الصلاة قبل التسليم
باب سجود السهو فى الزيادة فى الصلاة بعد التسليم
باب من قال: يسجدهما بعد التسليم على الإطلاق
باب من قال: يسجدهما قبل السلام فى الزيادة والنقصان، ومن زعم أن السجود بعده صار منسوخا
باب من سها فصلى خمسا
باب من سها فقام من اثنتين ثم ذكر قبل أن يستتم (3) قائما عاد فجلس وسجد للسهو
باب من سها فلم يذكر حتى استتم قائما لم يجلس وسجد للسهو
باب من سها فجلس فى الأولى
باب من سها فترك ركنا عاد إلى ما ترك حتى يأتى بالصلاة على الترتيب
باب من شك فى فعل ما أمر به
باب من كثر عليه السهو فى صلاته فسجدتا السهو تجزيان عن ذلك كله
باب من ترك شيئا من تكبيرات الانتقالات لم يسجد [سجدتى السهو]
باب من سها عن القراءة
باب من جهر بالقراءة فيما حقه الإسرار لم يسجد سجدتى السهو
باب من التفت فى صلاته لم يسجد سجدتى السهو
باب من فكر فى صلاته أو حدث نفسه بشىء لم يسجد سجدتى السهو
باب من نظر فى صلاته إلى ما يلهيه لم يسجد سجدتى السهو
باب من نسى القنوت سجد للسهو، قياسا على ما روينا فيمن قام من اثنتين فلم يجلس
باب من لم ير السجود فى ترك القنوت
باب من سها عن سجدتى السهو حتى انصرف
باب الدليل على أن سجدتى السهو نافلة
باب من سها خلف الإمام دونه لم يسجد للسهو
باب الإمام يسهو فيسجد ويسجد من خلفه
باب المسبوق ببعض الصلاة يتم باقى صلاته، ولا يسجد سجدتى السهو إذا لم يسه هو ولا الإمام، لقوله -صلى الله عليه وسلم-: "ما أدركتم فصلوا، وما فاتكم فأتموا" (4).
باب سجود السهو [فى السهو] (3) فى التطوع
باب: كيف يسجد للسهو إذا سجدهما قبل السلام؟
باب: كيف يسجد للسهو إذا سجدهما بعد السلام؟
باب من قال: يكبر ثم يكبر ويسجد
باب من قال: يسلم عن سجدتى السهو
باب من قال: يتشهد بعد سجدتى السهو ثم يسلم
باب الكلام فى الصلاة
باب الكلام فى الصلاة على وجه السهو
باب ما يستدل به على أنه لا يجوز أن يكون حديث ابن مسعود فى تحريم الكلام ناسخا لحديث أبى هريرة وغيره فى كلام الناسى
باب سجود الشكر
باب تعيين القراءة المطلقة فيما روينا بالفاتحة
باب الدليل على أنها سبع آيات بـ: {بسم الله الرحمن الرحيم}
باب وجوب التشهد الآخر
باب وجوب الصلاة على النبى -صلى الله عليه وسلم-
باب وجوب التحلل من الصلاة بالتسليم
باب الذكر يقوم مقام القراءة إذا لم يحسن من القرآن شيئا
باب من قال: تسقط القراءة عمن نسى. ومن قال: لا تسقط
باب وجوب القراءة على ما نزل من الأحرف السبعة دون غيرهن من اللغات
باب ما روى فيمن يسرق من صلاته فلا يتمها
باب ما روى فى إتمام الفريضة من التطوع فى الآخرة
باب طول القراءة وقصرها
باب قدر القراءة فى صلاة الصبح
باب التجوز فى القراءة فى صلاة الصبح
باب قدر القراءة فى الظهر والعصر
باب قدر القراءة فى المغرب
باب من لم يضيق القراءة فيها بأكثر مما ذكرنا
باب قدر القراءة فى العشاء الآخرة
باب الإمام يخفف القراءة للأمر يحدث
باب فى المعوذتين
باب المعاهدة على قراءة القرآن
باب مقدار ما يستحب له أن يختم فيه القرآن من الأيام
باب إمامة الجنب
باب طهارة الثوب والبدن للصلاة
باب من صلى وفى ثوبه أو نعله أذى أو خبث لم يعلم به ثم علم به
باب ما يجب غسله من الدم
باب ما وطئ من الأنجاس يابسا
باب النجاسة إذا خفى موضعها من الثوب
باب غسل الثوب من دم الحيض
باب ذكر البيان أن النضح المأمور به هو فى الموضع الذى لم يصبه الدم
باب ذكر البيان أن النضح اختيار غير واجب، وأن الواجب غسل الدم فقط
باب ما يستحب من استعمال ما يزيل الأثر مع الماء فى غسل الدم
باب ذكر البيان أن الدم إذا بقى أثره فى الثوب بعد الغسل لم يضر
باب صلاة الرجل فى ثوب الحائض
باب ما روى فى التحرز من ذلك احتياطا
باب الصلاة فى الثوب الذى يجامع الرجل فيه أهله
باب المذى يصيب الثوب أو البدن
باب فى رطوبة فرج المرأة
باب الصلاة فى ثياب الصبيان والمشركين، وأن الثياب على الطهارة حتى يعلم فيها نجاسة
باب نجاسة الأبوال والأرواث وما خرج من مخرج حى
باب الرش على بول الصبى الذى لم ياكل الطعام
باب ما روى فى الفرق بين بول الصبى والصبية
باب المنى يصيب الثوب
باب الاختيار فى غسل المنى تنظفا
باب ما يصلى عليه وفيه من صوف أو شعر
باب الصلاة فى جلد ما يؤكل لحمه إذا ذكى
باب الصلاة فى الجلد المدبوغ
باب الصلاة على الخمرة
باب الصلاة على الحصير
باب نهى الرجال عن ثياب الحرير
باب من صلى فيها أو فيما يكره من الأعلام لم يعد
باب العلم فى الحرير
باب نهى الرجال عن لبس الذهب
باب الرخصة فى الحرير والذهب للنساء
باب الرخصة فى اتخاذ الأنف من الذهب وربط الأسنان به
باب: لا تصل المرأة شعرها بشعر غيرها
باب من قال بطهارة شعر الآدمى، وأن النهى عن الوصل به لمعنى آخر لا لنجاسته
باب طهارة الأرض من البول
باب من قال بطهور الأرض إذا يبست
باب طهارة الخف والنعل
باب سنة الصلاة فى النعلين
باب المصلى إذا خلع نعليه أين يضعهما؟
باب السنة فى لبس النعلين وخلعهما
باب: أينما أدركتك الصلاة فصل، فهو مسجد
باب ما جاء فى طين المطر فى الطريق
باب ما جاء فى النهى عن الصلاة فى المقبرة والحمام
باب النهى عن الصلاة إلى القبور
باب من بسط شيئا فصلى عليه
باب فى فضل بناء المساجد
باب فى كيفية بناء المساجد
باب فى تنظيف المساجد وتطييبها بالخلوق وغيره
باب فى كنس المسجد
باب فى حصى المسجد
باب فى سراج المسجد
باب ما يقول إذا دخل المسجد
باب الجنب يمر فى المسجد مارا ولا يقيم فيه
باب المشرك يدخل المسجد غير المسجد الحرام
باب المسلم يبيت فى المسجد
باب كراهية إنشاد الضالة في المسجد، وغير ذلك مما لا يليق بالمسجد
باب كراهية الصلاة في أعطان الإبل دون مراح الغنم
باب ذكر المعنى في كراهية الصلاة في أحد هذين الموضعين دون الآخر
باب من كره الصلاة في موضع الخسف والعذاب
باب النهي عن الصلاة بعد الفجر حتى تطلع الشمس وبعد العصر حتى تغرب الشمس
باب النهى عن الصلاة عند طلوع الشمس وعند غروبها
باب النهى عن الصلاة في هاتين الساعتين، وحين تقوم الظهيرة حتى تميل
باب ذكر الخبر الذي يجمع النهى عن الصلاة في جميع هذه الساعات
باب ذكر البيان أن هذا النهى مخصوص ببعض الصلوات دون بعض، وأنه يجوز في هذه الساعات كل صلاة لها سبب
باب ذكر البيان أن هذا النهى مخصوص ببعض الأمكنة دون بعض
باب ذكر البيان أن هذا النهى مخصوص ببعض الأيام دون بعض، فيجوز لمن حضر الجمعة أن يتنفل إلى أن يخرج الإمام
باب من لم يصل بعد الفجر بلا ركعتى الفجر ثم بادر بالفرض
باب ذكر البيان أن لا فرض في اليوم والليلة من الصلوات أكثر من خمس وأن الوتر تطوع
باب تأكيد صلاة الوتر
باب تأكيد ركعتى الفجر
باب ذكر الخبر الوارد في النوافل التى هى أتباع الفرائض أنها عشر ركعات
باب من قال: هى ثنتا عشرة ركعة، فجعل قبل الظهر أربعا
باب من جعل قبل الظهر أربعا وبعدها أربعا
باب من جعل قبل العصر ركعتين
باب من جعل قبل العصر أربع ركعات
باب من جعل قبل صلاة المغرب ركعتين
باب من جعل بعد المغرب ركعتين وبعد العشاء ركعتين
باب من جعل بعد العشاء أربع ركعات أو أكثر
باب وقت الوتر
باب من أصبح ولم يوتر فليوتر ما بينه وبين أن يصلى الصبح
باب من قال: يصليه متى ذكره
باب وقت ركعتى الفجر
باب كراهية الاشتغال بهما بعد ما أقيمت الصلاة
باب من أجاز قضاءهما بعد الفراغ من الفريضة
باب من أجاز قضاءهما بعد طلوع الشمس إلى أن تقام الظهر
باب من أجاز قضاء النوافل على الإطلاق
باب الترغيب (3) في الإكثار من الصلاة
باب صلاة الليل مثنى مثنى
باب صلاة الليل والنهار مثنى مثنى
باب من أجاز أن يصلى أربعا لا يسلم إلا في آخرهن
باب من أجاز أن يصلى بلا عقد عدد
باب صلاة التطوع قائما وقاعدا
باب من افتتح صلاة التطوع جالسا ثم قام، ومن عاد إلى القعود بعد القيام
باب فضل صلاة القائم على صلاة القاعد
باب التطوع على الراحلة غير المكتوبة
باب قيام شهر رمضان
باب من زعم أن صلاة التراويح وغيرها من صلاة الليل بالانفراد أفضل
باب من زعم أنها بالجماعة أفضل
باب من زعم أنها بالجماعة أفضل لمن لا يكون حافظا للقرآن
باب ما روى في عدد ركعات القيام في شهر رمضان
باب قدر قراءتهم في قيام شهر رمضان
باب القنوت في الوتر
باب من قال: لا يقنت في الوتر إلا في النصف الأخير من رمضان
باب في قيام الليل
باب الترغيب في قيام الليل
باب (1) الترغيب في قيام آخر الليل
باب الترغيب في قيام جوف الليل الآخر
باب ما يقول إذا قام من الليل يتهجد
باب ما يفتتح به صلاة الليل
باب افتتاح صلاة الليل بركعتين خفيفتين
باب عدد ركعات قيام النبي - صلى الله عليه وسلم - وصفتها
باب: أفضل الصلاة طول القنوت
باب من استحب الإكثار من الركوع والسجود
باب صفة القراءة في صلاة الليل في الرفع والخفض
باب من لم يرفع صوته بالقراءة شديدا إذا كان يتأذى به من حوله
باب من جهر بها إذا كان من حوله لا يتأذى بقراءته
باب ترتيل القراءة
باب ما يكره من ترك قيام الليل لمن كان يقومه
باب المريض يترك القيام بالليل أو يصلى قاعدا
باب من نام على نية أن يقوم فلم يستيقظ
باب من نام على غير نية أن يقوم حتى أصبح
باب من نعس في صلاته فليرقد حتى يذهب عنه النوم
باب من وثق بنفسه فشدد على نفسه في العبادة
باب القصد في العبادة والجهد في المداومة
باب من فتر عن قيام الليل فصلى ما بين المغرب والعشاء
باب كم يكفى الرجل من قراءة القرآن في ليلة
باب الوتر بركعة واحدة، ومن أجاز أن يصلي تطوعا ركعة واحدة
باب من أوتر بخمس أو بثلاث لا يجلس ولا يسلم إلا في الآخرة منهن
باب من أوتر بتسع أو بسبع يجلس في الآخرتين (2) منهن ويسلم في آخرهن
باب من أوتر بثلاث موصولات بتشهدين وتسليم
باب في الركعتين بعد الوتر
باب من قال: يجعل آخر صلاته وترا، وإن الركعتين بعدها تركتا
باب: من كل الليل أوتر رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب الاختيار في وقت الوتر، وما ورد من الاحتياط في ذلك
باب من قال: لا ينقض القائم من الليل وتره
باب ما يقرأ في الوتر بعد "الفاتحة"
باب من قال: يقنت في الوتر بعد الركوع
باب من قال: يقنت في الوتر قبل الركوع
باب رفع اليدين في القنوت
باب ما يقول بعد الوتر
باب ما يستحب قراءته في ركعتي الفجر بعد الفاتحة
باب ما يستحب قراءته في ركعتى المغرب بعد الفاتحة
باب السنة في تخفيف ركعتى الفجر
باب ما ورد في الاضطجاع بعد ركعتى الفجر
باب الوصية بصلاة الضحى
باب (3) ذكر من رواها ركعتين
باب ذكر من رواها أربع ركعات
باب ذكر من رواها ثمان ركعات
باب ذكر خبر جامع لأعدادها
باب من استحب ألا يقوم من مصلاه حتى تطلع الشمس فيصلى صلاة الضحى
باب من استحب تأخيرها حتى ترمض الفصال
باب ذكر الحديث الذى روى في ترك الرسول - صلى الله عليه وسلم - صلاة الضحى، وأن المراد به أنه كان لا يداوم عليها
باب الخبر الذى جاء في الصلاة التي تسمى صلاة الزوال
باب ما جاء في صلاة التسبيح
باب صلاة الاستخارة
باب تحية المسجد
باب صلاة النافلة جماعة
باب فرض الجماعة في غير الجمعة على الكفاية
باب ما جاء من التشديد في ترك الجماعة من غير عذر
باب ما جاء في فضل صلاة الجماعة
باب ما جاء في فضل المشى إلى المسجد للصلاة
باب فضل بعد الممشى إلى المسجد، وما جاء في احتساب الآثار
باب فضل المساجد، وفضل عمارتها بالصلاة فيها وانتظار الصلاة فيها
باب ذكر الخبر الذى ورد في الأعمى سمع النداء، ومن لم يرخص في ترك الحضور، ومن رخص فيه في غير الجمعة
باب من جمع في بيته
باب الاثنين فما فوقهما جماعة
باب من خرج يريد الصلاة فسبق بها
باب الجماعة في مسجد قد صلى فيه إذا لم يكن فيها تفرق الكلمة
باب ترك الجماعة بعذر المطر، وفي الليل بعذر الريح أو البرد مع الظلمة
باب ترك الجماعة بعذر الأخبثين إذا أخذاه أو أحدهما حتى يتطهر
باب ترك الجماعة بحضرة الطعام ونفسه إليه شديدة التوقان
باب من قام إلى الصلاة إذا أقيمت وقد أخذ حاجته من الطعام
باب ترك الجماعة بعذر المرض والخوف
باب ما جاء في منع من أكل ثوما أو بصلا أو كراثا - من أن يأتى المسجد
باب الدليل على أن اكل ذلك غير حرام
باب ما يؤمر به من أكل شيئا من ذلك أن يميته بالطبخ
باب ما يستحب للإمام من الاستخلاف إذا لم يستطع القيام في الصلاة
باب ما روى في صلاة المأموم جالسا إذا صلى الإمام جالسا
باب ما روى في النهى عن الإمامة جالسا وبيان ضعفه
باب ما روى في صلاة المأموم قائما وإن صلى الإمام جالسا، وما يستدل به على نسخ ما تقدم من الأخبار
باب من تجب عليه الصلاة
باب ما على الآباء والأمهات من تعليم الصبيان أمر الطهارة والصلاة
باب الفريضة خلف من يصلى النافلة
باب الظهر خلف من يصلى العصر
باب إمامة الأعمى
باب إمامة العبيد
باب إمامة الموالى
باب كراهية إمامة الأعجمى واللحان
باب لا يأتم رجل بامرأة
باب: اجعلوا أئمتكم خياركم، وما جاء في إمامة ولد الزنى
باب إمامة الصبى الذى لم يبلغ
باب: لا يأتم مسلم بكافر
باب صلاة الرجل بصلاة الرجل لم يقدمه
باب من كره أن يفتتح الرجل الصلاة لنفسه ثم يدخل مع الإمام
باب من أباح الدخول في صلاة الإمام بعد ما افتتحها
باب الرجل يأتم برجل
باب الصبى يأتم برجل
باب الرجل يأتم برجل فيجىء آخر
باب الرجل يأتم بالرجل ومعه امرأة أو امرأتان
باب الرجلين يأتمان برجل
باب الرجل يأتم بالرجل ومعهما صبى وامرأة
باب الرجال يأتمون بالرجل ومعهم صبيان ونساء
باب الرجل يقف في آخر صفوف الرجال لينظر إلى النساء، ولا يفكر في قوله تعالى: {يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور} [غافر: 19]
باب: المأموم يخالف السنة في الموقف فيقف عن يسار الإمام فلا تفسد صلاته
باب ما يستدل به على منع المأموم من الوقوف بين يدى الإمام
باب إقامة الصفوف وتسويتها
باب إتمام الصفوف المقدمة
باب فضل الصف الأول
باب كراهية التأخر عن الصفوف المقدمة
باب ما جاء في فضل ميمنة الصف
باب مقام الإمام من الصف
باب كراهية الصف بين السوارى
باب كراهية الوقوف خلف الصف وحده
باب من جوز الصلاة دون الصف
باب المرأة تخالف السنة في موقفها
باب ما جاء في مقام الإمام
باب صلاة المأموم في المسجد أو على ظهره أو في رحبته بصلاة الإمام في المسجد وإن كان بينهما مقصورة أو أساطين أو غيرها شبيها بها
باب المأموم يصلى خارج المسجد بصلاة الإمام في المسجد وبينهما حائل
باب المأموم يصلى خارج المسجد بصلاة الإمام في المسجد وليس بينهما حائل
باب خروج الرجل من صلاة الإمام
باب الصلاة بإمامين أحدهما بعد الآخر
باب الإمام يخرج ولا يستخلف
باب ما على الإمام من التخفيف
باب الرجل يصلى لنفسه فيطيل ما شاء
باب تخفيف الصلاة للأمر يحدث
باب قدر قراءة النبي - صلى الله عليه وسلم - في الصلاة المكتوبة وهو إمام
باب اجتماع القوم في موضع هم فيه سواء
باب البيان أنه إنما قيل: يؤمهم أقرؤهم. أن من مضى من الأئمة كانوا يسلمون كبارا فيتفقهون قبل أن يقرءوا أو مع القراءة
باب: إذا استووا في الفقه والقراءة أمهم أكبرهم سنا
باب من قال: يؤمهم ذو نسب إذا استووا في القراءة والفقه
باب من قال: يؤمهم أحسنهم وجها. إن صح الخبر
باب الصلاة خلف من لا يحمد فعله
باب الصلاة بأمر الوالى
باب الصلاة بغير أمر الوالى
باب الإمام يؤخر الصلاة والقوم لا يخشونه
باب الإمام يؤخر الصلاة والقوم يخافون سطوته
باب إذا اجتمع القوم فيهم الوالى
باب إمامة القوم لا سلطان فيهم وهم في بيت أحدهم
باب: الإمام الراتب أولى من الزائر
باب الإمام المسافر يؤم المقيمين
باب كراهية الإمامة
باب السمع والطاعة للإمام ما لم يأمر بمعصية؛ من تأخير الصلاة عن وقتها وغير ذلك
باب ما جاء فيمن أم قوما وهم له كارهون
باب ارتفاع الكراهية إذا كان أكثرهم به راضين
باب كراهية الولاية جملة
باب كراهية التدافع عن الإمامة
باب ما على الإمام من تعميم الدعاء
باب الإمام يعتمد على الشىء قبل افتتاح الصلاة وبعده
باب إثبات إمامة المرأة
باب المرأة تؤم نساء فتقوم وسطهن
باب: خير مساجد النساء قعر بيوتهن
باب الاختيار للزوج إذا استأذنت امرأته إلى المسجد ألا يمنعها
باب المرأة تشهد المسجد للصلاة لا تمس طيبا
باب رخصة القصر في كل سفر لا يكون معصية وإن كان المسافر آمنا
باب السفر الذى تقصر في مثله الصلاة
باب السفر الذى لا تقصر في مثله الصلاة
باب حجة من قال: لا تقصر الصلاة في أقل من ثلاثة أيام
باب كراهية ترك التقصير والمسح على الخفين وما يكون رخصة رغبة عن السنة
باب من ترك المسح على الخفين غير رغبة عن السنة
باب من ترك القصر في السفر غير رغبة عن السنة
باب إتمام المغرب في السفر والحضر، وأن لا قصر فيها
باب: لا يقصر الذي يريد السفر حتى يخرج من بيوت القرية، ثم يقصر حتى يدخل أدنى بيوتها
باب من أجمع (2) الإقامة مطلقا بموضع أتم
باب من أجمع إقامة أربع أتم
باب: المسافر يقصر ما لم يجمع مكثا ما لم يبلغ مقامه ما أقام رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بمكة عام الفتح
باب من قال: يقصر أبدا ما لم يجمع مكثا
باب المسافر ينزل بشيء من ماله فيقصر ما لم يجمع مكثا
باب السفر في البحر كالسفر في البر في جواز القصر
باب القيام في الفريضة وإن كان في السفينة مع القدرة
باب المسافر ينتهى إلى الموضع الذى يريد المقام به
باب لا تخفيف عمن كان سفره في معصية الله
باب الاجتماع للصلاة في السفر
باب المسافر يصلى بالمسافرين والمقيمين
باب المقيم يصلى بالمسافرين والمقيمين
باب تطوع المسافر
باب التخفيف في ترك التطوع في السفر
باب التخفيف في ترك الجماعة في السفر عند وجود المطر أو ما في معناه كهو في الحضر أو أخف
باب الجمع بين الصلاتين في السفر
باب الجمع في المطر بين الصلاتين
باب ذكر الأثر الذى روى في أن الجمع من غير عذر من الكبائر، مع ما دلت عليه أخبار المواقيت
كتاب الجمعة
باب التشديد على من تخلف عن الجمعة ممن وجبت عليه
باب من تجب عليه الجمعة
باب وجوب الجمعة على من كان خارج المصر في موضع يبلغه النداء
باب من أتى الجمعة من أبعد من ذلك اختيارا
باب العدد الذين إذا كانوا في قرية وجبت عليهم الجمعة
باب ما يستدل به على أن عدد الأربعين له تأثير فيما يقصد منه (1) الجماعة
باب الإمام يمر بموضع لا تقام فيه الجمعة مسافرا
باب الانفضاض
باب الرجل يسجد على ظهر من بين يديه في الزحام
باب الرجل يتأخر سجوده عن سجدتى الإمام بالزحام فيجوز؛ قياسا على تأخر أحد الصفين عن الإمام في سجدتى صلاة الخوف
باب من لا تلزمه الجمعة
باب ترك إتيان الجمعة لخوف أو مرض، أو ما في معناهما من الأعذار
باب ترك إتيان الجمعة بعذر المطر أو الطين والدحض
باب: من لا جمعة عليه إذا شهدها صلاها ركعتين
باب من قال: لا ينشئ يوم الجمعة سفرا حتى يصليها
باب من قال: لا تحبس الجمعة عن سفر
باب: السنة لمن أراد الجمعة أن يغتسل لها
باب ما يستدل به على أن غسل يوم الجمعة على الاختيار
باب وقت الجمعة
باب استحباب التعجيل بصلاة الجمعة إذا دخل وقتها
باب من قال: يبرد بها إذا اشتد الحر
باب وقت الأذان للجمعة
باب الصلاة يوم الجمعة نصف النهار وقبله وبعده حتى يخرج الإمام
باب: من دخل المسجد يوم الجمعة والإمام على المنبر ولم يركع ركع ركعتين
باب من دخل المسجد لا يجلس حتى يركع ركعتين
باب مقام الإمام في الخطبة
باب وجوب الخطبة، وأنه إذا لم يخطب صلى ظهرا أربعا
باب الخطبة قائما
باب يخطب الإمام خطبتين وهو قائم ويجلس بينهما جلسة خفيفة
باب يحول الناس وجوههم إلى الإمام ويستمعون الذكر
باب: صلاة الجمعة ركعتان
باب القراءة في صلاة الجمعة
باب القراءة في صلاة الفجر من يوم الجمعة
باب القراءة في صلاة المغرب والعشاء ليلة الجمعة
باب من أدرك ركعة من الجمعة
باب الإمام يسلم على الناس إذا صعد المنبر قبل أن يجلس
باب الإمام يجلس على المنبر حتى يفرغ المؤذن عن الأذان ثم يقوم فيخطب
باب الإمام يأمر الناس بالجلوس عند استوائه على المنبر
باب الإمام يعتمد على عصا أو قوس أو ما أشبههما إذا خطب
باب رفع الصوت بالخطبة
باب ما يستحب من تبيين الكلام وترتيله وترك العجلة فيه
باب ما يستحب من القصد (4) في الكلام وترك التطويل
باب ما يستدل به على وجوب التحميد في خطبة الجمعة
باب ما يستدل به على وجوب ذكر النبي - صلى الله عليه وسلم - في الخطبة
باب ما يستدل به على أنه يعظهم في خطبته ويوصيهم بتقوى الله، ويقرأ شيئا من القرآن
باب ما يستدل به على أنه يدعو في خطبته
باب ما يستحب قراءته في الخطبة
باب إذا حصر الإمام لقن
باب الإمام يقرأ على المنبر آية السجدة
باب: كيف يستحب أن تكون الخطبة؟
باب ما يكره من الكلام في الخطبة
باب ما يكره من الدعاء لأحد بعينه أو على أحد بعينه في الخطبة
باب كلام الإمام في الخطبة
باب الإنصات للخطبة
باب الإنصات للخطبة وإن لم يسمعها
باب الإشارة بالسكوت دون التكلم به
باب حجة من زعم أن الإنصات للإمام اختيار، وأن الكلام فيما يعنيه أو يعنى غيره والإمام يخطب مباح
باب من قال: يرد السلام ويشمت العاطس
باب كراهية مس الحصى
باب استئذان المحدث الإمام
باب الإمام يتكلم بعد ما ينزل من المنبر
باب من تكون خلفه الجمعة، من أمير ومأمور وغير أمير، حرا كان أو عبدا
باب من لم ير الجمعة تجزئ خلف الغلام لم يحتلم
باب ما دل على جواز إمامته في الصلاة
باب فضل التبكير إلى الجمعة
باب صفة المشى إلى الجمعة
باب فضل المشى إلى الصلاة وترك الركوب إليها
باب: لا يشبك بين أصابعه إذا خرج إلى الصلاة
باب: لا يتخطى رقاب الناس
باب: يجلس حيث ينتهى به المجلس
باب الرجل يرى أمامه فرجة لا يحتاج في المضى إليها إلى تخطى كثير، فمضى إليها وجلس فيها
باب: لا يفرق بين اثنين إذا لم يكن بينهما فرجة إلا بإذنهما
باب الرجل يقيم الرجل من مجلسه يوم الجمعة
باب الرجل يقوم للرجل من مجلسه
باب الرجل يقوم من مجلسه لحاجة عرضت له ثم عاد إليه
باب من كره التحلق في المسجد إذا كانت الجماعة كثيرة والمسجد صغيرا، وكان فيه منع المصلين عن الصلاة
باب من أباح التحلق في مجالس العلم حيث لا يستقبلون المصلين بوجوههم
باب كراهية الجلوس في وسط الحلقة
باب الاحتباء (2) والإمام على المنبر
باب من كره الاحتباء في هذه الحالة
باب الاحتباء المباح في غير وقت الصلاة
باب الاحتباء المحظور في عموم الأحوال وبيان صفته
باب ما يكره من الجلوس
باب ما جاء في الجلوس بين الشمس والظل
باب النعاس في المسجد يوم الجمعة
باب الدنو من الإمام عند الخطبة، والصلاة في المقصورة
باب الرجل يوطن مكانا في المسجد يصلى فيه
باب من أسمع الناس تكبير الإمام
باب الصلاة بعد الجمعة
باب الإمام ينصرف إلى منزله فيركع فيه
باب المأموم يركع في المسجد فيتحول عن مقامه أو يفصل بينهما بكلام
باب التغدية والقائلة بعد الجمعة
باب ذكر ما روى في انتطار العصر بعد الجمعة
باب السنة في إعداد الثياب الحسان للجمعة
باب السنة في التنظيف يوم الجمعة بغسل، وأخذ شعر وظفر، وعلاج لما يقطع تغير الريح، وسواك، ومس طيب
باب كيف يستجمر للجمعة
باب من عرض عليه طيب
باب: خير ثيابكم البيض
باب ما يستحب من ثياب الحبرة، وما يصبغ غزله لا يصبغ بعد ما ينسج
باب ما يكره للنساء من الطيب عند الخروج وما يشتهرن به
باب ما يستحب للإمام من حسن الهيئة، وأن يعتم، وما ورد في لبس السواد
باب ما يستحب من الارتداء ببرد
باب التشديد في ترك الجمعة سوى ما مضى في أول هذا الكتاب
باب ما ورد في كفارة من ترك الجمعة بغير عذر
باب ما يؤمر به في ليلة الجمعة ويومها من كثرة الصلاة على رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وقراءة سورة الكهف، وغيرها
باب الساعة التي في يوم الجمعة، وما جاء في فضله على طريق الاختصار
كتاب صلاة الخوف
باب الدليل على ثبوت صلاة الخوف، وأنها لم تنسخ
باب كيفية صلاة الخوف في السفر، إذا كان العدو من غير جهة القبلة، أو جهتها غير مأمونين
باب من قال: تقوم الطائفة الثانية فيركعون لأنفسهم الركعة الباقية بعد سلام الإمام
باب أخذ السلاح في صلاة الخوف
باب المعذور يضع السلاح
باب ما لا يحمل من السلاح لنجاسته أو ثقله
باب كيفية صلاة شدة الخوف
باب العدو يكونون وجاه القبلة في صحراء لا يواريهم شىء، في قلة منهم وكثرة من المسلمين
باب الإمام يصلى بكل طائفة ركعتين ويسلم
باب من قال: يصلى بكل طائفة ركعة ثم يقضون الركعة الأخرى بعد سلام الإمام
باب من قال في هذا: كبر بالطائفتين جميعا ثم قضى كل طائفة ركعتها الباقية مناوبة
باب من قال: صلى بكل طائفة ركعة ولم يقضوا
باب من قال: قضت الطائفة الثانية الركعة الأولى عند مجيئها ثم صلت الأخرى مع الإمام ثم قضت الطائفة الأولى الركعة الثانية ثم كان السلام
باب من له أن يصلى صلاة الخوف
باب ما ليس له لبسه وافتراشه
باب الرخصة فيما يكون جنة من ذلك في الحرب
باب ما يرخص للرجال من الحرير للحكة
باب الرخصة في العلم (1) وما يكون في نسجه قز (2) وقطن أو كتان وكان القطن الغالب
باب الرخصة للرجال في لبس الخز
باب ما ورد من التشديد في لبس الخز
باب ما ورد في الأقبية المزررة (2) بالذهب
باب نهى الرجال عن لبس الذهب
باب الرخصة للنساء في لبس الحرير والديباج، وافتراشهما، والتحلى بالذهب
باب الرجل يعلم من نفسه في الحرب بلاء فيعلم نفسه بعلامة
باب الرجل يبارز إذا طلبوا البراز
باب ما ينهى [عنه من] (3) المراكب
باب ما كان أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يستعملونه في رحالهم
كتاب صلاة العيدين
باب غسل العيدين
باب التكبير ليلة الفطر ويوم الفطر، وإذا غدا إلى صلاة العيدين
باب الخروج في الأعياد إلى المصلى
باب الزينة للعيد
باب المشى إلى العيدين
باب الغدو إلى العيدين
باب الأكل يوم الفطر قبل الغدو
باب: يترك الأكل يوم النحر حتى يرجع
باب من أكل يوم النحر قبل الصلاة
باب لا أذان للعيدين
باب حمل العنزة أو الحربة بين يدى الإمام يوم العيد ثم نصبها ليصلى إليها، إذا لم يكن في المصلى سترة
باب التكبير في صلاة العيدين
باب ذكر الخبر الذي روى في التكبير أربعا
باب يأتي بدعاء الافتتاح عقيب تكبيرة الافتتاح، ثم يقف بين كل تكبيرتين يهلل الله تعالى ويكبره ويحمده ويصلى على النبي -صلى الله عليه وسلم-
باب رفع اليدين في تكبير العيد
باب القراءة في العيدين
باب الجهر بالقراءة في العيدين
باب صلاة العيدين ركعتان
باب يبدأ بالصلاة قبل الخطبة
باب يخطب قائما مقابل الناس والناس جلوس على صفوفهم
باب من أباح أن يخطب على منبر أو على راحلة
باب سلام الإمام إذا ظهر على المنبر
باب جلوس الإمام حين يطلع على المنبر ثم قيامه وخطبته خطبتين بينهما جلسة خفيفة
باب التكبير في الخطبة في العيدين
باب الخطبة على العصا
باب أمر الإمام الناس في خطبته بطاعة الله عز وجل، وحضهم على الصدقة والتقرب إلى الله سبحانه، والكف عن معصيته
باب الاستماع للخطبة في العيدين
باب الإمام لا يصلى قبل العيد وبعده في المصلى
باب المأموم يتنفل قبل صلاة العيد وبعدها؛ في بيته، والمسجد، وطريقه، والمصلى، وحيث أمكنه
باب صلاة العيدين سنة أهل الإسلام حيث كانوا
باب خروج النساء إلى العيد
باب خروج الصبيان إلى العيد
باب الإتيان من طريق غير الطريق التى غدا منها
باب صلاة العيد في المسجد إذا كان عذر من مطر أو غيره
باب الإمام يأمر من يصلى بضعفة الناس العيد في المسجد
باب الإمام يعلمهم في خطبة عيد الأضحى كيف ينحرون، وأن على من نحر من قبل أن يجب وقت نحر الإمام أن يعيد
باب من قال: يكبر في الأضحى خلف صلاة الظهر من يوم النحر إلى أن يكبر خلف صلاة الصبح من آخر أيام التشريق ثم يقطع
باب من استحب أن يبتدئ بالتكبير خلف صلاة الصبح من يوم عرفة
باب كيف التكبير
باب سنة التكبير للرجال والنساء والمقيمين والمسافرين والذى يصلى منفردا وفى جماعة ويصلى نافلة
باب الشهود يشهدون على رؤية الهلال آخر النهار أفطروا ثم خرجوا إلى عيدهم من الغد
باب القوم يخطئون الهلال
باب اجتماع العيدين؛ بأن يوافق يوم العيد يوم الجمعة
باب عباده ليلة العيدين
باب ما روى في قول الناس يوم (4) العيد بعضهم لبعض: تقبل الله منا ومنك
كتاب صلاة الخسوف
باب الأمر بالفزع إلى ذكر الله وإلى الصلاة متى كسفت الشمس
باب الأمر بأن ينادى: الصلاة جامعة
باب كيف يصلى في الخسوف
باب من أجاز أن يصلى في الخسوف ركعتين في كل ركعة ثلاث ركوعات
باب من أجاز ان يصلى في الخسوف ركعتين في كل ركعة أربع ركوعات
باب من صلى في الخسوف ركعتين
باب من قال: يسر بالقراءة في خسوف الشمس
باب من اختار الجهر بها
باب ما يستدل به على جواز اجتماع الخسوف والعيد لجواز وقوع الخسوف في العاشر من الشهر
باب الصلاة في خسوف القمر
باب الخطبة بعد صلاة الخسوف
باب ما يستحب للإمام من حض الناس على الخير وأمرهم بالتوبة والتقرب إلى الله عز وجل بنوافل الخير في خطبة الخسوف
باب سنة صلاة الخسوف في المسجد الجامع
باب الدليل على أنه إنما يصلى صلاة الخسوف حتى ينجلى، فإذا انجلى لم يبتدئ (4) بالصلاة
باب الدليل على جواز الابتداء بالخطبة بعد التجلى
باب المنفرد يصلي صلاة الخسوف إذا لم يحضره إمام استدلالا بما مضى من أمره -صلى الله عليه وسلم- بالفزع إلى الصلاة
باب النساء يحضرن المسجد لصلاة الخسوف
باب: لا يصلى جماعة عند شيء من الآيات غير الشمس والقمر
باب من استحب الفزع إلى الصلاة فرادى عند الظلمة والزلزلة وغيرها من الآيات
باب من صلى في الزلزلة بزيادة عدد الركوع والقيام؛ قياسا على صلاة الخسوف
كتاب صلاة الاستسقاء
باب سؤال الناس الإمام الاستسقاء إذا قحطوا
باب الإمام يخرج إلى المصلى إذا أراد أن يستسقى بصلاة
باب الإمام يخرج متبذلا متواضعا متضرعا
باب استحباب الخروج بالضعفاء والصبيان والعبيد والعجائز
باب استحباب الصيام للاستسقاء، لما يرجى من دعاء الصائم
باب الخروج من المظالم والتقرب إلى الله تعالى بالصدقة ونوافل الخير رجاء الإجابة
باب الدليل على أن السنة في صلاة الاستسقاء السنة في صلاة العيدين، وأنه يصليها ركعتين كما يصلى في العيدين بلا أذان ولا إقامة في وقت صلاة العيد
باب ذكر الأخبار التى تدل على أنه دعا أو خطب قبل الصلاة
باب الدعاء في الاستسقاء قائما
باب استقبال القبلة إذ اجتهد في الدعاء
باب تحويل الرداء في الاستسقاء
باب وقت تحويل الرداء
باب كيفية تحويل الرداء
باب ما قيل من المعنى في تحويل الرداء
باب ما يستحب من كثرة الاستغفار في خطبة الاستسقاء وأن يقول كثيرا: {فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا (10) يرسل السماء عليكم مدرارا (11)} [نوح: 10، 11]
باب الاستسقاء بمن ترجى بركة دعائه
باب الإمام يستسقى للناس فيسقيهم الله لينظر كيف يعملون في شكره
باب الإمام يستسقى للناس فلم يسقوا، فيعود ثم يعود حتى يسقوا، ولا يقول: قد دعوت وقد دعوت فلم يستجب لى
باب استسقاء إمام الناحية المخصبة لأهل الناحية المجدبة ولجماعة المسلمين
باب الاستسقاء بغير صلاة ويوم الجمعة على المنبر
باب الدعاء في الاستسقاء
باب رفع اليدين في دعاء الاستسقاء
باب رفع الناس أيديهم مع الإمام في الاستسقاء
باب كراهية الاستمطار بالأنواء
باب البروز للمطر
باب ما جاء في السيل
باب طلب الإجابة عند نزول الغيث
باب ما جاء في تغير لون رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إذا هبت ريح شديدة أو رأى سحابا
باب ما كان (3) يقول عند هبوب الريح وينهى عن سبها
باب ما كان يقول إذا رأى المطر
باب ما يقول إذا سمع الرعد
باب الإشارة إلى المطر
باب ما جاء في الرعد
باب كثرة المطر وقلته
باب: أى ريح يكون بها المطر؟
باب ما جاء في سب الدهر
باب ما يستدل به على أن المراد بهذا الكفر كفر يباح به دمه، لا كفر يخرج به عن الإيمان بالله ورسوله، إذا لم يجحد وجوب الصلاة
كتاب الجنائز
باب ما ينبغى لكل مسلم أن يستعمله من قصر الأمل والاستعداد للموت، فإن الأمر قريب
باب من بلغ ستين سنة فقد أعذر الله إليه في العمر
باب طوبى لمن طال عمره وحسن عمله
باب ما ينبغى لكل مسلم أن يستشعره من الصبر على جميع ما يصيبه من الأمراض والأوجاع والأحزان؛ لما فيها من الكفارات والدرجات
باب الوباء يقع بأرض فلا يخرج فرارا منه، وليمكث بها صابرا محتسبا، وإذا وقع بأرض ليس هو بها فلا يقدم عليه
باب المريض لا يسب الحمى، ولا يتمنى الموت لضر نزل به، وليصبر وليحتسب
باب المريض يحسن ظنه بالله عز وجل ويرجو رحمته
باب المريض يقول: وارأساه. أو: إنى وجع. أو: اشتد بى الوجع
باب في موت الفجأة
باب الأمر بعيادة المريض
باب فضل العيادة
باب السنة في تكرير العيادة
باب العيادة من الرمد
باب وضع اليد على المريض والدعاء له بالشفاء، ومداواته بالصدقة
باب قول العائد للمريض: كيف تجدك؟
باب ما يستحب من تسلية المريض وقول العائد: لا بأس، طهور إن شاء الله
باب عيادة المسلم غير المسلم، وعرض الإسلام عليه رجاء أن يسلم
باب ما يستحب من تلقين المريض (3) إذا حضر
باب ما يستحب من قراءته عنده
باب ما يستحب من الكلام عنده
باب ما يستحب من تطهير ثيابه التى يموت فيها
باب ما يستحب من توجيهه نحو القبلة
باب ما يستحب من إغماض عينيه إذا مات
باب ما يستحب من وضع شيء على بطنه، ثم وضعه على سرير أو غيره لئلا يسرع انتفاخه
باب ما يستحب من تسجيته بثوب يغطى به جميع جسده
باب المحافظة على سنة أهل الإسلام في أمور الموتى
باب وجوب العمل في الجنائز؛ من الغسل والتكفين والصلاة والدفن، حتى يقوم بذلك من فيه الكفاية
باب ما يستحب من التعجيل بتجهيزه إذا بان موته
باب ما يستحب من غسل الميت في قميص
باب ما ينهى عنه من النظر إلى عورة الميت ومسها بيده ليست عليها خرقة
باب ما يؤمر به من تعاهد بطنه وغسل ما كان به من أذى
باب توضئة الميت
باب الابتداء في غسله بميامنه
باب ما يغسل به الميت، وسنة التكرار في غسله
باب المريض يأخذ من أظفاره وعانته
باب المحرم يموت
باب (4): لا يتبع الميت بنار
باب من رأى شيئا من الميت فكتمه ولم يتحدث به
باب من يكون أولى بغسل الميت
باب الرجل يغسل امرأته إذا ماتت
باب غسل المرأة زوجها
باب المسلم يغسل ذا قرابته من المشركين، ويتبع جنازته، ويدفنه، ولا يصلى عليه
باب من لم ير الغسل من غسل الميت
باب المرأة تموت مع الرجال ليس معهم امرأة
باب ذكر الخبر الذى يخالف ما روينا فى كفن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-
باب بيان عائشة -رضي الله عنها- سبب (4) الاشتباه فى ذلك على غيرها
باب الدليل على جواز التكفين فى ثوب واحد
باب جواز التكفين فى القميص وإن كنا نختار ما اختير لرسول الله -صلى الله عليه وسلم-
باب استحباب البياض فى الكفن
باب من استحب فيه الحبرة وما صبغ غزله ثم نسج
باب ما يستحب من تحسين الكفن
باب من كره ترك القصد فيه
باب من استعد الكفن فى حال الحياة
باب الحنوط للميت
باب الكافور والمسك للحنوط
باب الدخول على الميت وتقبيله
باب عقد الأكفان عند خوف الانتشار، وحلها إذا أدخلوه القبر
باب السنة فى اللحد
باب ما روى فى قطيفة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-
باب ما جاء فى استقبال القبلة بالموتى
باب الإذخر للقبور وسد الفرج
باب إهالة التراب فى القبر بالمساحى (6) وبالأيدى
باب: لا يزاد فى القبر أكثر من ترابه لئلا يرتفع جدا
باب رش الماء على القبر ووضع الحصباء عليه
باب إعلام القبر بصخرة أو علامة ما كانت
باب انصراف من شاء إذا فرغ من القبر أو إذا وورى، وما فى انتظاره ذلك (2) من الأجر
باب ما يستحب من اتساع القبر وإعماقه
باب تسوية القبور وتسطيحها
باب من قال بتسنيم القبور
باب: لا يبنى على القبور ولا تجصص
باب فى غسل المرأة
باب السنة الثابتة فى تضفير شعر رأسها ثلاثة قرون وإلقائهن خلفها
باب كفن المرأة
باب الإنسان يموت فى البحر
باب ما يستدل به على أن كفن الميت ومئونته من رأس المال بالمعروف
باب السقط يغسل ويكفن ويصلى عليه إن استهل (3) أو عرفت له حياة
باب من زعم أن النبى -صلى الله عليه وسلم- صلى على شهداء أحد
باب ذكر رواية من روى أنه صلى عليهم بعد ثمان سنين توديعا لهم
باب من استحب أن يكفن في ثيابه التى قتل فيها بعد أن ينزع عنه الحديد والجلود وما لم يكن من عام لبوس الناس
باب الجنب يستشهد في المعركة
باب المرتث (4)، والذى يقتل ظلما في غير معترك الكفار، والذى يرجع عليه (5) سيفه
باب ما ورد في المقتول بسيف أهل البغي
باب ما ورد في غسل بعض الأعضاء إذا وجد مقتولا في غير معركة الكفار والصلاة عليه
باب القوم يصيبهم غرق أو هدم أو حرق وفيهم مشركون، فصلى عليهم ونوى بالصلاة المسلمين قياسا على ما ثبت في السلام
باب الصلاة على من قتلته الحدود
باب الصلاة على من قتل نفسه غير مستحل لقتلها
باب من حمل الجنازة فوضع السرير علي كاهله بين العمودين المقدمين
باب حمل الميت على الأيدى والرقاب إن لم يوجد سرير أو لوح
باب من كره شدة الإسراع بها مخافة انبجاسها
باب الركوب عند الانصراف من الجنازة
باب المشى أمام الجنازة
باب المشى خلفها
باب القيام للجنازة
باب حجة من زعم أن القيام للجنازة منسوخ
باب من قال: الوالى أحق بالصلاة على الميت من الولي
باب من قال: الوصي بالصلاة عليه أولى إن كان قد أوصى بها إليه
باب صلاة الجنازة بإمام، وما يرجى للميت في كثرة من يصلى عليه
باب الجماعة يصلون على الجنازة أفذاذا
باب أقل عدد ورد فيمن صلى على جنازة فوقعت بهم الكفاية
باب من كره الصلاة والقبر في الساعات الثلاث
باب ذكر الخبر الذى ورد في النهي عن الدفن بالليل، والبيان أن المراد بذلك: كي لا تفوته الصلاة على الجنازة
باب جنائز الرجال والنساء إذا اجتمعت
باب: الإمام يقف على الرجل عند رأسه، وعلى المرأة عند عجيزتها
باب دفن الاثنين والثلاثه في قبر عند الضرورة، وتقديم أفضلهم وأقرئهم
باب ما ورد في النعش للنساء
باب من روى أنه كبر على جنازة خمسا
باب من ذهب في زيادة التكبير على الأربع إلى تخصيص أهل الفضل بها
باب من ذهب في ذلك مذهب التخيير والاقتداء بالإمام في عدد التكبير
باب ما يستدل به على أن أكثر الصحابة اجتمعوا على أربع، ورأى بعضهم الزيادة منسوخة
باب ما جاء في وضع اليمنى على اليسرى في صلاة الجنازة
باب القراءة في صلاة الجنازة
باب الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- في صلاة الجنازة
باب الدعاء في صلاة الجنازة
باب ما روى في الاستغفار للميت والدعاء له ما بين التكبيرة الرابعة والسلام
باب ما روى في التحلل من صلاة الجنازة بتسليمة واحدة
باب من قال: يسلم عن يمينه وعن شماله
باب من قال: يسلم تسليما خفيا
باب من قال: يسلم حتى يسمع من يليه
باب: يرفع يديه في كل تكبيرة
باب المسبوق لا ينتظر الإمام أن يكبر ثانية، ولكن يفتتح بنفسه فإذا فرغ الإمام كبر ما بقى عليه
باب الرجل تفوته الصلاة مع الإمام فيصليها بعده
باب الصلاة على القبر بعدما يدفن الميت
باب الصلاة على الميت الغائب بالنية
باب الصلاة على الجنازة في المسجد
باب الميت يدخله قبره الرجال ومن يكون منهم أفقه وأقرب بالميت رحما
باب ما روى في ستر القبر بثوب
باب من قال: يسل الميت من قبل رجل القبر
باب ما يقال إذا أدخل الميت قبره
باب ما يقال بعد الدفن
باب ما ورد في قراءة القرآن عند القبر
باب كراهية الدبح عند القبر
باب من كره نقل الموتى من أرض إلى أرض
باب من لم ير به بأسا، وإن كان الاختيار فيما مضى
باب من حول الميت من قبره إلى آخر لحاجة
باب (3) من كره أن يحفر له قبر غيره إذا كان يتوهم بقاء شيء منه؛ مخافة أن يكسر له عظم
باب من رأى أن يدفن في أرض مملوكة بإذن صاحبها
باب النصرانية تموت وفى بطنها ولد مسلم
باب ما يستحب من تعزية أهل الميت رجاء الأجر في تعزيتهم
باب ما يقول في التعزية من الترحم على الميت والدعاء له ولمن خلف
باب ما يستحب من مسح رأس اليتيم وإكرامه
باب: مما (2) يهيأ لأهل الميت من الطعام
باب ما يستحب لولى الميت من الابتداء بقضاء دينه
باب ما يستحب لولى الميت من التعجيل بتنفيذ وصاياه بالصدقة وغيرها
باب ما يستحب لولى الميت من التصدق عنه وإن لم يوص به
باب ما ورد من التغليظ في النياحة والاستماع لها
باب ما ينهى عنه من الدعاء بدعوى الجاهلية، وضرب الخد، وشق الجيب، ونشر الشعر، والحلق، والخرق، والخدش
باب الرغبة في أن يتعزى بما أمر الله تعالى به من الصبر والاسترجاع
باب ما يرجى في المصيبة بالأولاد إذا احتسبهم
باب الرخصة في البكاء بلا ندب ولا نياحة
باب من رخص في البكاء إلى أن يموت الذى يبكى عليه
باب سياق أخبار تدل على جواز البكاء بعد الموت
باب سياق أخبار تدل على أن الميت يعذب بالنياحة عليه، وما روى عن عائشة -رضي الله عنها- في ذلك
باب من كره النعى والإيذان، والقدر الذى لا يكره منه
باب كراهية رفع الصوت في الجنائز [والقدر الدي لا يكره منه]
باب الثناء على الميت وذكره بما كان فيه من الخير
باب النهى عن سب الأموات والأمر بالكف عن مساوئهم إذا كان مستغنيا عن ذكرها
باب: لا يشهد لأحد بجنة ولا نار، إلا لمن شهد له رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بها
باب زيارة القبور
باب ما ورد في نهى النساء عن اتباع الجنائز
باب ما ورد في نهيهن عن زيارة القبور
باب ما ورد في دخولهن في عموم قوله: "فزوروها"
باب ما يقول إذا دخل مقبرة
باب النهى عن الجلوس على القبور
باب المشى بين القبور في النعل
باب النهي عن أن يبنى على القبر مسجد
كتاب الزكاة
باب ما ورد من الوعيد فيمن كنز مال زكاة ولم يؤد زكاته
باب تفسير الكنز الذى ورد الوعيد فيه
باب الدليل على أن من أدى فرض الله فى الزكاة فليس عليه أكثر منه إلا أن يتطوع سوى ما مضى فى الباب قبله
باب كيف فرض الصدقة
باب إبانة قوله: "وفي كل أربعين ابنة لبون، وفي كل خمسين حقة"
باب ذكر رواية عاصم بن ضمرة عن على -رضي الله عنه- بخلاف ما مضى في خمس وعشرين من الإبل، وفيما زاد على مائة وعشرين من الإبل، وبيان ضعف تلك الرواية ورواية حماد بن سلمة عن قيس بن سعد
باب تفسير أسنان الإبل
باب: لا زكاة في مال حتى يحول عليه الحول
باب: لا يأخذ الساعى فيما يأخذ مريضا ولا معيبا وفى الإبل عدد الفرض صحيح
باب: لا يأخذ الساعى فوق ما يجب ولا ماخضا (2) إلا أن يتطوع
باب: المعتدى في الصدقة كمانعها، والاعتداء قد يكون من الساعى وقد يكون من رب المال
باب الزكاة تتلف في يدى الساعى فلا يكون على رب المال ضمانها،
باب كيف فرض صدقة البقر
باب السن التى تؤخذ في الغنم
باب: لا يؤخذ كرائم أموال الناس
باب: يعد عليهم بالسخال التى نتجت (7) مواشيهم، ولا يؤخذ منها إذا كان في الأمهات بقية
باب: لا يعد عليهم بما استفادوه من غير نتاجها حتى يحول عليه الحول
باب الأمهات تموت وتبقى السخال نصابا فيؤخذ منها
باب: لا يكتم شيئا من مال الزكاة ولا يغل
باب ما ورد فيمن كتمه
باب صدقة الخلطاء
باب من تجب عليه الصدقة
باب من قال: ليس في مال العبد زكاة
باب من قال: زكاة ماله على مالكه، وأن العبد لا يملك
باب: ليس في مال المكاتب زكاة
باب الوقت الذى تجب فيه الصدقة
باب ما على الإمام من بعث السعاة على الصدقة
باب: أين تؤخذ صدقة الماشية؟
باب الاستسلاف على أهل الصدقة ثم قضائه من سهمانهم
باب تعجيل الصدقة
باب النية فى إخراج الصدقة
باب: لا يؤدى عن ماله فيما وجب عليه إلا ما وجب عليه
باب من أجاز أخذ القيم فى الزكوات
باب الرجل يتولى تفرقة زكاة ماله الباطنة بنفسه
باب الوالى يأخذ منه زكاة أمواله الظاهرة أحب ذلك أو كرهه
باب الاختيار في دفعها إلى الوالى
باب الاختيار في قسمها بنفسه إذا أمكنه ذلك ليكون على يقين من أدائها
باب ما يسقط الصدقة عن الماشية
باب: لا صدقة في الخيل
باب من رأى في الخيل صدقة
باب مقدار الوسق
باب كيف تؤخذ زكاة النخل والعنب
باب خرص التمر والدليل على أن له حكما
باب من قال: يترك لرب الحائط قدر ما يأكل هو وأهله، وما يعرى المساكين منها لا يخرص عليه
باب: لا تؤخد صدقة شىء من الشجر غير النخل والعنب
باب ما ورد في الزيتون
باب ما ورد في الورس
باب ما ورد في العسل
باب الصدقة فيما يزرعه الآدميون وييبس ويدخر ويقتات دون ما تنبته الأرض من الخضر
باب قدر الصدقة فيما أخرجت الأرض
باب المسلم يزرع أرضا من أرض الخراج فيكون عليه في زرعه العشر أو نصف العشر
باب الذمى يسلم وعلى أرضه خراج هو بدل (2) عن الجزية، فيسقط عنه الخراج كما يسقط عنه جزية الرءوس
باب ما ورد في قوله تعالى: {وآتوا حقه يوم حصاده} [الأنعام: 141]
باب ما جاء في النهى عن الحصاد والجداد (7) بالليل
باب: لن يهلك على الله إلا هالك
باب تفسير الأوقية
باب قدر الواجب في الورق إذا بلغ نصابا
باب وجوب ربع العشر في نصابها وفيما زاد عليه وإن قلت الزيادة
باب ذكر الخبر الذى روى في وقص الورق
باب ما يحرم على صاحب المال من أن يعطى الصدقة من شر ماله
باب ما ورد في إرضاء المصدق
باب زكاة الذهب
باب نصاب الذهب وقدر الواجب فيه إذا حال عليه الحول
باب من قال: لا زكاة في الحلى
باب من قال: في الحلى زكاة
باب سياق أخبار وردت في زكاة الحلى
باب من قال: زكاة الحلى عاريته
باب من قال: زكاة الحلى إنما وجبت في الوقت الذى كان الحلى من الذهب حراما، فلما صار مباحا للنساء سقطت زكاته بالاستعمال، كما تسقط زكاة الماشية بالاستعمال
باب سياق أخبار تدل على تحريم التحلى بالذهب
باب سياق أخبار تدل على إباحته للنساء
باب ما ورد فيما يجوز للرجل أن يتحلى به من خاتمه وحلية سيفه ومصحفه إذا كان من فضة
باب من تورع عن التحلى بالفضة ورأى حلية السيف من الكنوز
باب تحريم تحلى الرجال بالذهب
باب تحريم أوانى الذهب والفضة على الرجال والنساء
باب ما لا زكاة فيه من الجواهر غير الذهب والفضة
باب ما لا زكاة فيه مما أخذ من البحر من عنبر وغيره
باب زكاة التجارة
باب الدين مع الصدقة
باب زكاة الدين اذا كان على [ملىء يوفى]
باب زكاة الدين إذا كان على معسر أو جاحد
باب من قال: لا زكاة في الدين
باب بيع الصدقة قبل وصولها إلى أهلها من غير حاجة
باب كراهية ابتياع ما تصدق به من يدى من تصدق عليه
باب من قال بجواز (3) الابتياع مع الكراهية، وأنه يجوز أن يملك ما خرج من يديه بما يحل به الملك
باب زكاة المعدن ومن قال (3): المعدن ليس بركاز
باب من قال: المعدن ركاز فيه الخمس
باب من قال: لا شىء في المعدن حتى يبلغ نصابا
باب من قال: لا شىء فيه حتى يحول عليه الحول من يوم استفاده
باب زكاة الركاز
باب من أجرى بالخمس الواجب فيه مجرى الصدقات
باب ما يوجد منه مدفونا في قبور أهل الجاهلية
باب ما روى عن على -رضي الله عنه- في الركاز
باب ما يقول المصدق إذا أخذ الصدقة لمن أخذها منه
باب ترك التعدى على الناس في الصدقة
باب غلول الصدقة
باب الهدية للوالى بسبب الولاية
باب من قال: زكاة الفطر فريضة
باب إخراج زكاة الفطر عن نفسه وغيره ممن تلزمه مؤنته؛ من أولاده، وآبائه، وأمهاته، ورقيقه الذين اشتراهم للتجارة أو لغيرها، وزوجاته
باب من قال: لا يؤدى عن مكاتبه
باب الكافر يكون فيمن يمون فلا يؤدى عنه زكاة الفطر
باب وقت وجوب زكاة الفطر
باب من قال بوجوبها على الغنى والفقير إذا قدر عليه
باب الجنس الذى يجوز إخراجه في زكاة الفطر
باب من قال: لا يخرج من الحنطة في صدقة الفطر إلا صاعا
باب من قال: يخرج من الحنطة في صدقة الفطر نصف صاع
باب ما دل على أن زكاة الفطر إنما تجب صاعا بصاع النبى -صلى الله عليه وسلم-، وأن الاعتبار في ذلك بصاع أهل المدينة الذى كانوا يقتاتون به
باب ما دل على أن صاع النبى -صلى الله عليه وسلم- كان عياره خمسة أرطال وثلثا
باب من قال: يجزئ إخراج الدقيق في زكاة الفطر
باب وجوب زكاة الفطر على أهل البادية
باب ما يجوز إخراجه لأهل البادية في زكاة الفطر من الأقط وغيره
باب من قال: تقسم زكاة الفطر على من تقسم عليه [زكاة المال] (3)، استدلالا بالآية في الصدقات
باب الاختيار في أن يؤثر بزكاة فطره وزكاة ماله ذوى رحمه، إذا كانوا من أهلها ممن لا تلزمه نفقته
باب من اختار قسم زكاة الفطر بنفسه
باب وقت إخراج زكاة الفطر
باب الاختيار في صدقة التطوع
باب: أبر البر أن يصل الرجل ود أبيه
باب: خير الصدقة ما كان عن ظهر غنى
باب ما ورد في جهد المقل
باب ما يستدل به على أن قوله -صلى الله عليه وسلم-: "خير الصدقة ما كان عن ظهر غنى". وقوله حين سئل عن أفضل الصدقة: "جهد من مقل". إنما يختلف باختلاف أحوال الناس في الصبر علي الشدة والفاقة والاكتفاء بأقل الكفاية، وبالله التوفيق
باب كراهية إمساك الفضل وغيره محتاج إليه
باب ما ورد في حقوق المال
باب ما ورد في تفسير الماعون
باب ما ورد في المنيحة
باب ما ورد في قوله تعالى: {ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة} [الحشر: 9]
باب ما ورد في سقى الماء
باب كراهية البخل والشح والإقتار
باب وجوه الصدقة وما على كل سلامى من الناس منها كل يوم
باب فضل من أصبح صائما وتبع جنازة وأطعم مسكينا وعاد مريضا
باب فضل صدقة الصحيح الشحيح
باب فضل صدقة السر
باب فضل الصدقة من المال الحلال
باب المنان بما أعطى
باب صدقة النافلة على المشرك، وعلى من لا يحمد فعله
باب الرجل يوكل بإعطاء الصدقة فيعطى الأمين ما أمر به كاملا
باب المرأة تتصدق من بيت زوجها بالشىء اليسير غير مفسدة
باب من حمل هذه الأخبار على أنها تعطيه من الطعام الذى أعطاها زوجها، وجعله بحكمها دون سائر أمواله
باب المملوك يتصدق بالشىء اليسير من مال مولاه
باب فضل الاستعفاف والاستغناء بعمل يديه وبما آتاه الله عز وجل من غير سؤال
باب كراهية السؤال والترغيب في تركه
باب الرجل يسأل سلطانا، أو في أمر لا بد منه، صالحا
باب بيان اليد العليا واليد السفلى
باب أخذ ما يحل له أخذه إذا أعطى من غير مسألة ولا إشراف نفس
باب المسألة في المساجد
باب كراهية المسألة بوجه الله عز وجل
باب عطية من سأل بالله عز وجل
كتاب الصوم
باب فرض صوم شهر رمضان
باب ما قيل في بدء الصيام إلى أن نسخ بفرض صوم شهر رمضان
باب ما كان عليه حال الصيام من الخيار بين الصوم وبين الإطعام إلى أن تعين فرضه على من أطاقه ولم يكن له عذر، وصار الأمر الأول منسوخا
باب ما كان عليه حال الصيام من تحريم الأكل والشرب والجماع بعد ما ينام أو يصلى صلاة العشاء الآخرة حتى أحل ذلك إلى طلوع الفجر وصار الأمر الأول منسوخا
باب: لا يجب صوم بأصل الشرع غير صوم رمضان
باب ما روى في كراهة (1) قول القائل: جاء رمضان، وذهب رمضان
باب الدخول في الصوم بالنية
باب المتطوع يدخل في الصوم بنية النهار قبل الزوال
باب من دخل في صوم التطوع بعد الزوال
باب الصوم لرؤية الهلال أو استكمال العدد ثلاثين
باب النهى عن استقبال شهر رمضان بصوم يوم أو يومين، والنهى عن صوم يوم الشك
باب الخبر الذى ورد في النهى عن الصيام إذا انتصف شعبان
باب الرخصة في ذلك بما هو أصح من حديث العلاء
باب الخبر الذى ورد في صوم سرر شعبان
باب من رخص من الصحابة في صوم يوم الشك
باب الشهادة على رؤية هلال رمضان
باب الهلال يرى بالنهار
باب ما عليه في كل ليلة من نية الصيام للغد
باب من أصبح جنبا في شهر رمضان
باب الوقت الذى يحرم فيه الطعام على الصائم
باب الوقت الذى يحل فيه فطر الصائم
باب التغليظ على من أفطر قبل غروب الشمس
باب (1) من أكل وهو يرى أن الفجر لم يطلع ثم بان أنه كان قد طلع
باب من أكل وهو يرى أن الشمس قد غربت ثم بان أنها لم تغرب
باب من طلع الفجر وفي فيه شىء لفظه وأتم صومه
باب: من طلع الفجر وهو مجامع أخرجه من ساعته وأتم صومه
باب: من ذرعه القيء لم يفطر، ومن استقاء أفطر
باب: من أصبح يوم الشك لا ينوى الصوم ثم علم أنه من شهر رمضان أمسك بقية يومه
باب من رأى إعادة صومه وإن لم يأكل ولم يشرب
باب من أكل وهو شاك في طلوع الفجر
باب كفارة من أتى أهله في نهار رمضان وهو صائم
باب رواية من روى هذا الحديث مقيدة بوقوع وطئه في صوم رمضان
باب رواية من روى هذا الحديث مطلقة في الفطر دون التقييد بالجماع، وبلفظ يوهم التخيير دون الترتيب
باب رواية من روى الأمر بقضاء يوم مكانه في هذا الحديث
باب رواية من روى في هذا الحديث لفظة لا يرضاها أصحاب الحديث
باب التغليظ على من أفطر يوما من شهر رمضان متعمدا من غير عذر
باب: من أكل أو شرب ناسيا فليتم صومه ولا قضاء عليه
باب: من تلذذ بامرأته حتى ينزل أفسد صومه، وإن لم ينزل لم يفسد
باب: الحامل والمرضع إن خافتا على ولديهما أفطرتا وتصدقتا عن كل يوم بمد من حنطة ثم قضتا
باب: الحامل والمرضع لا تقدران على الصوم أفطرتا وقضتا بلا كفارة كالمريض
باب كراهية القبلة لمن حركت القبلة شهوته
باب إباحة القبلة لمن لم تحرك شهوته أو كان يملك إربه
باب وجوب القضاء على من قبل فأنزل
باب: من أغمي عليه في أيام من شهر رمضان فلا يجزئ عنه وإن لم يأكل فيها
باب الحائض تفطر في شهر رمضان
باب الحائض تقضي الصوم إذا طهرت ولا تقضي الصلاة
باب استحباب السحور
باب ما يستحب من السحور
باب ما يستحب من تعجيل الفطر وتأخير السحور
باب ما يفطر عليه
باب ما يقول إذا أفطر
باب ما يدعو به الصائم لمن أفطر عنده
باب من فطر صائما
باب جواز الفطر في السفر القاصد دون القصير
باب تأكيد الفطر في السفر إذا كان يريد لقاء العدو
باب تأكيد الفطر في السفر إذا كان يجهده الصوم
باب الرخصة في الصوم في السفر
باب من اختار الصوم في السفر إذا قوى على الصيام ولم تكن به رغبة عن قبول الرخصة
باب المسافر يصوم بعض الشهر ويفطر بعضا، ويصبح صائما في سفره ثم يفطر
باب من قال: يفطر وإن خرج بعد طلوع الفجر
باب: من رأى الهلال وحده عمل على رؤيته
باب من لم يقبل على رؤية هلال الفطر إلا شاهدين عدلين
باب: الشهادة تثبت على رؤية هلال الفطر بعد الزوال
باب الشهر يخرج تسعا وعشرين فيكمل صيامهم
باب الشهر يخرج في حساب الصائمين ثمان وعشرين فيقضون يوما واحدا
باب الهلال يرى في بلد ولا يرى في آخر
باب القوم يخطئون في رؤية الهلال
باب المفطر من شهر رمضان يؤخر القضاء ما بينه وبين رمضان آخر
باب المفطر يمكنه أن يصوم ففرط حتى جاء رمضان آخر
باب المريض يفطر ثم لم يصح حتى مات، فلا يكون عليه شيء
باب من قال: إذا فرط في القضاء بعد الإمكان حتى مات أطعم عنه مكان كل يوم مسكينا مد من طعام
باب من قال: يصوم عنه وليه
باب من مات وعليه صيام رمضانين
باب قضاء شهر رمضان إن شاء متفرقا وإن شاء متتابعا
باب: لا يصام يوم الفطر ولا يوم النحر ولا أيام منى فرضا ولا تطوعا
باب الإفطار بالطعام وبغير الطعام إذا ازدرده (1) عامدا، وبالسعوط (2) والاحتقان، وغير ذلك مما يدخل جوفه باختياره
باب الصائم يذوق شيئا
باب الصائم يمضمض أو يستنشق فيرفق ولا يبالغ، فإن بالغ حتى وصل إلى رأسه أو إلى جوفه أفطر
باب الصائم يكتحل
باب الصائم يصب على رأسه الماء
باب الصائم يحتجم فلا يبطل صومه
باب الحديث الذى روى في الإفطار بالحجامة
باب في ذكر بعض ما بلغنا عن حفاظ الحديث في تصحيح هذا الحديث
باب ما يستدل به على نسخ الحديث
باب من كره مضغ العلك (6) للصائم
باب: الصبى لا يلزمه فرض الصوم حتى يبلغ ولا المجنون حتى يفيق
باب الرجل يسلم في خلال شهر رمضان
باب الصائم ينزه صيامه عن اللغط والمشاتمة
باب الشيخ الكبير لا يطيق الصوم ويقدر على الكفارة، يفطر ويفتدى
باب السواك للصائم
باب من كره السواك بالعشى إذا كان صائما لما يستحب من خلوف فم الصائم
باب صيام التطوع والخروج منه قبل تمامه
باب التخيير في القضاء إن كان صومه تطوعا
باب من رأى عليه القضاء
باب النهى عن الوصال في الصوم
باب صوم يوم عرفة لغير الحاج
باب الاختيار للحاج في ترك صوم يوم عرفة
باب العمل الصالح في العشر من ذى الحجة
باب جواز قضاء رمضان في تسعة أيام من ذى الحجة
باب فضل يوم (4) عاشوراء
باب صوم يوم التاسع
باب من زعم أن صوم عاشوراء كان واجبا ثم نسخ وجوبه
باب ما يستدل به على أنه لم يكن واجبا قط
باب (3) فضل الصوم في أشهر الحرم
باب في فضل صوم شعبان
باب في فضل صوم ستة أيام من شوال
باب صوم يوم الاثنين والخميس
باب صوم ثلاثة أيام من كل شهر
باب: من أى الشهر يصوم هذه الأيام الثلاثة؟
باب من قال: لا يبالى من (3) أى أيام الشهر يصوم
باب ما جاء في (3) صوم يوم الأربعاء والخميس والجمعة
باب ما جاء في فضل صوم داود عليه السلام
باب ما جاء في فضل الصوم في سبيل الله
باب ما جاء في فضل الصوم لمن خاف على نفسه العزوبة
باب ما ورد في صوم الشتاء
باب الأيام التي نهى عن صومها
باب من رخص للمتمتع في صيام أيام التشريق عن صوم التمتع
باب من كره أن يتخذ الرجل صوم شهر يكمله من بين الشهور أو صوم يوم من بين الأيام
باب من كره صوم الدهر واستحب القصد في العبادة لمن يخاف الضعف على نفسه
باب من لم ير بسرد الصيام بأسا إذا لم يخف على نفسه ضعفا، وأفطر الأيام التي نهى عن صومها
باب النهى عن تخصيص يوم الجمعة بالصوم
باب ما ورد من النهى عن تخصيص يوم السبت بالصوم
باب: المرأة لا تصوم تطوعا وبعلها شاهد إلا بإذنه
باب في فضل شهر رمضان وفضل الصيام على سبيل (2) الاختصار
باب الجود والإفضال في شهر رمضان
باب ما جاء في: الطاعم الشاكر في غير أيام الفرض كالصائم الصابر
باب فضل ليلة القدر
باب الدليل على أنها في كل رمضان
باب الترغيب في طلبها في العشر الأواخر من رمضان
باب الترغيب في طلبها في الوتر من العشر الأواخر
باب الترغيب في طلبها في الشفع من العشر الأواخر فإنه إذا عد الشهر من آخره كانت أشفاعه أوتاوا
باب الترغيب في طلبها ليلة إحدى وعشرين
باب الترغيب في طلبها ليلة ثلاث وعشرين
باب الترغيب في طلبها في السبع الأواخر من شهر رمضان
باب الترغيب في طلبها ليلة سبع وعشرين
باب العمل في العشر الأواخر من رمضان
باب الاعتكاف
باب تأكيد الاعتكاف في العشر الأواخر من شهر رمضان، وجوازه في العشر الأول والأوسط وفي شوال وغيره
باب الاعتكاف في المسجد
باب المعتكف يخرج رأسه من المسجد إلى بعض أهله ليغسله
باب: المعتكف يصوم
باب من رأى الاعتكاف بغير صوم
باب: متى يدخل في اعتكافه إذا أوجب على نفسه اعتكاف شهر أو أيام؟
باب: المعتكف يخرج من المسجد لبول أو غائط، ثم لا يسأل عن المريض إلا مارا، ولا يخرج لعيادة مريض ولا لشهود (1) جنازة، ولا يباشر امرأة ولا يمسها
باب: المعتكف يخرج إلى باب المسجد ولا يخرج عنه قدميه، وتزوره زوجته، ويتحدث بما أحب ما لم يكن إثما
باب من توضأ في المسجد أو غسل فيه يديه تنظيفا
باب المرأة تعتكف بإذن زوجها، ومن خرج منه قبل تمامه إذا لم يكن الاعتكاف واجبا
باب من كره اعتكاف المرأة
باب اعتكاف المستحاضة بإذن زوجها
باب: المعتدة لا تعتكف حتى تنقضى عدتها
باب المرأة تزور زوجها في اعتكافه وما في تلك القصة من السنة في ترك الوقوف في مواضع التهم
كتاب الحج
باب إثبات فرض الحج على من استطاع إليه سبيلا وكان حرا بالغا عاقلا مسلما
باب وجوب الحج مرة واحدة
باب حج النساء
باب بيان السبيل الذى بوجوده يجب الحج إذا تمكن من فعله
باب المضنو (1) في بدنه لا يثبت على مركب وهو قادر على من يطيعه أو يستأجره فيلزمه فريضة الحج
باب الرجل يطيق المشى ولا يجد زادا ولا راحلة فلا يبين أن يوجب عليه الحج
باب الرجل يجد زادا وراحلة فيحج ماشيا يحتسب فيه زيادة الأجر
باب من اختار الركوب لما فيه من زيادة النفقة والإجمام (4) للدعاء، وأن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حج راكبا، والخير في كل ما صنع رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب الاستسلاف للحج
باب الرجل يؤاجر نفسه من رجل يخدمه ثم يهل بالحج معه، أو يكرى جماله ثم يحج فيجزئه حجه
باب التجارة في الحج
باب إمكان الحج
باب ركوب البحر لحج أو عمرة أو غزو
باب الحج عن الميت, وأن الحجة الواجبة من رأس المال
باب من ليس له أن يحج عن غيره
باب الرجل يحرم بالحج تطوعا ولم يكن حج حجة الإسلام، أو يحرم إحراما مطلقا ويقول: إحرامى كإحرام فلان. وكان فلان مهلا بالحج فيكون حاجا ويجزئه عن حجة الإسلام
باب الرجل ينذر الحج وعليه حجة الإسلام
باب ما يستحب من تعجيل الحج إذا قدر عليه
باب تأخير الحج
باب بيان أشهر الحج
باب: لا يهل بالحج في غير أشهر الحج
باب من اعتمر في السنة مرارا
باب العمرة في أشهر الحج
باب العمرة في رمضان
باب إدخال الحج على العمرة
باب من قال: العمرة تطوع
باب من قال بوجوب العمرة استدلالا بقول الله تعالى: {وأتموا الحج والعمرة لله}
باب جواز القران، وهو الجمع بين الحج والعمرة بإحرام واحد
باب القارن يهريق دما
باب العمرة قبل الحج والحج قبل العمرة
باب التمتع (3) بالعمرة إلى الحج إذا أقام بمكة حتى ينشئ الحج إن شاءه من مكة لا من الميقات
باب المفرد أو القارن يريد العمرة بعد الفراغ من نسكه خرج من الحرم ثم أهل من أين شاء
باب من استحب الإحرام بالعمرة من الجعرانة
باب من أحرم بها من التنعيم
باب الخيار بين أن يفرد أو يقرن أو يتمتع، وأن جميع ذلك واسع له
باب من اختار الإفراد ورآه أفضل
باب ما يدل على أن النبى - صلى الله عليه وسلم - أحرم إحراما مطلقا ينتظر القضاء، ثم أمر بإفراد الحج ومضى في الحج
باب من اختار القران وزعم أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان قارنا
باب من اختار التمتع بالعمرة إلى الحج وزعم أن النبى - صلى الله عليه وسلم - كان متمتعا أو تأسف عليه، ولا يتأسف إلا على ما هو أفضل
باب كراهية من كره القران والتمتع، والبيان أن جميع ذلك جائز، وإن كنا اخترنا الإفراد
باب هدى المتمتع بالعمرة إلى الحج وصومه
باب ما استيسر من الهدى
باب الإعواز من هدى المتعة ووقت الصوم
باب ميقات أهل المدينة والشام ونجد واليمن
باب ميقات أهل العراق
باب المواقيت لأهلها ولكل من مر بها ممن أراد حجا أو عمرة
باب من كان أهله دون الميقات فميقاته من حيث يخرج من أهله
باب من مر بالميقات لا يريد حجا ولا عمرة ثم بدا له
باب من مر بالميقات يريد حجا أو عمرة فجاوزه غير محرم ثم أحرم دونه
باب فضل من أهل من المسجد الأقصى إلى المسجد الحرام
باب من استحب الإحرام من دويرة أهله، ومن استحب التأخير إلى الميقات خوفا من ألا يضبط
باب ما يستحب من الإهلال عند التوجه إلى منى إن كان بمكة، أو عند المضى في سفره لنسكه إن كان بغيرها
باب الغسل للإهلال
باب ما جاء في توفير شعر الرأس للحلاق في الاختيار
باب ما يحرم فيه من الثياب
باب الطيب للإحرام
باب النهى عن التزعفر للرجل وإن لم يرد إحراما
باب من أهل ملبدا
باب الصلاة عند الإحرام
باب من قال: يهل خلف الصلاة
باب من قال: يهل إذا انبعثت به راحلته
باب استقبال القبلة عند الإهلال
باب النية في (4) الإحرام
باب من قال: لا يسمى في إهلاله حجا ولا عمرة وأن النية تكفى منهما
باب من قال: يسمى الحج أو العمرة أو هما عند الإهلال
باب من لبى لا يريد إحراما لم يصر محرما
باب من أحرم بنسك فأراد أن يفسخه لم ينفسخ ولم ينصرف إلى غيره
باب من أهل بما أهل به فلان انعقد إحرامه بما انعقد به إحرام فلان
باب رفع الصوت بالتلبية
باب التلبية في كل حال وما يستحب من لزومها
باب من استحب ترك التلبية في طواف القدوم وعلى الصفا والمروة، ومن رآها واسعة
باب كيف التلبية
باب من استحب الاقتصار على تلبية رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب ما كان المشركون يقولون في التلبية
باب ما يستحب من القول في إثر التلبية
باب المرأة لا ترفع صوتها بالتلبية
باب المرأة لا تتنقب في إحرامها ولا تلبس القفازين
باب المحرمة تلبس الثوب من علو فيستر وجهها وتجافى عنه
باب المرأة تختضب قبل إحرامها وتمتشط بالطيب
باب المرأة تطوف وتسعى ليلا إذا كانت مشهورة بالجمال، ولا رمل عليها
باب ما يلبس المحرم من الثياب
باب من لم يجد الإزار لبس سراويل، ومن لم يجد النعلين لبس خفين
باب: لا يعقد المحرم رداءه عليه، ولكن يغرز طرفى ردائه إن شاء في إزاره
باب المحرم يلبس من الثياب ما لم يهل فيه
باب من كره أن يطرح على نفسه مخيطا وهو محرم وإن لم يلبسه
باب ما تلبس المرأة المحرمة من الثياب
باب ما لا يجوز للمحرم والمحرمة لبسه من الثياب المصبوغة بالورس والزعفران وما يعد طيبا
باب: لا يغطى المحرم رأسه، وله أن يغطى وجهه
باب من احتاج إلى تغطية رأسه أو لبس مخيط أو إلى دواء فيه طيب فعل ذلك للضرورة وافتدى
باب من احتاج إلى حلق رأسه للأذى حلقه وافتدى
باب لبس المحرم وطيبه جاهلا أو ناسيا لإحرامه
باب الرجل يحرم في قميص أو جبة، [فينزعها نزعا ولا يشقها]
باب من لم ير بشم الريحان بأسا
باب من كره شمه للمحرم
باب: المحرم يدهن جسده غير رأسه ولحيته بما ليس بطيب
باب: الحاج أشعث أغبر؛ فلا يدهن رأسه ولحيته بعد الإحرام
باب المحرم يأكل الخبيص
باب العصفر ليس بطيب
باب من كره لبس المصبوغ بغير طيب في الإحرام مخافة أن يراه الجاهل فيذهب إلى أن الصيغ واحد فيلبس المصبوغ بالطيب
باب كراهية لبس المعصفر للرجال وإن كانوا غير محرمين
باب الحناء ليس بطيب
باب المحرم لا يحلق شعره ولا يقطعه وما يجب في قطعه وحلقه
باب المحرم ينكسر ظفره
باب المحرم يكتحل بما ليس بطيب
باب الاغتسال بعد الإحرام
باب دخول الحمام في الإحرام وحك الرأس والجسد
باب المحرم يغسل رأسه بالسدر والخطمى
باب المحرم يغسل ثيابه
باب المحرم ينظر في المرآة
باب الحجامة للمحرم
باب المحرم يستاك
باب المحرم لا ينكح ولا ينكح
باب لا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج
باب المحرم يؤدب عبده
باب الاختيار للمحرم والحلال أن يكون قولهما بذكر الله أو بما تعود عليهما منفعته في دين أو دنيا
باب لا يضيق على واحد منهما أن يتكلم بما لا يأثم فيه من شعر أو غيره
باب المحرم يلبس المنطقة والهميان (5) للنفقة والخاتم
باب المحرم يتقلد السيف
باب المحرم يستظل بما شاء ما لم يمس رأسه
باب من استحب للمحرم أن يضحى للشمس
باب المحرم يموت
باب الغسل لدخول مكة
باب الدخول من ثنية كداء
باب دخول مكة [نهارا وليلا]
باب دخول المسجد من باب بنى شيبة
باب رفع اليدين إذا رأى البيت
باب القول عند رؤية البيت
باب افتتاح الطواف بالاستلام
باب تقبيل الحجر
باب السجود عليه
باب تقبيل اليد بعد الاستلام
باب ما ورد في الحجر الأسود والمقام
باب استلام الركن اليمانى بيده
باب الركنين اللذين يليان الحجر
باب تعجيل الطواف بالبيت حين يدخل مكة، والبيان أنه لا يحل به إذا كان حاجا أو قارنا
باب طواف النساء مع الرجال
باب ما يقال عند استلام الركن
باب الاضطباع للطواف
باب استحباب الاستلام في كل طوفة وإلا ففى كل وتر
باب الاستلام في الزحام
باب الرمل في الطواف في الحج والعمرة
باب كيف كان بدو الرمل
باب الدليل على أنه بقى هيئة مشروعة في الطواف
باب الابتداء بالطواف من الحجر الأسود إلى الحجر الأسود، يرمل ثلاثا ويمشى أربعا
باب الرمل في أول طواف وسعى يأتى بهما إذا قدم مكة بحج أو عمرة
باب: لا رمل على النساء
باب القول في الطواف
باب إقلال الكلام بغير ذكر الله في الطواف
باب الشرب في الطواف
باب الطواف على الطهارة
باب: لا يطوف بالبيت عريان
باب المستحاضة تطوف
باب الرجل يقود غيره في الطواف
باب موضع الطواف
باب كمال عدد الطواف
باب الدليل على أنه يمضى في الطواف بعد الاستلام على يمينه، ويجعل الكعبة عن يساره، ولا يطوف منكوسا
باب ركعتى الطواف
باب من ركع ركعتى الطواف حيث كان
باب استلام الحجر بعد الركعتين
باب الملتزم
باب الخروج إلى الصفا والمروة والسعى بينهما والذكر عليهما
باب جواز السعى بين الصفا والمروة على غير طهارة، وإن كان الأفضل أن يكون على طهارة
باب وجوب الطواف بين الصفا والمروة وأن غيره لا يجزى عنه
باب بدء السعى بين الصفا والمروة
باب من ترك شدة السعى بطن المسيل ومشى
باب الطواف راكبا
باب ما يفعل المعتمر بعد الصفا والمروة
باب اختيار الحلق على التقصير
باب البداية بالشق الأيمن
باب الأصلع أو المحلوق يمر الموسى على رأسه
باب من أحب أن يأخذ من شعر لحيته وشاربه ليضع من شعره شيئا لله عز وجل
باب: ليس على النساء حلق ولكن يقصرن
باب: لا يقطع المعتمر التلبية حتى يفتتح الطواف
باب: المفرد والقارن يكفيهما طواف واحد وسعي واحد بعد عرفة، فإن كانا قد سعيا بعد طواف القدوم اقتصرا على الطواف بالبيت بعد عرفة وتحللا
باب المفرد يقيم على إحرامه حتى يتحلل منه يوم النحر وكذلك القارن
باب الاستكثار من الطواف بالبيت ما دام بمكة
باب القرن بين الأسابيع
باب الخطب التي يستحب للإمام أن يأتى بها في الحج
باب التوجه إلى منى يوم التروية والإقامة بها إلى الغد ثم الغدو منها إلى عرفة
باب التلبية يوم عرفة وقبله وبعده حتى يرمى جمرة العقبة
باب الوقوف بعرفة
باب الخطبة يوم عرفة بعد الزوال، والجمع بين الظهر والعصر بأذان وإقامتين
باب الرواح إلى الموقف عند الصخرات واستقبال القبلة بالدعاء
باب: حيثما وقف من عرفة أجزأه
باب وقت الوقوف لإدراك الحج
باب ترك صوم يوم عرفة بعرفات
باب: أفضل الدعاء دعاء يوم عرفة
باب التعريف (4) بغير عرفات
باب ما جاء في فضل عرفة
باب ما يفعل من دفع من عرفة
باب من استحب سلوك طريق المأزمين (6) دون طريق ضب (7) وتأخير المغرب إلى العشاء حتى يأتى المزدلفة
باب الجمع بين الصلاتين بالمزدلفة
باب الجمع بينهما بإقامة إقامة لكل صلاة
باب الجمع بينهما بأذان وإقامتين
باب من فصل بين الصلاتين بتطوع وأكل وأذن وأقام لكل واحدة منهما
باب من فصل بينهما مقدار ما ينيخ بعيره
باب من قال: يصليهما بالمزدلفة أو حيث قضى الله عز وجل
باب: حيثما وقف من المزدلفة أجزأه
باب من خرج من المزدلفة بعد نصف الليل
باب من بات بالمزدلفة حتى يصبح
باب التغليس بصلاة الصبح بالمزدلفة
باب الدفع من المزدلفة قبل طلوع الشمس
باب الإيضاع في وادى محسر
باب من لم يستحب الإيضاع
باب أخذ الحصى لرمى جمرة العقبة وكيفية ذلك
باب إتيان منى، ولا يعرج حتى يرمى جمرة العقبة بسبع حصيات، يكبر مع كل حصاة
باب رمى الجمرة من بطن الوادى، وكيفية الوقوف للرمى
باب رمى جمرة العقبة راكبا
باب استحباب النزول في الرمى في اليومين الآخرين
باب الوقت المختار لرمى جمرة العقبة
باب من أجاز رميها بعد نصف الليل
باب نحر الهدى بعد رمى الجمار
باب الحلق والتقصير واختيار الحلق على التقصير
باب البداية بالشق الأيمن ثم بالشق الأيسر
باب: من لبد أو ضفر أو عقص (5) حلق
باب ما يحل بالتحلل الأول من محظورات الإحرام
باب التلبية حتى يرمى جمرة العقبة بأول حصاة ثم يقطع
باب النزول بمنى
باب الخطبة يوم النحر، وأن يوم النحر يوم الحج الأكبر
باب التقديم والتأخير في عمل يوم النحر
باب الإفاضة للطواف
باب التحلل بالطواف إذا كان قد سعى عقيب طواف القدوم
باب زيارة البيت كل ليلة من ليالى منى
باب سقاية الحاج والشرب منها ومن ماء زمزم
باب الرجوع إلى منى أيام التشريق والرمى بها كل يوم إذا زالت الشمس
باب من شك في عدد ما رمى
باب تأخير الرمى عن وقته حتى يمسى
باب الرخصة لرعاء الإبل في تأخير رمى الغد من يوم النحر إلى يوم النفر الأول وترك البيتوتة بمنى
باب الرخصة في أن يدعوا نهارا ويرموا ليلا إن شاءوا
باب خطبة الإمام بمنى أوسط أيام التشريق
باب من تعجل في يومين بعد يوم النحر
باب من غربت له الشمس يوم النفر الأول بمنى أقام حتى يرمى الجمار يوم الثالث بعد الزوال
باب من ترك شيئا من الرمى حتى يذهب أيام منى
باب: لا رخصة في البيتوتة بمكة ليالى منى
باب الرخصة لأهل السقاية في المبيت بمكة ليالى منى
باب ما جاء في بدء الرمى
باب كراهية حمل السلاح في أيام الحج وإدخاله الحرم من غير حاجة
باب حج الصبى
باب دخول البيت والصلاة فيه
باب ما يستدل به على أن دخوله ليس بواجب
باب ما جاء فى مال الكعبة وكسوتها
باب الصلاة بالمحصب والنزول بها
باب الدليل على أن النزول بالمحصب
باب طواف الوداع
باب ترك لحائض الوداع
باب الوقوف فى الملتزم
باب من كره أن يقال للذى لم يحج: صرورة
باب من كره أن يقال للمحرم
باب ما يفسد الحج
باب المحرم يصيب امرأته ما دون الجماع
باب المفسد لحجه لا يجد بدنة ذبح بقرة،
باب التخيير فى فدلة الأذى
باب الترتيب فى هدى التمتع وكل دم وجب بترك نسك
باب محل الهدى والطعام إلى مكة ومنى والصوم حيث شاء
باب الرجل يصيب امرأته بعد التحلل الأول وقبل الثانى
باب المعتمر لا يقرب امرأته ما بين أن يهل إلى أن يكمل الطواف
باب المفسد لعمرته يقضيها من حيث أحرم ما أفسد،
باب إدراك الحج بإدراك عرفة قبل طلوع الفجر من يوم النحر
باب ما يفعل من فاته الحج
باب خطأ الناس يوم عرفة
باب دخول مكة لغير إرادة حج ولا عمرة
باب الرخصة لمن دخلها خائفا لحرب فى أن يدخلها بغير إحرام
باب من رخص فى دخولها بغير إحرام وإن لم يكن محاربا
باب من لم ير القضاء على من دخلها بغير إحرام
باب حج الصبى يبلغ والمملوك يعتق والذمى يسلم
باب النيابة فى الحج عن المعضوب (1) والميت
باب قتل المحرم الصيد عمدا أو خطأ
باب جزاء الصيد بمثله من النعم يحكم به
باب فدية النعام وبقر الوحش وحمار الوحش
باب فدية الضبع
باب فدية الغزال
باب فدية الأرنب
باب فدية اليربوع
باب فدية الثعلب
باب فدية الضب
باب فدية أم حبين
باب المحرم يقتل الصيد الصغير والناقص والذكر
باب: هل لمن أصاب الصيد أن يفديه بغير النعم؟
باب تعديل صيام يوم بإطعام مسكين
باب من عدل صيام يوم بمدين من طعام
باب: أين هدى الصيد وغيره؟
باب ما يأكل المحرم من الصيد
باب ما لا يأكل المحرم من الصيد
باب المحرم لا يقبل ما يهذى له من الصيد حيا
باب
باب: لا يففر صيد الحرم، ولا يعضد شجره
باب ما جاء فى حرم المدينة
باب ما ورد فى سلب من قطع من شجر حرم المدينة
باب كراهية قتل الصيد وقطع الشجر بوج (3) من الطائف
باب كراهية قطع الشجر بكل موضع حماه النبي - صلى الله عليه وسلم -
باب جواز الرعى فى الحرم
باب: لا يخرج من تراب حرم مكة ولا حجارته شيء إلى الحل
باب الرخصة فى الخروج بماء زمزم
باب الرجل يرمى بسهم إلى صيد فأصابه
باب الحلال يصيد صيدا فى الحل ثم يدخل به الحرم
باب النفر يصيبون الصيد
باب من قال: يحل الصيد بالتحلل الأول. ومن قال: لا يحل
باب ما جاء فى جزاء الحمام وما فى معناه
باب ما ورد فى جزاء ما دون الحمام
باب ما جاء فى كون الجراد من صيد البحر
باب بيض النعامة يصيبها المحرم
باب ما للمحرم قتله من صيد البحر
باب ما للمحرم قتله من دواب البر فى الحل والحرم
باب: لا يفدى المحرم إلا ما يؤكل لحمه
باب قتل القمل
باب (*) كراهية قتل النملة للمحرم وغير المحرم،
باب من أحصر بعدو وهو محرم
باب المحصر يذبح ويحل حيث أحصر
باب: لا قضاء على المحصر إلا ألا يكون حج
باب من لم ير الإحلال بالإحصار بالمرض
باب من رأى الإحلال بالإحصار بالمرض
باب الاستثناء في الحج
باب من أنكر الاشتراط في الحج
باب حصر المرأة تحرم بغر إذن زوجها
باب من قال: ليس له منعها المسجد الحرام لفريضة الحج
باب المرأة يلزمها الحج بوجود السبيل إليه، وكانت
باب: الاختيار لوليها أن يخرج معها
باب المرأة تنهى عن كل سفر لا يلزمها بغير محرم
باب الأيام المعلومات والمعدودات
باب الهدايا من الإبل والبقر والغنم
باب من نذر هديا فسمى شيئا فعليه
باب من أبواب المسجد ملائكة يكتبون الأول فالأول، فإذا جلس الإمام طووا
باب من نذر هديا لم يسمه، أو لزمه هدى ليس بجزاء من
باب جواز الذكر والأنثى في الهدايا
/ باب جواز الجذع من الضأن
باب: لا محل للهدى فى غير الإحصار دون الحرم
باب الاختيار فى التقليد والإشعار
باب الاختيار فى تقليد الغنم دون الإشعار
باب فتل القلائد من العهن
باب تجليل الهدايا، وما يفعل بجلالها (5) وجلودها
باب: لا يصير الإنسان بتقليد الهدى وإشعاره
باب الاشتراك فى الهدى
باب ركوب البدنة إذا اضطر إليه ركوبا غير فادح
باب لبن البدنة لا يشرب إلا بعد رى فصيلها
باب نحر الإبل قياما غير معقولة أو معقولة اليسرى
باب نحر الإبل وذبح البقر والغنم
باب ما يستحب من ذبح صاحب النسيكة نسيكته بيده،
باب النحر يوم النحر وأيام منى كلها
باب: الحرم كله منحر
باب الأكل من الضحايا والهدايا التى يتطوع بها صاحبها
باب ترك الأكل والتخلية بينها وبين الناس
باب: لا يعطى الجزار من لحومها وجلودها فى جزارتها شيئا
باب: لا يبدل ما أوجبه من الهدايا بكلامه بخير ولا شر منه
باب: لا يأكل من كل هدى كان أصله واجبا عليه،
باب ما لا يجزى من العيوب فى الهدايا
باب الهدى الذى أصله تطوع إذا ساقه فعطب
باب ما يكون عليه البدل من الهدايا إذا عطب أو ضل
باب الخروج إلى (2) مدينة الرسول - صلى الله عليه وسلم -
باب النزول بالبطحاء التى بذى الحليفة والصلاة بها
باب زيارة قبر النبي - صلى الله عليه وسلم -
باب فضل الصلاة في مسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب في الروضة
باب فى أسطوانة التوبة
باب منبر رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
باب إتيان مسجد قباء والصلاة فيه
باب زيارة القبور التى فى بقيع الغرقد
باب زيارة قبور الشهداء
باب الاستخارة
باب الدعاء إذا سافر
باب اليوم الذى يستحب أن يكون خروجه فيه
باب ما يقول إذا خرج من بيته
باب التوديع
باب ما يقول إذا ركب
باب ما يقول إذا رأى قرية يريد دخولها
باب ما يقول إذا جن عليه الليل وهو فى السفر
باب ما يقول إذا نزل منزلا
باب ما يقول إذا خاف قوما
باب كراهية تعليق الأجراس وتقليد الأوتار
باب النهى عن ركوب الجلالة
باب النهى عن لعن البهيمة
باب النهى عن الضرب فى الوجه
باب كراهية دوام الوقوف على الدابة لغير حاجة،
باب النزول للرواح
باب فى الجنائب
باب كيفية السير والتعريس وما يستحب من الدلجة
باب كراهية السير فى أول الليل
باب كيفية المشى إذا عيى
باب كراهية السفر وحده
باب القوم يؤمرون أحدهم إذا سافروا
باب الإمام يلتزم الساقة
باب فضل الخدمة فى السفر
باب الإرداف
باب الاعتقاب فى السفر
باب المناهدة
باب الاختيار فى التعجيل فى القفول إذا فرغ
باب ما يقول فى القفول
باب: لا يطرق أهله ليلا لكن يقدم غدوة أو عشية
باب التلقى
باب الإسراع إذا قرب من بلده
باب الصلاة عند القدوم
باب سبب نزول قول الله تبارك وتعالى
باب الطعام عند القدوم
باب الدعاء للحاج ودعاء الحاج
باب فضل الحج والعمرة
كتاب البيوع
باب إباحة التجارة
باب طلب الحلال واجتناب الشبهات
باب الإجمال فى طلب الدنيا وترك طلبها بما لا يحل
باب كراهية اليمين فى البيع
باب من قال: لا يجوز بيع العين الغائبة
باب من قال: يجوز بيع العين الغائبة
باب: المتبايعان بالخيار ما لم يتفرقا إلا بيع الخيار
باب فى تفسير بيع الخيار
باب الدليل على أن لا يجوز شرط الخيار
باب المأخوذ على طريق السوم وعلى بيع شرط فيه الخيار
باب تحريم الربا وأنه موضوع مردود إلى رأس المال
باب ما جاء من التشديد تحريم الربا
باب الأجناس التى ورد النص بجريان الربا فيها
باب تحريم التفاضل فى الجنس الواحد مما يجرى
باب من قال: الربا فى النسيئة
باب ما يستدل به على رجوع من قال من الصدر الأول
باب جواز التفاضل فى الجنسين، وان البر والشعير
باب التقابض فى المجلس فى الصرف وما فى معناه
باب اقتضاء الذهب من الورق
باب جريان الربا كل ما يكون مطعوما
باب من قال بجريان الربا فى كل ما يكال ويوزن
باب: لا ربا فيما خرج من المأحول والمشروب
باب بيع الحيوان وغيره مما لا ربا فيه بعضه ببعض نسيئة
باب ما جاء فى النهى عن بيع الحيوان بالحيوان نسيئة
باب ما جاء فى النهى عن بيع الدين بالدين
باب اعتبار التماثل فيما كان موزوئا على عهد النبى -صلى الله عليه وسلم- بالوزن،
باب: لا خير فى التحرى فيما فى بعضه ببعض ربا
باب: لا يباع المصوغ من الذهب والفضة
باب: لا يباع ذهب بذهب مع أحد الذهبين شى ة غير الذهب
باب من أجاز قسمة الثمار بالخرص فى رءوس الشجر
باب ما جاء فى النهى عن بيع الرطب بالتمر
باب {وأحل الله البيع وحرم الربا} [البقرة: 275]
باب بيع اللحم بالحلوان
باب ثمر الحائط يباع أصله
باب النهى عن بيع المخاضرة
باب الوقت الذى يحل فيه بيع الثمار
باب النهى عن بيع السنين وأن ما لم يخلق من الحمل الثانى
باب ما يذكر فى بيع الحنطة فى سنبلها
باب من باع ثمر حائطه واستثنى منه مكيلة مسماة،
باب من قال: لا توضع الجائحة
باب ما جاء في وضمع الجائحة
باب المزابنة والمحاقلة
باب جماع المزابنة
باب بيع العرايا
باب تفسير العرايا
باب ما يجوز من بيع العرايا
باب من أجاز بيع العرايا بالرطب أو التمر
باب النهي عن بيع الطعام قبل أن يستوفى
باب النهى عن بيع ما لم يقبض وإن كان غير طعام
باب قبض ما ابتاعه كيلا بالاكتيال
باب قبضى ما ابتاعه جزافا (4) بالنقل والتحويل
باب بيع الأرزاق التى يخرجها السلطان قبل قبضها
باب أخذ العوض عن الثمن الموصوف في الدمة
باب الرجل يبتاع طعاما حيلا فلا يبيعه حتى يكتاله
باب هبة المبيع ممن هو في يديه قبل قبضه من بائعه
باب ما ورد في حراهية التبايع بالعينة
باب النهي عن التصرية
باب الحكم فيمن اشترى مصراة
باب الحكم فيمن اشترى مصراة
باب مدة الخيار فى المصراة
باب ما جاء فى التدليس وكتمان العيب بالمبيع
باب صحة البيع الذى وقع فيه التدليس مع ثبوت الخيار فيه
باب المشترى يجد بما اشتراه عيبا وقد استغله زمانا
باب ما جاء فيمن اشترى جارية فأصابها ثم وجد بها عيبا
باب ما جاء فى البعير الشرود يرد
باب ما جاء فى من ابتاع جارية فوجدها ذات زوج
باب ما جاء فى عهدة الرقيق
باب ما جاء فى مال العبد
باب كراهية بيع العصير ممن يعصر الخمر،
باب بيع البراءة
باب الرجل يريد شراء جارية فينظر إلى ما ليس منها بعورة
باب الاستبراء فى البيع
باب المرابحة
باب التشديد على من كذب فى ثمن ما يبيع أو فيما طلب منه به
باب الرجل يبيع الشىء إلى أجل، ثم يشتريه بأقل
باب اختلاف المتبايعين
باب المبيع يتلف فى يد البائع قبل القبض
باب كراهية مبايعة من أكثر ماله من الربا أو ثمن المحرم
باب الشرط الذى يفسد البيع
باب من باع حيوانا أو غيره واستثنى منافعه مدة
باب من اشترى مملوكا ليعتقه
باب النهى عن بيع الغرر
باب النهى عن عسب الفحل
باب النهى عن بيع ما ليس عندك وبيع ما لا تملك
باب ما جاء فى النهى عن بيع الصوف على ظهر الغنم،
باب ما جاء فى النهى عن بيع السمك فى الماء
باب النهى عن بيع حبل الحبلة
باب النهى عن بيع الملامسة والمنابذة
باب النهى عن بيع الحصاة
باب النهى عن بيع العربان
باب النهى عن بيعتين فى بيعة
باب النهي عن النجش
باب: لا يبيع بعضكم على بيع بعض
باب لا يسوم أحدكم على سوم أخيه
باب لا يبيع حاضر لباد
باب الرخصة فى معونته ونصيحته إذا استنصحه
باب النهى عن تلقى السلع
باب النهى عن بيع وسلف
باب ما ورد في غبن المسترسل
باب: كل قرض جر منفعة فهو ربا
باب: لا خير أن يسلفه سلفا على أن يقضيه خيرا منه
باب الرجل يقضيه خيرا منه بلا شرط طيبة به نفسه
باب ما جاء في السفاتج
باب قرض الحيوان غير الجوارى
باب ما جاء في فضل الإقراض
باب ما جاء في جواز الاستقراض وحسن النية في قضائه
باب ما جاء من التشديد في الدين
باب ما جاء في إنظار المعسر والتجوز عن الموسر
باب ما جاء في الإنظار إذا كان المال لليتامى
باب السهولة والسماحة في الشراء والبيع،
باب تجارة الوصى بمال اليتيم أو إقراضه
باب: يشترى له بماله العقار إذا رأى فيه غبطة
باب: لا يشترى من ماله لنفسه إذا كان وصيا
باب: يشترى من ماله لنفسه من نفسه إذا كان
باب الولى أيأكل من مال اليتيم مكان قيامه عليه
باب من قال: يقضيه إذا أيسر
باب الولى يخلط ماله بمال اليتيم وهو يريد
باب ما جاء فى مداينة العبد
باب النهى عن ثمن الكلب
باب ما جاء فى قتل الكلاب
باب ما جاء فيما يحل اقتناؤه من الكلاب
باب ما جاء فى ثمن السنور
باب تحريم التجارة فى الخمر
باب تحريم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام
باب تحريم بيع ما يكون نجسا لا يحل أكله
باب تحريم بيع الحر
باب ما جاء فى بيع المغنيات
باب النهى عن بيع فضل الماء
باب ما جاء فى كراهية بيع المصاحف
باب ما جاء فى بيع المضطر وبيع المكره
باب جواز السلف المضمون بالصفة
باب جواز الرهن والحميل فى السلف
باب السلف فى الشىء ليس فى أيدى الناس إذا شرط محله
باب جواز السلم الحال
باب من أجاز السلم في الحيوان بسن وصفة
باب ما يستدل به على أن الحيوان يضبط بالصفة
باب: لا يجوز السلف حتى يدفع المسلف ثمن ما سلف فيه،
باب: لا يجوز السلف حتى يكون بصفة معلومة لا تتعلق بعين
باب: لا يجوز السلف حتى يكون بثمن معلوم في كيل معلوم
باب السلف في الحنطة والشعير والزبيب والزيت والثياب
باب السلف فيما يباع كيلا في الوزن (1) مثل
باب: المسك طاهر يحل بيعه وشراؤه والسلف فيه
باب من أقال المسلم إليه بعض السلم وقبض بعضا
باب من عجل له أدنى من حقه قبل محله فقبله
باب: لا خير في أن يعجله بشرط أن يضع عنه
باب من كره أن يقول: أسلمت عند فلان
باب التسعير
باب ما جاء في الاحتكار
باب من سلف في شىء فلا يصرفه إلى غيره
باب كيفية الكيل إذا كان قد سلف في شىء بكيل
باب أصل الوزن والكيل بالحجاز
باب ما جاء في ابتغاء البركة من كيل الطعام
باب ترك التطفيف في الكيل
باب المعطى يرجح في الوزن، والوزان (3) يزن بالأجر
باب ما جاء في النهى عن كسر الدراهم والدنانير
باب ما جاء في بيع العقار
باب ما جاء في بيع دور مكة وكرائها وجريان الإرث فيها
باب ما جاء في الاستيام والمماسحة
كتاب الرهن
باب جواز الرهن
باب العصير المرهون يصير خمرا فيخرج من الرهن،
باب ذكر الخبر الذى ورد فى خل الخمر
باب ما جاء فى زيادات الرهن
باب الرهن غير مضمون
باب من قال: الرهن مضمون
باب ما روى فى غلق الرهن
كتاب التفليس
باب المشترى يفلس بالثمن
باب المشترى يموت مفلسا بالثمن
باب الحجر على المفلس وبيع ماله فى ديونه
باب حلول الدين على الميت
باب: لا يؤاجر الحر فى دين عليه،
باب ما جاء فى بيع الحر المفلس فى دينه
باب العهدة ورجوع المشترى بالدرك
باب حبس من عليه الدين إذا لم يظهر ماله،
باب ما جاء في التقاضى
باب ما جاء في الملازمة
باب استحلاف من ذكر عسرة
باب حبسه إذا اتهم وتخليته متى علمت عسرته وحلف عليها
باب من باع سلعة بدين ثم طلب منه كفيلا
كتاب الحجر
باب الحجر على الصبى حتى يبلغ ويؤنس منه الرشد
باب البلوغ بالسن
باب البلوغ بالاحتلام
باب بلوغ المرأة بالحيض
باب البلوغ بالإنبات
باب: الرشد هو الصلاح في الدين وإصلاح المال
باب: المرأة يدفع إليها مالها إذا بلغت رشيدة،
باب الخبر الذى ورد في عطية المرأة بغير إذن زوجها
باب الحجر على البالغين بالسفه
باب النهى عن إضاعة المال في غير حقه
كتاب الصلح
باب
باب صلح الإبراء والحطيطة وما جاء في الشفاعة في ذلك
باب صلح المعاوضة, وأنه بمنزلة البيع؛ يجوز فيه ما يجوز
باب ما جاء في التحلل وما يحتج به من أجاز الصلح على الإنكار
باب نصب الميزاب (4) وإشراع الجناح
باب الرجلين يتداعيان جدارا بين داريهما
باب من استعمل الدلالة فقال: هو للذى إليه
باب ارتفاق الرجل بجدار غيره بوضمع الجذوع
باب لا ضرر ولا ضرار
كتاب الحوالة
باب: من أحيل على ملى فليتبع ولا يرجع على المحيل
باب من قال: يرجع على المحيل لا توى (1) على مال مسلم
كتاب الضمان
باب وجوب الحق بالضمان
باب ما يستدل به على أن الضمان لا ينقل الحق بل يزيد
باب رجوع الضامن على المضمون عنه بما غرم وضمن بأمره
باب الضمان عن الميت
- باب ما جاء في الكفالة ببدن من عليه حق
كتاب الشركة
باب الاشتراك في الأموال والهدايا
باب 1 لاشتراد في الأموال والهدايا
باب الأمانة في الشركة وترك الخيانة
باب الشركة في البيع
باب الشركة في الغنيمة
باب الشرط في الشركة وغيرها
كتاب الوكالة
باب التوكيل في المال وطلب الحقوق وقضائها وذبح
باب التوكيل في الخصومات مع الحضور والغيبة
باب فضل النيابة عمن لا يهدى
باب إثم من خاصم أو أعان فى خصومة بباطل
باب ما جاء فى الوكيل ينعزل إذا عزل وإن لم يعلم به
كتاب الإقرار
باب الاعتراف بالحقوق والخروج من المظالم
باب من يجوز إقراره
باب من لا يجوز إقراره
باب الاستثناء فى الكلام
باب ما جاء فى إقرار المريض لوارثه
باب
باب إقرار الوارث بوارث
كتاب العارية
باب ما جاء فى جواز العارية والترغيب فيها
باب: العارية مؤداة
باب: العارية مضمونة
باب من قال: لا يغرم
باب من بنى أو غرس فى أرض غيره
كتاب الغصب
باب تحريم الغصب وأخذ أموال الناس بغير حق
باب نصر المظلوم والأخذ على يد الظالم عند الإمكان
باب رد المغصوب إذا كان باقيا
باب رد قيمته إن كان من ذوات القيم أو رد مثله إن كان من ذوات الأمثال، إذا أتلفه الغاصب أو تلف فى يديه
باب: لا يملك أحد بالجناية شيئا جنى عليه، إلا أن يشاء هو والمالك
باب التشديد فى غصب الأراضى، وتضمينها بالغصب
باب: ليس لعرق ظالم حق
باب من غصب لوحا فأدخله فى سفينة أو بنى عليه جدارا
باب من غصب جارية فباعها ثم جاء رب الجارية
باب من قتل خنزيرا أو كسر صليبا أو طنبورا
باب من أراق ما لا يحل الانتفاع به من الخمر وغيرها وكسر وعاءها
كتاب الشفعة
باب الشفعة فيما لم يقسم
باب الشفعة بالجوار
باب رواية ألفاظ منكرة يذكرها بعض الفقهاء فى مسائل الشفعة
باب: لا شفعة فيما ينقل ويحول
باب
كتاب القراض
باب المضارب يخالف بما فيه زيادة لصاحبه، ومن تجر فى مال غيره بغير أمره
كتاب المساقاة
باب المعاملة على النخل بشطر ما يخرج منها أو ما تشارطا عليه من جزء معلوم
باب المعاملة على زرع البياض الذى بين أضعاف النخل مع المعاملة على النخل
باب شرط العمل في المساقاة على العامل
كتاب الإجارة
باب جواز الإجارة
باب: لا تجوز الإجارة حتى تكون معلومة، وتكون الأجرة معلومة
باب إثم من منع الأجير أجره
باب كراء الإبل والدواب
باب ما يستحب من تأخير الأحمال ليكون أسهل على الجمال وغيرها
باب ما جاء في تضمين الأجراء
باب: لا ضمان على [المكترى فيما اكترى] (5) إلا أن يتعدى
باب: الإمام يضمن والمعلم يغرم من صار مقتولا بتعزير الإمام وتأديب المعلم
باب أخذ الأجرة على تعليم القرآن والرقية به
باب من كره أخذ الأجرة عليه
باب كسب الإماء
باب كسب الرجل وعمله بيديه
كتاب المزارعة
باب ما جاء في النهي عن المخابرة (1) والمزارعة
باب ما جاء في النهي عن كراء الأرض
باب بيان المنهى عنه وأنه مقصور على كراء الأرض ببعض ما يخرج منها دون غيره مما يجوز أن يكون عوضا في البيوع
باب من أباح المزارعة بجزء معلوم مشاع، وحمل النهى عنها على التنزيه أو على ما لو تضمن العقد شرطا فاسدا
باب من زرع في أرض غيره بغير إذنه أو بإذنه على سبيل المزارعة
باب فضل الزرع والغرس إذا أكل منه
باب ما يستحب من حفظ المنطق في الزرع
باب ما جاء في نصب الجماجم (2) لأجل العين
باب ما جاء في طرح السرجين (1) والعذرة في الأرض
باب ما جاء في قطع السدر
كتاب إحياء الموات
باب من أحيا أرضا ميتة ليست لأحد ولا في حق أحد فهى له
باب من أحيا أرضا ميتة فهى له بعطية رسول الله - صلى الله عليه وسلم - دون السلطان
باب: لا يترك ذمى يحييه
باب إقطاع الموات
باب كتابة القطائع
باب: سواء كل موات لا مالك له أين كان
باب ما جاء في الحمى
باب ما يكون إحياء وما يرجى فيه من الأجر
باب من أقطع قطيعة أو تحجر أرضا ثم لم يعمرها أو لم يعمر بعضها
باب من أقطع قطيعة فباعها
باب ما لا يجوز إقطاعه من المعادن الظاهرة
باب ما جاء في مقاعد الأسواق وغيرها
باب ما جاء في إقطاع المعادن الباطنة
باب ما جاء في النهي عن منع فضل الماء
باب الماء والكلإ وغير ذلك يؤخذ من المعادن الظاهرة، ثم يباع
باب ترتيب سقي الزرع والأشجار من الأودية المباحة
باب القوم يختلفون في سعة الطريق الميتاء إلى ما أحيوه
باب النخل يغرس في موات، أو يكون لرجل نخلة بين ظهرانى نخيل لغيره فاختلفا في حريمها
باب ما جاء في حريم الآبار
باب ما جاء في توريث نساء المهاجرين خططهن (3) بالمدينة
باب من قضى فيما بين الناس بما فيه صلاحهم ودفع الضرر عنهم على الاجتهاد
باب جواز الصدقة المحرمة وإن لم تقبض
باب وقف المشاع
باب من قال: لا حبس عن فرائض الله عز وجل
باب ما جاء في البحيرة والسائبة والوصيلة والحام
باب الحبس في الرقيق والماشية والدابة
باب الصدقة في الأقربين
باب الصدقة في ولد البنين والبنات، ومن يتناوله اسم الولد والابن منهم
باب الصدقة في العترة
باب الصدقة في الذرية ومن يتناوله اسم الذرية
باب الصدقة على ما شرط الواقف من الأثرة والتقدمة والتسوية
باب اتخاذ المسجد والسقايات وغيرها
كتاب الهبات
باب التحريض على الهبة والهدية صلة بين الناس
باب شرط القبض في الهبة
باب: يقبض للطفل أبوه
باب هبة ما في يدي الموهوب له
باب ما جاء في هبة المشاع
باب العمرى
باب الرقبى
باب ما جاء في تفسير العمرى والرقبى التى وردت في الأخبار المطلقة
باب السنة في التسوية بين الأولاد في العطية
باب ما يستدل به على أن أمره بالتسوية بينهم في العطية على الاختيار دون الإيجاب
باب رجوع الوالد فيما وهب من ولده
باب من قال: لا يحل لواهب أن يرجع فيما وهب (2) إلا الوالد فيما وهب لولده
باب المكافأة في الهبة
باب شكر المعروف
باب ذكر الخبر الذى روى: "من أهديت له هدية وعنده ناس فهم شركاء فيها"
باب إباحة صدقة التطوع لمن لا تحل له صدقة الفرض من بنى هاشم وبنى المطلب
باب إعطاء الغنى من التطوع
باب: كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لا يأخذ صدقة التطوع ويأخذ الهبة.
كتاب اللقطة
باب: اللقطة يأكلها الغنى والفقير إذا لم تعترف بعد تعريف سنة
باب ما يجوز له أخذه وما لا يجوز مما يجده
باب الرجل يجد ضالة يريد ردها على صاحبها لا يريد أكلها
باب الاختيار في أخذ اللقطة إذا كان من أهل الأمانة، ومن اختار تركها
باب تعريف اللقطة ومعرفتها والإشهاد عليها
باب بيان مدة التعريف
باب ما جاء في قليل اللقطة
باب ما جاء في اتباع الحصادين وأخذ ما يسقط منهم
باب ما جاء في إنشاد الضالة في المسجد
باب ما جاء فيمن يعترف اللقطة
باب: لا تحل لقطة مكة إلا لمنشد
باب الجعالة
باب التقاط المنبوذ وأنه لا يجوز تركه ضائعا
باب من قال: اللقيط حر لا ولاء عليه
باب: الولد يتبع أبويه في الكفر، فإذا أسلم أحدهما تبعه الولد في الإسلام
باب ذكر بعض من صار مسلما بإسلام أبويه أو أحدهما من أولاد الصحابة - رضي الله عنهم
باب من قال: لا يحكم بإسلام الصبى بنفسه وأبواه كافران حتى يبلغ فيصف الإسلام
باب من قال: يحكم بصحة إسلامه
كتاب الفرائض
باب الحث على تعليم (1) الفرائض
باب ترجيح قول زيد بن ثابت على قول غيره من الصحابة رضى الله عنهم أجمعين في علم الفرائض
باب من لا يرث من ذوى الأرحام
باب من قال بتوريث ذوى الأرحام
باب: لا يرث المسلم الكافر ولا الكافر المسلم
باب: لا يرث المملوك
باب: لا يرث القاتل
باب من قال: يرث قاتل الخطأ من المال، ولا يرث (1) من الدية
باب ميراث من عمى موته
باب: لا يحجب من لا يرث من (1) هؤلاء
باب حجب الإخوة والأخوات من قبل الأم بالأب والجد والولد وولد الابن
باب حجب الإخوة والأخوات من كانوا بالأب والابن وابن الابن
باب: لا يرث مع الأب أبواه
باب: لا ترث مع الأم جدة
باب فرض الأم
باب فرض الابنة
باب ميراث أولاد الابن
باب فرض ابنة الابن مع ابنة الصلب ليس معهما ذكر
باب من لم يورث ابن الأخ مع الجد شيئا
باب فرض الإخوة والأخوات للأم
باب فرض الأخت والأختين فصاعدا لأب وأم أو لأب
باب ميراث الإخوة والأخوات لأب وأم أو لأب
باب: الأخوات مع البنات عصبة
باب ميراث الأب
باب فرض الجدة والجدتين
باب من لم يورث أكثر من جدتين
باب توريث ثلاث جدات متحاذيات أو أكثر
باب توريد القربى من الجدات دون البعدى
باب توريث القربى منهن إذا كانت من قبل الأم، والإشراك بينهن إذا كانت القربى من قبل الأب
باب العصبة
باب ترتيب العصبة
باب ميراث ابنى عم أحدهما زوج أو (4) أخ لأم
باب الميراث بالولاء
باب من جعل ميراث من لم يدع وارثا ولا مولى في بيت المال
باب من جعل ما فضل عن أهل الفرائض ولم يخلف عصبة ولا مولى في بيت المال، ولم يرد على ذى فرض شيئا
باب التشديد في الكلام في مسألة الجد مع الإخوة للأب والأم أو للأب من غير اجتهاد، وكثرة الاختلاف فيها
باب من لم يورث الإخوة مع الجد
باب من ورث الإخوة للأب والأم أو الأب مع الجد
باب كيفية المقاسمة بين الجد والإخوة والأخوات
باب الاختلاف في مسألة الأكدرية
باب بيان الاختلاف في مسألة المعادة
باب الاختلاف في مسألة الخرقاء
باب العول في الفرائض
باب ميراث المرتد
باب المشركة
باب ميراث الحمل
باب ميراث ولد الملاعنة
باب: لا يرث ولد الزنى من الزانى ولا يرثه الزانى
باب ميراث المجوس
باب ميراث الخنثى
باب نسخ التوارث بالتحالف وغيره
كتاب الوصايا
باب نسخ الوصية للوالدين والأقربين الوارثين
باب من قال بنسخ (1) الوصية للأقربين الذين لا يرثون وجوازها للأجنبيين
باب ما جاء في قوله تعالى: {وإذا حضر القسمة أولو القربى واليتامى والمساكين فارزقوهم منه وقولوا لهم قولا معروفا} [النساء: 8]
باب تبدية الدين على الوصية
باب الوصية بالثلث
باب من استحب النقصان عن الثلث إذا لم يترك ورثته أغنياء
باب من استحب ترك الوصية إذا لم يترك شيئا كثيرا استبقاء على ورثته
باب ما جاء في قوله عز وجل: {وليخش الذين لو تركوا من خلفهم ذرية ضعافا خافوا عليهم فليتقوا الله وليقولوا قولا سديدا} [النساء: 9]
باب: الحزم لمن كان له شيء يريد أن يوصى فيه ألا يبيت ليلتين أو ثلاث ليال ليال ووصيته مكتوبة عنده
باب الوصية بمثل نصيب ولده
باب الوصية فيما زاد على الثلث
باب العول في الوصايا وإجازة الورثة وصيته لوارث أو ما زاد على الثلث
باب الوصية بشىء بعينه
باب الوصية بالإعتاق عنه، ومن استحب استغلاء الرقاب وإقلالها، أو إكثارها واسترخاصها
باب الوصية بالحج
باب الوصية في سبيل الله عز وجل
باب الرجل يقول: ثلث مالى إلى فلان يضعه حيث أراه الله، وما يختار للموصى إليه أن يعطيه أهل الحاجة من قرابة الميت حتى يغنيهم، ثم رضعاءه (4)، ثم جيرانه
باب الوصية للرجل وقبوله ورده
باب نكاح المريض
باب الوصية بالعتق وغيره إذا ضاق الثلث عن حملها
باب الحج عن الميت وقضاء ديونه عنه
باب الصدقة عن الميت
باب الدعاء للميت
باب ما جاء في العتق عن الميت
باب الصوم عن الميت
باب الوصية للقرابة
باب الوصية للكفار
باب ما جاء في الوصية للقاتل
باب الرجوع في الوصية وتغييرها
باب المرض الذى تجوز فيه الأعطية
باب ما جاء في وصية الصغير
باب وصية العبد
باب الأوصياء
باب من اختار ترك الدخول في الوصايا لمن يرى من نفسه ضعفا
باب من اختار (3) الدخول فيها والقيام بكفالة اليتامى لمن يرى من نفسه قوة وأمانة
باب الإثم في أكل مال اليتيم
باب: والى اليتيم يأكل من ماله -إذا كان فقيرا مكان قيامه عليه- بالمعروف
باب مخالطة اليتيم في الطعام
باب ما جاء في تأديب اليتيم
باب ما يجوز للوصى أن يصنعه في أموال اليتامى
باب من احتاط فأوصى بقضاء ديونه
باب ما جاء في كتاب الوصية
كتاب الوديعة
باب ما جاء في الترغيب في أداء الأمانات
باب: لا ضمان على مؤتمن
كتاب قسم الفيء والغنيمة
باب بيان مصرف الغنيمة في الأمم الخالية إلى أن أحلها الله تعالى لمحمد - صلى الله عليه وسلم - ولأمته
باب بيان مصرف الغنيمة في ابتداء الإسلام وأنها كانت لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - يضعها فيمن يراه ممن شهد الوقعة وممن لم يشهدها حتى نزل قوله عز وجل: {واعلموا أنما غنمتم من شيء فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل} [الأنفال: 41]. فكان الخمس لأهل الخمس، وأربعة أخماسها لمن شهد الوقعة
باب وجوب الخمس في الغنيمة والفىء، ومن قال: لا تخمس الجزية وما في معناها
باب بيان مصرف أربعة أخماس الفىء في زمان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأنها كانت له خاصة دون المسلمين يضعها حيث أراه الله عز وجل
باب بيان مصرف أربعة أخماس الفىء بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وأنها تجعل حيث كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يجعل فضول غلات تلك الأموال مما فيه صلاح الإسلام وأهله، وأنها لم تكن موروثة عنه
باب بيان مصرف خمس الخمس، وأنه بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إلى الذى يلى أمر المسلمين يصرفه في مصالحهم
باب سهم الصفي
باب قسمة الغنيمة في دار الحرب
باب: السلب للقاتل
باب ما جاء في تخميس السلب
باب: الوجه الثانى من النفل
باب: النفل بعد الخمس
باب: النفل من خمس الخمس سهم المصالح
باب كراهية النفل من هذا الوجه إذا لم تكن حاجة
باب: الوجه الثالث من النفل
باب قسمة ما حصل من الغنيمة من دار وأرض
باب ما جاء فى من الإمام على من رأى من
بأبصارهم، فقمنا إليهم فأخذناهم، فقال لهم رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "هل جئتم فى
باب ما جاء فى مفاداة الرجال منهم بمن أسر منا
باب ما جاء فى مفاداة الرجال منهم بالمال
باب ما جاء فى قتل من رأى الإمام منهم
باب ما جاء فى استعباد الأسير
باب ما جاء فى سلب الأسير
باب النهى عن المثلة
باب إخراج الخمس من رأس الغنيمة وقسمة الباقى بين من حضر
باب ما جاء فى سهم الراجل والفارس
باب ما جاء فى سهم البراذين والمقاريف (3) والهجين
باب: لا يسهم إلا لفرس واحد
باب الإسهام للفرس دون غيره من الدواب
باب ما يحره من الخيل وما يسلحب
باب ما ينهى عنه من تقليد الخيل الأوتار
باب ما ينهى عنه من جز نواصى الخيل وأذنابها
باب من دخل يريد الجهاد فمرض أو لم يقاتل
باب من دخل أجيرا يريد الجهاد أو لم يرده
باب من دخل يريد التجارة
باب: المملوك والمرأة يرضخ لهما ولا يسهم
باب المدد يلحق بالمسلمين قبل تنقطع الحرب
باب السرية تخرج من عسكر فى بلاد العدو
باب التسوية فى قسم (1) الغنيمة
باب ما كان النبى -صلى الله عليه وسلم- يعطى المؤلفة قلوبهم وغيرهم
باب: سهم الله وسهم رسوله -صلى الله عليه وسلم- من خمس الفىء والغنيمة
باب سهم ذى القربى من الخمس
باب ما جاء فى مصرف أربعة أخماس الفىء
باب ما جاء فى قسمة ذلك على قدر الكفاية
باب من قال: ليس للمماليك فى العطاء حق
باب من قال: يقسم للحر والعبد
باب: ليس للأعراب الذين هم أهل الصدقة فى الفىء نصيب
باب التسوية بين الناس فى القسمة
باب التفضيل على السابقة والنسب
باب إعطاء الذرية
باب ما جاء فى قول أمير المؤمنين عمر - رضي الله عنه -: ما من
باب: لا يفرض واجبا إلا لبالغ يطيق مثله القتال
باب ما يكون للوالى الأعظم ووالى الإقليم من مال الله
باب: الاختيار فى التعجيل بقسمة مال الفىء إذا اجتمع
باب من كره الافتراض (3) عند تغير السلاطين
باب ما لم يوجف عليه بخيل ولا ركاب
باب ما جاء فى تعريف العرفاء
باب ما جاء فى كراهية العرافة لمن جار وارتشى
باب ما جاء فى شعار القبائل ونداء كل قبلة بشعارها
باب ما جاء فى عقد الألوية والرايات
باب السنة فى كتبة (4) أسامى أهل الفىء
باب إعطاء الفىء على الديوان، ومن تقع به البداية
باب البداية (2) بعد قريش بالأنصار لمكانهم من الإسلام
باب ما جاء في ترتيبهم
كتاب قسم الصدقات
باب ما فرض الله تباوك وتعالى على أهل دينه (1) المسلمين
باب: لا يسع أهل الأموال حبسه عمن أمروا بدفعه إليه
باب: لا يسع الولاة تركه لأهل الأموال
باب ما جاء في رب المال يتولى تفرقة زكاة ماله بنفسه
باب الدعاء له إذا أخذت صدقته بالأجر والبركة
باب: الأغلب على أفواه العامة أن في الثمر العشر، وفى الماشية الصدقة،
باب قسم الصدقات على قسم الله تعالى
باب من جعل الصدقة في صنف واحد من هذه الأصناف
باب من قال: لا يخرج صدقة قوم منهم من بلدهم
باب نقل الصدقة إذا لم يكن حولها من يستحقها
باب ما يستدل به على أن الفقير أمس حاجة من المسكين
باب الفقير أو المسكين له كسب أو حرفة تغنيه وعياله
باب من طلب الصدقة بالمسكنة أو الفقر،
باب: الخليفة ووالى الإقليم العظيم الذى لا يلى قبض
باب: العامل على الصدقة ياخذ منها بقدر عمله وإن كان موسرا
باب: لا يكتم منها شيء
باب فضل العامل على الصدقة بالحق
باب من يعطى من المؤلفة قلوبهم من سهم المصالح خمس
باب من يعطى من المؤلفة قلوبهم من سهم المصالح رجاء أن يسلم
باب من يعطى من المؤلفة قلوبهم من سهم الصدقات
باب سقوط سهم المؤلفة قلوبهم وترك إعطائهم عند ظهور
باب سهم الرقاب
كتاب المكاتب.
باب سهم الغارمين
باب سهم سبيل الله
باب سهم ابن السبيل
باب: لا وقت فيما يعطى الفقراء والمساكين
باب: الرجل يقسم صدقته على قرابته وجيرانه إذا كانوا
باب: لا يعطيها من تلزمه نفقته من ولده ووالديه
باب: المرأة تصرف من زكاتها فى زوجها إذا حان محتاجا
باب: آل محمد - صلى الله عليه وسلم - لا يعطون من الصدقات المفروضات
باب بيان آل محمد - صلى الله عليه وسلم - الذين تحرم عليهم الصدقة المفروضة
باب: لا يأخذون من سهم العاملين بالعمالة شيئا
باب موالي بني هاشم وبني المطلب
باب: لا تحرم على آل محمد - صلى الله عليه وسلم - صدقة التطوع
باب ما كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يقبل ما كان باسم الهدية ولا يقبل ما كان باسم الصدقة إما تحريما وإما تورعا
باب الرجل يخرج صدقته إلى من ظنه من أهل السهمان، فبان أنه ليس من أهل السهمان
باب ميسم (3) الصدقة
باب ما جاء في موضع الوسم، وفي صفة الوسم
كتاب النكاح
باب ما وجب عليه من تخيير النساء
باب ما وجب عليه من قيام الليل
باب ما حرم عليه وتنزه عنه من الصدقة
باب ما حرم عليه من خائنة الأعين دون المكيدة في الحرب
باب: لم يكن له إذا لبس لأمته أن ينزعها حتى يلقى العدو ولو بنفسه
باب: لم يكن له إذا سمع المنكر ترك النكير
باب: لم يكن له أن يتعلم شعرا ولا يكتب
باب قول الله تعالى: {لئن أشركت ليحبطن عملك} [الزمر: 65]
باب: كان عليه قضاء دين من مات من المسلمين
باب ما أمره الله تعالى به من أن يدفع بالتي هي أحسن السيئة فقال: {ادفع بالتي هي أحسن} [فصلت: 34]
باب ما أمره الله تعالى به من المشورة فقال: {وشاورهم في الأمر} [آل عمران: 159]
باب ما أمره الله تعالى به من اختيار الآخرة على الأولى ولا يمد عينيه إلى زهرة الحياة الدنيا
باب: كان إذا رأى شيئا يعجبه قال: "لبيك إن العيش عيش الآخرة"
باب فضل علمه على علم غيره
باب ما روي عنه في قوله: "أما أنا فلا آكل متكئا"
باب ما روي عنه من قوله: "أمرت بالسواك حتى خفت أن يدردني (1) "
باب: كان لا يأكل الثوم والبصل والكراث وقال: "لولا أن الملك يأتيني لأكلته"
باب: كان لا ينطق عن الهوى، إن هو إلا وحي يوحى
باب ما نهاه الله عز وجل عنه بقوله: {ولا تمنن تستكثر} [المدثر: 6]
باب ما كان مطالبا برؤية مشاهدة الحق مع معاشرة الناس بالنفس والكلام
باب: كان يغان (1) على قلبه فيستغفر الله ويتوب إليه في اليوم مائة مرة
باب: كان يؤخذ عن الدنيا عند تلقي الوحى، وهو مطالب بأحكامها عند الأخذ عنها
باب: كان لا يصلي على من عليه دين ثم نسخ
باب: كان لا يجوز له أن يبدل من أزواجه أحدا ثم نسخ
باب ما أبيح له من النساء أكثر من أربع
باب ما أبيح له من الموهوبة
باب ما أبيح له من النكاح بغير ولي وغير شاهدين
باب ما أبيح له بتزويج الله، وإذا جاز ذلك جاز أن يعقد على امرأة بغير استئمارها
باب ما أبيح له من تزويج المرأة من غير استئمارها، وإذا جاز ذلك جاز من غير استئمار وليها، وجعله الله عز وجل أولى بالمؤمنين من أنفسهم
باب ما أبيح له من النكاح في الإحرام
باب ما روي من أنه تزوج صفية وجعل عتقها صداقها
باب ما أبيح له من سهم الصفي
باب ما أبيح له من أربعة أخماس الفىء وخمس خمس الفىء والغنيمة
باب: الحمى له خاصة في أحد القولين
باب: دوام الحمى له خاص
باب دخول الحرم بغير إحرام والقتل فيه
باب استباحة قتل من سبه أو هجاه، امرأة كان أو رجلا
باب ما يستدل به على أنه جعل سبه للمسلمين رحمة، وفي ذلك كالدليل على أنه له مباح
باب: الوصال له مباح ليس لغيره
باب: كان ينام ولا يتوضأ
باب: صلاته التطوع قاعدا كصلاته قائما وإن لم تكن به علة
باب: إليه ينسب أولاد بناته
باب: الأنساب كلها منقطعة يوم القيامة إلا نسبه
باب ما أبيح له من أن يدعو المصلب فيجيبه وإن كان في الصلاة
باب: كان ماله بعد موته قائما على نفقته وملكه
باب دخول المسجد جنبا
باب ما أبيح له من الحكم لنفسه وقبول شهادة (4) من شهد له بقوله وإذا جاز ذلك جاز أن يحكم لولده وولد ولده
باب ما أبيح له من القضاء بعلمه
باب تركه الإنكار على من شرب بوله ودمه
باب قسم شعره بين أصحابه
باب طعام الفجاءة
باب ما خص به من زيادة الوعك لزيادة الأجر
باب: لن يموت نبي حتى يخير بين الدنيا والآخرة
باب ما خص به من أن أزواجه أمهات المؤمنين، وأنه يحرم نكاحهن من بعده على جميع العالمين
باب تسمية أزواج النبي - صلى الله عليه وسلم - وبناته وتزويجه بناته
باب قول الله عز وجل: {يانساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن} [الأحزاب: 32]
باب ما يستدل به على أن النبي - صلى الله عليه وسلم - في سوى ما وصفنا من خصائصه من الحكم بين الأزواج فيما يحل منهن ويحرم بالحادث، لا يخالف حلاله حلال الناس
باب الدليل على أنه - صلى الله عليه وسلم - لا يقتدى به فيما خص به ويقتدى به فيما سواه
باب الرغبة في النكاح
باب النهي عن التبتل والإخصاء
باب استحباب التزوج بذات الدين
باب استحباب التزويج بالأبكار
باب استحباب التزوج بالودود الولود
باب الترغيب في التزويج من ذي الدين والخلق المرضي
باب من تخلى لعبادة الله إذا لم تتق نفسه إلى النكاح
باب نظر الرجل إلى المرأة يريد أن يتزوجها
باب تخصيص الوجه والكفين بجواز النظر إليها عند الحاجة
باب من بعث بامرأة لتنظر إليها
باب سبب نزول آية الحجاب
باب تحريم النظر إلى الأجنبيات من غير سبب مبيح
باب ما جاء في نظر الفجأة
باب ما يفعل إذا رأى من أجنبية ما يعجبه
باب: لا يخلو رجل بامرأة أجنبية
باب ما يتقى من فتنة النساء
باب مساواة المرأة الرجل في حكم الحجاب والنطر إلى الأجانب
باب ما جاء في القواعد من النساء
باب ما تبدي المرأة من زينتها للمذكورين في الآية من محارمها
باب ما جاء فى إبداء المسلمة زينتها لنسائها دون الكافرات
باب ما جاء فى إبدائها زينتها لما ملكت يمينها
باب ما جاء فى إبدائها زينتها لغير أولى الإربة من الرجال
باب ما جاء فى إبدائها زينتها للطفل الذين
باب استئنذان المملوك والطفل فى العورات الثلاث،
باب: كيف (8) الاستئذان؟
باب الرجل يخلو بذات محرمه ويسافر بها
باب ما جاء فى الرجل ينظر إلى عورة الرجل، والمرأة تنظر إلى
باب ما جاء فى النظر إلى الغلام الأمرد بالشهوة
باب ما جاء فى مصافحة الرجل الرجل
باب ما جاء فى معانقة الرجل الرجل إذا لم تكن مؤدية
باب ما جاء فى قبلة الرجل ولده
باب ما جاء فى قبلة الرأس
باب ماجاء فى قبلة مابين العينين
باب ما جاء فى قبلة الخد
باب ما جاء فى قبلة اليد
/ باب ما جاء فى قبلة الجسد
باب قول الله تعالى: {وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم}
باب: حتم لازم لأولياء الأيامى الحرائر البوالغ إذا أردن
باب لا نكاح إلا بولى
باب: لا ولاية لوصى فى نكاح
باب ما جاء فى إنكاح الآباء الأبكار
باب ما جاء فى إنكاح الثيب
باب ما جاء فى إنكاح اليتيمة
باب: إذن البكر الصمت، وإذن الثيب الكلام
باب: النكاح لا يقف على الإجازة
باب: لا نكاح إلا بولى مرشد
باب: لا نكاح إلا بشاهدين عدلين
باب نكاح العبد بغير إذن مالكه
باب الرجل يزوج عبده أمته بغير مهر
باب: النكاح وملك اليمين لا يجتمعان
باب الرجل يعتق أمته ثم يتزوج بها
باب لا ولاية لأحد مع أب
باب ولاية الأخ
باب ولاية ابن العم، وإذا كان هو وليا فابن الأخ
باب الابن يزوجها إذا كان عصبة لها بغير البنوة
باب اعتبار الكفاءة
باب اشتراط الدين فى الكفاءة
باب اعتبار النسب فى الكفاءة
باب اعتبار الحرية فى الكفاءة
باب اعتبار الصنعة فى الكفاءة
باب اعتبار السلامة فى الكفاءة
باب اعتبار اليسار فى الكفاءة
باب: لا يرد نكاح غير الكفء إذا رضيت به الزوجة
باب: لا يرد النكاح بنقص المهر إذا رضيت المرأة به
باب ما جاء فى عضل الولى، والمرأة تدعو إلى كفاءة
باب ما جاء فى تفسير العضل الآخر الذى
باب الوكالة فى النكاح
باب: لا يكون الكافر وليا لمسلمة
باب إنكاح الوليين
بابن علية، عن ابن أبى عروبة، عن قتادة، عن الحسن، عن عقبة بن
باب ما جاء فى (4) اليتيمة تكون فى حجر
باب لا يزوج نفسه امرأة هو وليها كما لا يشترى
باب الأب يزوج ابنه الصغير
باب الكلام الذى ينعقد به النكاح
باب: لا نكاح لمن لم يولد
باب ما جاء فى خطبة النكاح
باب ما يستحب للولى من الخطبة والكلام
باب من لم يزد على عقد النكاح
باب الاستخارة فى الخطبة وغيرها
باب ما يقول إذا نكح امراة ودخل عليها
باب ما يقال للمتزوج
باب ما تقول النسوة للعروس
باب الدار وإنى لأنهج حتى سكن بعض نفسي، ثم أخذت شيئا من ماء
باب ما يقول الرجل إذا أراد أن يأتى أهله
باب عدد ما يحل من الحرائر والإماء
باب الرجل يطلق أربع نسوة له طلاقا بائنا حل له
باب الرجل يتزوج بجارية أمه أو بجارية أبيه
باب ما جاء فى تسرى العبد
باب نكاح المحدثين، وما جاء فى قول الله عز وجل
باب ما يستدل به على قصر الآية على ما نزلت فيه أو نسخها
باب: لا عدة على الزانية ومن تزوج امرأة حبلى
باب نكاح العبد وطلاقه
باب ما يحرم من نكاح القرابة والرضاع وغيرهما
باب ما جاء فى قول الله تعالى: {وأمهات نسائكم وربائبكم اللاتي
باب ما جاء فى قول الله عز وجل {وحلائل أبنائكم
باب نسخ التبنى وإباحة نكاح امرأة فارقها من تبناه
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {ولا تنكحوا ما
باب ما جاء فى معنى الدخول المشروط فى تحريم الربيبة،
باب ما جاء فى قول الله عز وجل
باب ما جاء فى قوله: {إلا ما قد سلف}
باب ما جاء فى تحريم الجمع بين الأختين
باب ما جاء فى الجمع بين المرأة وعمتها، وبينها وبين خالتها
باب من يحل الجمع بينه
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {والمحصنات من النساء
باب: الزنى لا يحرم الحلال
باب ما جاء فى تحريم حرائر أهل الشرك دون
باب من دان دين [اليهودى والنصرانى] (4) من الصابئين والسامرة
باب ما جاء فى نكاح إماء المسلمين
باب: لا تنكح أمة على أمة
باب: لا تنكح أمة على حرة، وتنكح الحرة على الأمة
باب من زعم أن نكاح الحرة على الأمة طلاق الأمة
باب العبد ينكح الحرة على الأمة
باب لا يحل نكاح أمة كتابية لمسلم بحال
باب التعريض بالخطبة
باب: لا يخطب الرجل على خطبة أخيه إذا رضيت به المخطوبة،
باب من أباح الخطبة على خطبة أخيه، إذا لم يوجد
باب كيف الخطبة
باب من يسلم وعنده أكثر من أربع نسوة
باب الزوجين الوثنيين يسلم أحدهما،
باب من قال: لا ينفسخ النكاح بينهما بإسلام أحدهما
باب الرجل يسلم وتحته نصرانية
باب نكاح أهل الشرك وطلاقهم
باب إتيان الحائض
كتاب الحيض
باب الرجل يطوف على نسائه فى غسل واحد
باب الجنب يتوضأ كلما أراد إتيان واحدة أو أراد العود
باب الجنب يريد أن ينام
باب الاستتار فى حال الوطء
باب ما يكره من ذكر الرجل إصابته أهله
باب إتيان النساء فى أدبارهن
باب الاستمناء
باب الشغار
باب نكاح المتعة
باب ما جاء فى نكاح المحلل
باب من عقد النكاح مطلقا لا شرط فيه فالنكاح ثابت
باب نكاح المحرم
باب ما يرد به النكاح من العيوب
باب: لا عدوى على الوجه الذى كانوا فى الجاهلية
باب: لا يورد ممرض على مصح فقد يجعل الله تعالى
بأبى عبيدة فتراجعا ساعة، فجاء عبد الرحمن بن عوف - رضي الله عنه - وكان متغيبا فى
باب من قال: يرجع المغرور بالمهر وقيمة الأولاد على الذى غره
باب الأمة تعتق وزوجها عبد
بأبى الشيخ، أخبرنا أبو يعلى، حدثنا أبو خيثمة، حدثنا جرير، عن هشام بن
باب من زعم ان زوج بريرة كان حرا يوم اعتقت
باب ما جاء فى وقت الخيار
باب المعتقة يصيبها زوجها فادعت الجهالة
باب المعتقة تختار الفراق ولم تمس فلا صداق لها
باب أجل العنين
باب الزوجين يختلفان في الإصابة فيكون القول
باب العزل
باب من قال: يعزل عن الحرة بإذنها وعن الجارية
باب من كره العزل، ومن اختلفت الرواية عنه فيه،
كتاب الصداق
باب: النكاح ينعقد بغير مهر
باب: لا وقت (3) في الصداق كثر أو قل
باب ما يستحب من القصد في الصداق
باب ما يستحب من القصد في الصداق
باب ما يجوز أن يكون مهرا
باب ما جاء فى حبس الصداق عن المرأة
باب النكاح على تعليم القرآن
باب آخذ الأجر على كتاب الله تعالى
باب التفويض
باب أحد الزوجين يموت ولم يفرض لها صداقا ولم يدخل بها
باب من قال: لا صداق لها
باب أحد الزوجين يموت وقد فرض لها صداقا
باب الرجل يتزوج بامرأة على حكمها
باب الشرط فى المهر
باب الشروط فى النكاح
باب من قال: الذى بيده عقدة النكاح الزوج،
باب من قال: الذى بيده عقدة النكاح الولى
باب: لا يدخل بها حتى يعطيها صداقها أو ما رضيت به
باب المرأة ترضى بالدخول بها قبل أن يعطيها شيئا
باب المرأة تصلح أمرها للدخول بها
باب الرجل يخلو بامرأته ثم يطلقها قبل المسيس
باب من قال: من أغلق بابا وأرخى سترا
باب المتعة
باب الأمر بالوليمة
باب: المستحب إن وجد سعة أن يولم بشاة
باب تأدى حق الوليمة بأى طعام أطعم
باب وقت الوليمة
باب أيام الوليمة
باب: إتيان دعوة الوليمة حق
باب إتيان كل دعوة عرسا (1) كان أو نحوه
باب المدعو يجيب، صائما كان أو مفطرا،
باب من استحب الفطر إن كان صومه غير واجب
باب من خير المفطر بين الأكل والترك
باب من استعفى فإن لم يعف أجاب
باب من لم يدع ثم جاء فاكل لم يحل له ما أكل
باب: الرجل يدعى إلى الوليمة وفيها المعصية
باب المدعو يرى فى الموضع الذى يدعى
باب التشديد فى المنع من التصوير
باب الرخصة فيما يوطأ من الصور أو يقطع رءوسها،
باب الرخصة فى الرقم يكون فى الثوب
باب ما جاء فى تستير المنازل
باب ما يستحب من إجابة من دعاه إلى طعام
باب طعام المتباريين
باب نسخ الضيق فى الأكل من مال الغير إذا أذن له فيه
باب اجتماع الداعيين
باب غسل اليد قبل الطعام وبعده
باب التسمية على الطعام
باب الأكل والشرب باليمين
باب الأكل مما يليه
باب الاكل من جوانب القصعة دون وسطها
باب الاكل بثلاث أصابع ولعقها
باب رفع اللقمة إذا سقطت وإنقاء القصعة
باب: لا يناول من لم يجلس معه للأكل شيئا
باب من قرب شيئا مما قدم إليه إلى من قعد معه
باب: ما عاب النبى - صلى الله عليه وسلم - طعاما قط
باب: لا يتحرج من طعام أحله الله تعالى
باب: لا يحتقر ما قدم إليه
باب كيف يأكل اللحم
باب ما جاء فى الطعام الحار
باب ما جاء فى كراهية القران بين التمرتين
باب ما جاء فى تفتيش التمر عند الأكل
باب ما جاء فى الجمع بين لونين فى الأكل
باب ما جاء فى الاكل والشرب قائما
- باب الأكل متكئا
باب كراهية التنفس فى الإناء والنفخ فيه
باب الشرب بثلاثة أنفاس
باب الكرع فى الماء
باب اختناث الأسقية وما يكره من ذلك
باب: الأيمن فالأيمن فى الشرب
باب: ساقى القوم آخرهم
باب ما يقول إذا فرغ من الطعام
باب الدعاء لرب الطعام
باب ما جاء فى النثار فى الفرح
باب ما يستحب من إظهار النكاح
باب التزويج والبناء بالمرأة فى شوال
باب ذهاب النساء والصبيان فى العرس
كتاب القسم والنشوز
باب ما جاء فى عظم حق الزوج على المرأة
باب ما جاء فى بيان حقه عليها
باب ما يستحب لها رعايته (7) يحق زوجها وإن لم يلزمها شرعا
باب كراهية كفرانها معروف زوجها
باب: لا تطيع المرأة زوجها فى معصية
باب حق المرأة على الرجل
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: (وإن امرأة خافت من بعلها
باب المرأة ترجع فيما وهبت من يومها
باب الرجل لا يفارق التى رغب عنها ولا يعدل لها
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة} [النساء: 129]
باب الحر ينكح حرة على أمة، فيقسم للحرة يومين وللأمة يوما
باب الرجل يدخل على نسائه نهارا للحاجة لا ليأوى
باب الحال التى يختلف فيها حال النساء
باب القسم للنساء إذا حضر سفر
باب نشوز المرأة على الرجل
باب ما جاء في وعظها
باب ما جاء فى هجرتها
باب: لا يجاوز بها في هجرة الكلام ثلاثا
باب ما جاء فى ضربها
باب: لا يسأل الرجل فيم ضرب امرأته؟
باب: لا يضرب الوجه ولا يقبح ولا يهجر إلا في البيت
باب الاختيار في ترك الضرب
باب الحكمين في الشقاق بين الزوجين
باب المتشبع بما لم ينل وما ينهى عنه من افتخار الضرة
باب غيرة النساء ووجدهن
باب ذب الرجل عن ابنته في الغيرة والإنصاف
باب غيرة الأزواج وغيرهم عند الريبة
باب ما جاء في دخول الحمام
باب ما جاء في خضاب الرجال
باب ما يصبغ به
باب نتف الشيب
باب ما جاء في خضاب النساء
باب ما لا يجوز للمرأة أن تتزين به
كتاب الخلع والطلاق
باب الوجه الذى تحل به الفدية
باب الرجل ينالها بضرب فى بعض ما تمنعه من الحق، ثم يخالعها
باب الخلع عند غير سلطان
باب ما يكره للمرأة من مسألتها طلاق زوجها
باب: الخلع هل هو فسخ أو طلاق؟
باب: المختلعة لا يلحقها الطلاق
باب ما يقع وما لا يقع على امرأته من طلاقه
باب: الطلاق قبل النكاح
باب إباحة الطلاق
باب ما جاء فى كراهية الطلاق
باب ما جاء فى طلاق السنة وطلاق البدعة
باب: الطلاق يقع علي الحائض وإن كان بدعيا
باب الاختيار للزوج ألا يطلق إلا واحدة
باب ما جاء فى إمضاء الطلاق الثلاث وإن كن مجموعات
باب من جعل الثلاث واحدة وما ورد عنه فى خلاف ذلك
باب ما جاء فى موضع الطلقة الثالثة (2) من كتاب الله عز وجل
باب صريح ألفاظ الطلاق
باب: من قال: أنت طالق. فنوى اثنتين أو ثلاثا فهى ما نوى
باب من قال: طالق. يريد به غير الفراق
باب ما جاء فى كنايات الطلاق التى لا يقع الطلاق بها
باب من قال فى الكنايات: إنها ثلاث
باب ما جاء فى التخيير
باب ما جاء فى التمليك
باب المرأة تقول فى التمليك: طلقتك. وهى تريد الطلاق
باب الرجل يطلق امرأته فى نفسه ولم يحرك به لسانه
باب من قال لامرأته: أنت علي حرام
باب من قال لأمته: أنت علي حرام. لا يريد عتاقا
باب من قال: ما لى علي حرام. لا يريد جواريه
باب ما جاء فى طلاق التى لم يدخل بها
باب الطلاق بالوقت والفعل
باب ما جاء فى طلاق المكره
باب ما يكون إكراها
باب: لا يجوز طلاق الصبى حتى يبلغ،
باب من قال: يجوز طلاق السكران وعتقه
باب من قال: لا يجوز طلاق السكران ولا عتقه
باب طلاق العبد بغير إذن سيده
باب: الاستثناء فى الطلاق والعتق والنذور
باب ما جاء فى توريث المبتوتة فى مرض الموت
باب الشك فى الطلاق، ومن قال: لا تحرم إلا بيقين تحريم
باب ما يهدم الزوج من الطلاق وما لا يهدم
باب الرجل يقول لامرأته: يا أختى. يريد الأخوة فى الإسلام
باب ما يكره من ذلك
كتاب الرجعة
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فأمسكوهن بمعروف أو سرحوهن بمعروف ولا تمسكوهن ضرارا}
باب ما جاء فى عدد طلاق العبد، ومن قال: الطلاق بالرجال
باب ائتمان المرأة على فرجها، وتصديقها متى ادعت انقضاء
باب: الرجعية محرمة عليه تحريم المبتوتة حتى يراجعها
باب الرجل يشهد على رجعتها ولم تعلم بذلك
باب ما جاء فى الإشهاد على الرجعة
باب نكاح المطلقة ثلاثا
باب الرجل تكون تحته أمة فيطلقها ثلاثا ثم يشتريها
كتاب الإيلاء
باب من قال: يوقف المؤلى بعد تربص
باب من قال: عزم الطلاق انقضاء الأربعة الأشهر
باب: الفيئة الجماع إلا من عذر
باب الرجل يحلف لا يطأ امرأته أقل من أربعة أشهر
باب: كل يمين منعت الجماع بكل حال أكثر من
باب: الإيلاء فى الغضب
كتاب الظهار
باب سبب نزول الآية فى الظهار
باب: لا ظهار فى الأمة
باب: لا ظهار قبل نكاح
باب الرجل يظاهر من أربع نسوة له بكلمة واحدة
باب المظاهر الذى تلزمه الكفارة
باب: لا يقربها حتى يكفر
باب عتق المؤمنة فى الظهار
باب إعتاق الخرساء إذا أشارت بالإيمان وصلت
باب وصف الإسلام
باب: لا تجزي فى رقبة واجبة رقبة تشترى بشرط أن تعتق
باب من له الكفارة بالصيام
باب من دخل فى الصوم ثم أيسر
باب من له الكفارة بالإطعام
باب: لا يجزئه أن يطعم أقل من ستين مسكينا،
كتاب اللعان
باب الزوج يقذف امرأته فيخرج من موجب قدفه
باب من يلاعن من الأزواج ومن لا يلاعن
باب أين يكون اللعان؟
باب سنة اللعان ونفى الولد وإلحاقه بالأم وغير ذلك
باب: الولد للفراش ما لم ينفه رب الفراش باللعان
باب التشديد فى إدخال المرأة على قوم من ليس منهم،
باب من ادعى إلى غير أبيه
باب لعان الزوجين بمحضر طائفة من المؤمنين
باب كيف اللعان
باب اللعان على الحمل
بابن عمه، وابن عمه شريك بن السحماء. ثم ساق الكلام إلى أن قال
/ باب ما يكون بعد التعان الزوج من الفرقة ونفى الولد
باب: لا لعان حتى يقذف الرجل امراته بالزنى صريحا
باب: لا لعان ولا حد فى التعريض
باب الرجل يقر بحبل امرأته أو بولدها مرة
باب: الولد للفراش بالوطء بملك اليمين والنكاح
باب المرأة تأتى بولد على فراش رجل من شبهة لا يمكن
كتاب العدد
باب سبب نزول الآية فى العدة
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة
باب من قال: الأقراء الحيض
بابى ووضعت مائى وخلعت ثيابى، فقال: قد راجعتك قد راجعتك. فقال
باب: لا تعتد بالحيضة التى وقع فيها الطلاق
باب تصديق المرأة فيما يمكن فيه انقضاء عدتها
باب عدة من تباعد حيضها
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {ولا يحل لهن أن يكتمن ما خلق الله
باب عدة التى يئست من المحيض والتى لم تحض
باب السن التى يجوز أن تحيض فيها المرأة
باب عدة الحامل المطلقة
باب المرأة تضع سقطا
باب الحيض على الحمل
باب: الحامل باثنين لا تنقضى عدتها
باب: لا عدة على التى لم يدخل بها زوجها
باب العدة من الموت والطلاق والزوج غائب
باب عدة الأمة
باب عدة الوفاة
باب عدة الحامل من الوفاة
باب من قال: لا نفقة للمتوفى عنها حاملا كانت أو غير حامل
باب مقام المطلقة فى بيتها
باب ما جاء فى قول الله عز وجل: {إلا أن يأتين بفاحشة مبينة}
باب سكنى المتوفى عنها زوجها
باب من قال: لا سكنى للمتوفى عنها زوجها
باب كيفية سكنى المطلقة والمتوفى عنها
باب الإحداد
باب كيف الإحداد
باب المعتدة تضطر إلى الكحل
باب اجتماع العدتين
باب الاختلاف فى مهرها وتحريم نكاحها على الثانى
باب ما جاء فى أقل الحمل
باب ما جاء فى أكثر الحمل
باب المسجد على رقبته غلام جعد قطط (1) ابن أربع سنين قد استوت أسنانه،
باب الرجل يتزوج بامرأة فتأتى بولد لأقل من ستة أشهر من
باب عدة المطلقة يملك زوجها رجعتها
باب من قال: امرأة المفقود امرأته حتى يأتيها يقين وفاته
باب من قال: تنتطر أربع سنين ثم أربعة أشهر وعشرا، ثم تحل
باب من قال بتخيير المفقود إذا قدم بينها
باب استبراء أم الولد
باب استبراء من ملك الأمة
باب ما جاء فى عدة المختلعة
باب عدة المعتقة تحت عبد إذا اختارت فراقه
كتاب الرضاع
باب: يحرم من الرضاع ما يحرم من الولادة، وإن لبن الفحل يحرم
باب من قال: لا يحرم (4) إلا خمس رضعات
باب من قال: يحرم قليل الرضاع وكثيره
باب رضاع الكبير
باب ما جاء فى تحديد ذلك بالحولين
باب شهادة النساء فى الرضاع
باب الرضخ (5) عند الفصال
باب ما ورد فى اللبن يشبه عليه
باب ما جاء فى الغيلة
باب ما ينهى عنه من إدغار الرضيع
كتاب النفقات
باب وجوب النفقة للزوجة
باب فضل النفقة على الأهل
باب حبس الرجل لأهله قوت سنة
باب: {لينفق ذو سعة من سعته ومن قدر عليه رزقه فلينفق مما آتاه الله} [الطلاق: 7]
باب الرجل لا يجد نفقة امرأته
باب: المبتوتة لا نفقة لها إلا أن تكون حاملا
باب من قال: لها النفقة
باب النفقة على الأولاد
باب ما جاء فى قول الله عز وجل
باب نفقة الأبوين
باب: من أحق منهما بحسن الصحبة؟
باب الأبوين إذا افترقا وهما فى قرية واحدة
باب الأم تتزوج فيسقط حقها من حضانة الولد
باب: الخالة أحق بالحضانة من العصبة
باب ما على مالك المملوك من طعام المملوك وكسوته
باب ما جاء فى تسوية المالك بين طعامه وطعام رقيقه
باب ما ينبغى لمالك المملوك الذى يلى طعامه أن يفعله
باب: لا يكلف المملوك من العمل إلا ما يطيق الدوام عليه
باب ما جاء فى النهى عن كسب الأمة إذا
باب مخارجة العبد برضاه إذا كان له كسب
باب النهى عن كسب البغى
باب سياق ما ورد من التشديد فى ضرب المماليك
باب ما جاء فى تأديبهم وإقامة الحدود عليهم
باب اجتناب الوجه فى الضرب للتأديب والحد
باب فضل المملوك إذا نصح
باب ما ينادى به كل واحد منهما صاحبه
باب التشديد علي من خبب (1) خادما علي أهله
باب نفقة الدواب
باب ما جاء فى حلب الماشية
باب أصل تحريم القتل فى القرآن
باب قتل الولدان
باب تحريم القتل من السنة
باب: لا يشير بالسلاح إلى من لا يسقحق القتل،
باب التغليظ علي من قتل نفسه
باب إيجاب القصاص فى العمد
باب إيجاب القصاص علي القاتل دون غيره
باب قتل الرجل بالمرأة
باب فيمن لا قصاص بينه باختلاف الدينين
باب بيان ضعف الخبر الذى روى
باب: لا يقتل حر بعبد
باب ما روى فيمن قتل عبده أو مثل به
باب: العبد يقتل فيه قيمته بالغة ما بلغت
باب العبد يقتل الحر
باب العبد يقتل العبد
باب الرجل يقتل ابنه
باب القود بين الرجال والنساء، وبين العبيد فيما دون النفس
باب النفر يقتلون الرجل
باب الاثنين أو أكثر يقطعان يد رجل معا
باب من عليه القصاص في القتل وما دونه
باب عمد القتل بالسيف أو السكين أو ما يشق بحده
باب عمد القتل بالحجر وغيره مما الأغلب
باب شبه العمد
باب من سقى رجلا سما
باب الحال التى إذا قتل بها الرجل أقيد منه
باب ما جاء في قتل الإمام وجرحه
باب ما جاء في أمر السيد عبده
باب الرجل يحبس الرجل للآخر فيقتله
باب الخيار في القصاص
باب العفو مذكور بإسناده (1).
باب من قال: موجب العمد القود، وإنما تجب الدية
باب من قتل بعد أخذه الدية
باب ما جاء في الترغيب في العفو عن القصاص
باب: لا عقوبة على كل من كان عليه قصاص
باب
باب ما جاء في قتل الغيلة في عفو الأولياء
بأبيه فلم يقدر عليه يومئذ، فلما كان يوم أحد وجال المسلمون تلك الجولة
باب ميراث الدم والعقل
باب من زعم أن للكبار أن يقتصوا قبل بلوغ الصغار
باب عفو بعض الأولياء عن القصاص دون بعض
باب إمكان الإمام ولى الدم من القاتل يضرب عنقه
باب: يحفظ الإمام سيفه لياخذ سيفا صارما
باب: الولى لا يستبد بالقصاص دون الإمام
باب ما روى فى عمد الصبى
باب أحد الأولياء إذا عدا على رجل فقتله بأنه قاتل أبيه
باب المصاص بغير السيف
باب ما روى فى أن لا قود إلا بحديدة
باب ما لا قصاص فيه
باب ما جاء فى الاستيناء بالقصاص من الجرح والقطع
باب الرجل يموت فى قصاص الجرح
كتاب الديات
باب أسنان الإبل المغلظة فى شبه العمد
باب صفة الستين التى مع الأربعين
باب وجوب الدية فى شبه العمد على العاقلة
باب تنجيم (6) الدية
باب ما جاء فى تغليظ الدية فى قتل الخطأ فى الشهر الحرام
باب أسنان دية العمد إذا زال فيه القصاص،
باب دية النفس
باب أسنان الإبل فى الخطأ
باب من قال: هى أرباع. على اختلاف بينهم فى الأوصاف
باب من قال: هى أخماس. وجعل أحد أخماسها
باب إعواز الإبل
باب تقدير البدل باثني عشر ألف درهم أو بألف دينار
باب ما روى فيه عن عمر وعثمان -رضي الله عنه- سوى ما مضى
باب أرش الموضحة
باب الهاشمة
باب المنقلة
باب المأمومة
باب ما دون الموضحة من الشجاج
باب تفسير الشجاج ومدارجها
باب الجائفة
باب الأذنين
باب السمع
باب ذهاب العقل من الجناية
باب دية العينين
باب ما جاء في نقص البصر
باب دية أشفار العينين
باب دية الأنف
باب (4) الشفتين
باب دية اللسان
باب دية الأسنان
باب: الأسنان كلها سواء
باب السن تضرب فتسود وتذهب منفعتها
باب دية اليدين والرجلين والأصابع
باب: الأصابع كلها سواء
باب الصحيح يصيب عين الأعور، والأعور يصيب عين الصحيح
باب ما جاء فى كسر الصلب
باب ما جاء فى دية المرأة
باب ما جاء فى جراح المرأة
باب حلمتى الثديين
باب دية الذكر والأنثيين
باب اجتماع الجراحات
باب ما جاء فى العين القائمة واليد الشلاء
باب ما جاء فى الحاجبين واللحية والرأس
باب ما جاء فى الترقوة والضلع
باب ما جاء فى كسر الذراع والساق
باب دية أهل الذمة
باب جراحة العبد
باب من قال: لا تحمل العاقلة عمدا ولا عبدا
باب جناية الغلام يكون (2) للفقراء
باب العاقلة
باب: من العاقلة التى تغرم؟
باب: من فى الديوان ومن ليس فيه من العاقلة سواء
باب ما جاء فى عقل الفقير
باب ما تحمل العاقلة
باب تنجيم الدية على العاقلة
باب ما ورد فى: "البئر جبار، والمعدن جبار"
باب من قال في الغرة: عبد أو أمة أو فرس أو بغل
باب ما جاء في الكفارة في الجنين وغير ذلك
باب ما جاء في تقدير الغرة عن بعض الفقهاء
باب: جنين الأمة فيه عشر قيمة أمه
كتاب القسامة
باب أصل القسامة، والبداية فيها مع اللوث (1) بأيمان المدعى
باب ما روى في القتيل يوجد بين قريتين، ولا يصح
باب ما جاء في القتل (2) بالقسامة
باب ترك القود بالقسامة
باب ما جاء في قسامة الجاهلية
باب
باب ما جاء فى وجوب الكفارة فى أنواع قتل الخطأ
باب المسلمين يقتلون مسلما خطأ فى قتال المشركين فى غير دار
باب الكفارة فى قتل العمد
باب ما جاء فى إثم من قتل ذميا بغير جرم يوجب القتل
باب: لا يرث القاتل
باب ميراث الدية
باب الشهادة على الجناية
باب من قال: السحر له حقيقة
باب تكفير الساحر وقتله إن كان ما يسحر به
باب قبول توبة الساحر وحقن دمه بتوبته
باب: من لا يكون سحره كفرا ولم يقتل به أحدا لم يقتل
باب ما جاء فى النهى عن الكهانة وإتيان الكاهن
باب ما جاء فى كراهية اقتباس علم النجوم
باب العيافة والطيرة والطرق
باب ما جاء فيمن تطبب بغير علم فأصاب نفسا فما دونها
كتاب قتال أهل البغى
باب الأئمة من قريش
باب: لا يصلح إمامان فى عصر واحد
باب كيفية البيعة
باب: كيف يبايع النساء
باب ما جاء فى بيعة الصغير
باب الاستخلاف
باب من جعل الأمر شورى بين المستصلحين له
باب ما جاء فى تنبيه الإمام على من يراه أهلا للخلافة بعده
باب جواز تولية الإمام من ينوب عنه وإن لم يكن قرشيا
باب السمع والطاعة للإمام
باب الترغيب فى لزوم الجماعة، والتشديد
باب الصبر علي أذى يصيبه من جهة إمامه،
باب إثم الغادر للبر والفاجر
باب ما على السلطان من القيام فيما ولى بالقسط والنصح للرعية
باب فضل الإمام العادل
كتاب أدب القاضى.
باب النصيحة. لله ولكتابه ورسوله ولأئمة المسلمين
باب ما يكره من ثناء السلطان وإذا خرج قال غير ذلك
باب ما على الرجل من حفظ اللسان عند السلطان وغيره
باب ما على من رفع إلى السلطان ما فيه ضرر
باب ما على السلطان من منع الناس عن النميمة
باب ما فى الشفاعة والذب عن عرض أخيه المسلم من الأجر
باب ما على السلطان من إكرام وجوه الناس
باب ما جاء في قتال أهل البغى والخوارج
باب الدليل على أن الفئة الباغية منهما
باب من قال: لا تباعة فى الجراح والدماء،
باب ما جاء فى قتال الضرب الأول من أهل
باب ما جاء فى قتال الضرب الثانى من أهل الردة
باب: لا يبدأ الخوارج بالقتال حتى يسألوا ما نقموا ...
باب: أهل البغى إذا فاءوا لم يتبع مدبرهم، ولم يقتل أسيرهم،
باب: الرجل يقتل واحدا من المسلمين على التأويل، أو جماعة
باب من قال فى المرتدين يقتلون مسلما فى القتال
باب من قال: يتبعون بالدم
باب القوم يطهرون رأى الخوارج لم يحل به قتالهم
باب: الخوارج يعتزلون جماعة الناس، ويقتلون واليهم من جهة الإمام
باب: أهل البغى إذا غلبوا على بلد، وأخذوا صدقات أهلها،
باب: المقتول من أهل البغى يغسل ويصلى عليه
باب: المقتول من أهل العدل بسيف أهل البغى فى المعترك شهيد
باب ما يكره لأهل العدل من أن يعمد قتل
باب: العادل يقتل الباغى أو الباغى يقتل العادل وهو وارثه،
باب: من أريد ماله أو أهله أو دمه أو دينه
باب الخلاف في قتال أهل البغى
باب النهى عن القتال فى الفرقة، ومن ترك قتال الفئة الباغية
باب أمان المرأة المسلمة والرجل المسلم حرا كان أو عبدا
كتاب المرتد
باب قتل من ارتد عن الإسلام
باب ما يحرم به الدم من الإسلام، زنديقا كان أو غيره
باب الإقرار بالإيمان
باب قتل من ارتد عن الإسلام إذا ثبت عليه رجلا كان أو امرأة
باب العبد يرتد
باب من قال فى المرتد: يستتاب مكانه، فإن تاب وإلا قتل
بابن النواحة وأصحابه. فجىء بهم وأنا جالس، فقال عبد الله بن مسعود
باب من قال: يحبس ثلاثة أيام
باب من قال: يستتاب ثلاث مرات، فإن عاد قتل
باب مال المرتد إذا مات أو قتل على الردة
باب ما جاء فى سبى ذرية المرتدين
باب المكره على الردة
كتاب الحدود
باب العقوبات فى المعاصى قبل نزول الحدود
باب ما يستدل به على أن السبيل هو جلد الزانيين ورجم الثيب
باب ما يستدل به على أن جلد المائة ثابت على البكرين الحرين
باب ما يستدل به على شرائط الإحصان
باب من قال: من أشرك بالله فليس بمحصن
باب ما جاء في الأمة تحصن الحر
باب ما جاء فيمن تزوج امرأة ولم يمسها ثم زنى
باب من جلد في الزنى ثم علم بإحصانه
باب: المرجوم يغسل ويصلى عليه ثم يدفن
باب من أجاز ألا يضر الإمام المرجومين ولا الشهود
باب من اعتبر حضور الإمام والشهود، وبداية الإمام
باب ما جاء في حفر المرجوم والمرجومة
باب ما جاء في نفى البكر
باب ما جاء في نفى المخنثين
باب إقامة الحد على من اعترف بالزنى مرة وثبت عليها
باب من قال: لا يقام عليه الحد حتى يعترف أربع مرات
باب المعترف بالزنى يرحع عن إقراره فيترك
باب الرجل يقر بالزنى دون المرأة
باب: لا يقام حد الجلد على الحبلى، ولا على مريض دنف (2)،
باب الحبلى لا ترجم حتى تضع ويكفل ولدها
باب الضرير في خلقته لا من مرض يصيب الحد
باب الشهود في الزنى
باب ما جاء في وقف الشهود حتى يثبتوا الزنى
باب ما جاء في تحريم اللواط وإتيان البهيمة
باب ما جاء في حد اللوطى
باب من أتى بهيمة
باب شهود الزنى إذا لم يكملوا أربعة
باب شهود الزنى إذا لم يجتمعوا على فعل واحد
باب من زنى بامرأة مستكرهة
باب من وقع على ذات محرم له، أو على ذات زوج، أو من كانت في
باب ما جاء في درء الحدود بالشبهات
باب ما جاء فيمن أتى جارية امرأته
باب من أصاب ذنبا دون الحد ثم تاب وجاء مستفتيا
باب ما جاء في حد المماليك
باب ما جاء في نفى الرقيق
باب حد الرجل امته إذا زنت
باب ما جاء في حد الذميين، ومن قال: إن الإمام مخير
باب الحكم بينهم -إذا حكم- بما أنزل الله على نبيه
باب ما جاء في تحريم القذف
باب ما جاء في تحريم قدف المملوكين
باب ما جاء في حد قذف المحصنات
باب العبد يقذف حرا
باب من قال: لا حد إلا في القذف الصريح
باب من حد في التعريض
باب ما جاء في الشتم دون القذف
باب من رمى رجلا بالزنى بامرأته
كتاب السرقة
باب ما يجب فيه القطع
باب اختلاف الناقلين في ثمن المجن،
باب ما جاء عن الصحابة -رضي الله عنهم- فيما يجب به القطع
باب القطع في الطعام الرطب
باب القطع في كل ما له ثمن إذا سرق
باب السن التى إذا بلغها الرجل والمرأة
باب المجنون يصيب حدا
باب ما يكون حرزا وما لا يكون
باب السارق توهب له السرقة
باب ما جاء فيمن سرق عبدا صغيرا من حرز
باب ما جاء فى العبد الآبق إذا سرق
باب الطرار (1) يقطع
باب: النباش يقطع إذا أخرج الكفن من جميع القبر
باب السارق يسرق أولا فتقطع يده اليمنى
باب السارق يعود فيسرق ثانيا وثالثا ورابعا
باب ما جاء فى تعليق اليد فى عنق السارق
باب ما جاء فى الإقرار بالسرقة والرجوع عنه
باب قطع المملوك بإقراره
باب غرم السارق
باب ما جاء فى تضعيف الغرامة
باب ما يستدل به على ترك تضعيف الغرامة
باب: لا قطع على المختلس ولا على المنتهب ولا على الخائن
باب العبد يسرق من متاع سيده
باب العبد يسرق من مال امرأة سيده
باب من سرق من بيت المال شيئا
باب قطاع الطريق
باب: الردء (4) لا يقتل
باب المحارب يتوب
باب من قال: يسقط كل حق لله تعالى بالتوبة
كتاب الأشربة والحد فيها
باب ما جاء فى تحريم الخمر
باب التشديد على مدمن الخمر
باب التشديد على من سقى صمبيا خمرا
باب ما جاء فى تفسير الخمر التى نزل تحريمها
باب الدليل على أن الطبخ لا يخرج هذه الأشربة من
باب: ما أسكر كثيره فقليله حرام
باب ما يحتج به من رخص فى المسكر إذا لم يشرب
باب ما جاء فى صفة نبيذهم الذى كانوا يشربونه فى
باب ما جاء فى الكسر بالماء
باب الخليطين
باب الأوعية
باب الرخصة فى الأوعية بعد النهى
باب النهى عن اختناث الأسقية
باب ما جاء فى وجوب الحد على من شرب خمرا
باب من أقيم عليه حد أربع مرات ثم عاد له
باب من وجد منه ريح شراب أو لقى سكران
باب ما جاء فى إقامة الحد فى حال السكر أو حتى يذهب سكره
باب ما جاء فى عدد حد الخمر
باب الشارب يضرب زيادة على الأربعين فيموت فى الزيادة،
باب الإمام فيما يؤدب إن رأى تركه تركه
باب السلطان يكره رجلا على أن يدخل نهرا
باب السلطان يكره على الاختتان، أو الصبى
باب ما جاء فى صفة السوط والضرب
باب ما جاء في التعزير، وأنه لا يبلغ به أربعين
باب: لا تقام الحدود في المساجد
باب: الحدود كفارات
باب ما جاء في الاستتار بستر الله عز وجل
باب ما جاء في الستر على أهل الحدود
باب ما جاء في الشفاعة في الحدود
باب الرجل يعترف بحد لا يسميه فيستره الإمام
باب ما جاء في النهى عن التجسس
باب: الإمام يعفو عن ذوي الهيئات زلالهم ما لم تكن حدا
باب قتال أهل الردة وما أصيب في أيديهم
باب ما جاء في منع الرجل نفسه وحريمه وماله
باب ما يسقط القصاص من العمد
باب الرجل يجد مع امرأته الرجل فيقتله
باب التعدي والاطلاع
باب: الرجل يستأذن على دار فلا يستقبل الباب ولا ينظر
باب ما جاء في كيفية الاستئذان
باب: الرجل يدعى، أيكون ذلك إذنا له؟
باب الرجل يدخل دار غيره بغير إذنه
باب الضمان على البهائم
باب: جرح العجماء جبار إذا أرسلت بالنهار أو كانت منفلتة
باب الدابة تنفح (1) برجلها
باب علة الحديث الذى روى فيه: "النار جبار"
باب أخذ الولى بالولى
كتاب السير
باب مبتدأ الخلق
باب مبتدأ البعث والتنزيل
باب مبتدأ الفرض على النبى - صلى الله عليه وسلم - ثم على الناس، وما لقى
باب الإذن بالهجرة
باب مبتدأ الإذن بالقتال
باب فرض الهجرة
باب من كره أن يموت بالأرض التى هاجر منها
باب ما جاء فى التعرب بعد الهجرة
باب ما جاء فى الرخصة فيه فى الفتنة وما فى معناها
باب أصل فرض الجهاد
باب من لا يجب عليه الجهاد
باب من له عذر بالضعف والمرض والزمانة
باب الرجل لا يجد ما ينفق
باب: الرجل يكون عليه دين فلا يغزو إلا بإذن أهل الدين
باب: الرجل يكون له أبوان مسلمان أو أحدهما
باب: المسلم يتوقى في الحرب قتل أبيه، ولو قتله
باب ما جاء في كراهية أخذ الجعائل (3)، وما جاء
باب ما جاء في تجهيز الغازى وأجر الجاعل
باب من استأجر إنسانا للخدمة في الغزو
باب: الإمام لا يجمر بالغزى
باب شهود من لا فرض عليه القتال
باب من ليس للإمام أن يغزو به بحال
باب ما جاء في الاستعانة بالمشركين
باب من يبدأ بجهاده من المشركين
باب ما يبدأ به من سد أطراف المسلمين بالرجال
باب ما يفعله الإمام من الحصون والخنادق
باب ما يجب على الإمام من الغزو بنفسه أو بسراياه
باب: الإمام يغزى من أهل دار من المسلمين بعضهم،
باب ما على الوالى من أمر الجيش
باب من تبرع بالتعرض للقتل رجاء إحدى الحسنيين
باب ما جاء فى قول الله عز وجل
باب: الاختيار فى التحرز
باب النفير، وما يستدل به على أن الجهاد فرض على الكفاية
باب السيرة فى المشركين عبدة الأوثان
باب السيرة فى أهل الكتاب
باب: السلب للقاتل
باب: الغنيمة لمن شهد الوقعة
كتاب القسم
باب الجيش فى دار الحرب تخرج منهم السرية
باب سهم الفارس والراجل
باب تفضيل الخيل
باب سهمان الخيل
باب العبيد والنساء والصبيان يحضرون الوقعة
باب الرضخ لمن يستعان به من أهل الذمة على قتال المشركين
باب السرية تأخذ العلف والطعام
باب بيع الطعام فى دار الحرب
باب ما فضل فى يده من الطعام والعلف فى دار الحرب
باب النهى عن نهب الطعام
باب أخذ السلاح وغيره بغير إذن الإمام
باب الرخصة فى استعماله فى حال الضرورة
باب: الإمام إذا ظهر على قوم أقام بعرصتهم ثلاثا
باب ما يفعله بذرارى من ظهر عليه
باب ما يفعله بالرجال البالغين منهم
باب قتل المشركين بعد الإسار بضرب الأعناق دون المثلة
باب المنع من صبر الكافر بعد الإسار بأن يتخذ غرضا
باب المنع من إحراق المشركين بالنار بعد الإسار
باب جريان الرق على الأسير وإن أسلم إذا كان إسلامه بعد الأسر
باب من يجري عليه الرق
باب تحريم الفرار من الزحف وصبر الواحد مع الاثنين
باب من تولى متحرفا لقتال أو متحيزا إلى فئة
باب النهى عن قصد النساء والولدان بالقتل
باب قتل النساء والصبيان في التبييت والغارة
باب المرأة تقاتل فتقتل
باب قطع الشجر وحرق المنازل
باب من اختار الكف عن القطع والتحريق إذا كان الأغلب
باب تحريم قتل ما له روح إلا بأن يذبح فيؤكل
باب الرخصة في عقر دابة من يقاتله في (3) حال قالقتال
باب الأسير يوثق
باب ترك قتل من لا قتال فيه من الرهبان والكبير وغيرهما
باب [من رأى] (2) قتل من لا قتال فيه من الكفار جائزا،
باب أمان العبد
باب أمان المرأة
باب حجرتها والنبى - صلى الله عليه وسلم - فى صلاة الصبح يصلى بالناس فقالت: أيها الناس
باب كيف الأمان
باب نزول أهل الحصن أو بعضهم على حكم الإمام
باب: الكافر الحربى يقتل مسلما ثم يسلم لم يكن عليه قود
باب جواز انفراد الرجل والرجال بالغزو فى بلاد العدو
باب الرجل يسرق من المغنم وقد حضر القتال
باب: الغلول قليله وكثيره حرام
باب: لا يقطع من غل فى الغنيمة ولا يحرق متاعه،
باب إقامة الحدود فى أرض الحرب
باب من زعم: لا تقام الحدود فى أرض الحرب حتى يرجع
باب بيع الدرهم بالدرهمين فى أرض الحرب
باب دعاء من لم تبلغه الدعوة من المشركين
باب جواز ترك دعاء من بلغته الدعوة
باب الاحتياط فى التبييت والإغارة لئلا يصيب مسلمين بجهالة
باب النهى عن السفر بالقرآن إلى أرض العدو
باب حمل السلاح إلى أرض العدو
باب ما أحرزه المشركون على المسلمين
باب من فرق بين وجوده قبل القسم وبين وجوده بعده،
باب: من أسلم على شىء فهو له
باب الحرب يدخل بأمان وله مال فى دار الحرب
باب المشركين يسلمون قبل الأسر
باب فتح مكة حرسها الله تعالى
بأبى سفيان ابن حرب فأسلم بمر الظهران، فقال له العباس: يا رسول الله،
باب ما قسم من الدور والأراضى فى الجاهلية،
باب ترك أخذ المشركين بما أصابوا
باب الرجل من المسلمين قد شهد الحرب
باب المرأة تسبى مع زوجها
باب وطء السبايا بالملك قبل الخروج من دار الحرب
باب بيع السبى وغيره فى دار الحرب
باب التفريق بين المرأة وولدها
باب من قال: لا يفرق بين الأخوين فى البيع
باب الوقت الذى يجوز فيه التفريق
باب بيع السبى من أهل الشرك
باب: الولد تبع لأبويه حتى يعرب عنه اللسان
باب: الحميل (2) لا يورث إذا عتق حتى تقوم
باب المبارزة
باب ما جاء فى نقل الرءوس
باب: لا تباع جيفة مشرك
باب السواد
باب قدر الخراج الذى وضع على السواد
باب من رأى قسمة الأراضى المغنومة ومن لم يرها
باب الأرض إذا كانت صلحا رقابها لأهلها وعليها
باب من كره شراء أرض الخراج
باب من رخص في شراء أرض الخراج
باب: من أسلم من أهل الصلح سقط الخراج عن أرضه
باب: الأرض إذا أخذت عنوة فوقفت للمسلمين
باب الأسير يؤخذ عليه العهد ألا يهرب
باب الأسير يؤمن فلا يكون له أن يغتالهم في أموالهم وأنفسهم
باب الأسير يستعين به المشركون على قتال المشركين
باب الأسير يؤخذ عليه أن يبعث إليهم بفداء أو يعود في إسارهم
باب ما يجوز للأسير أو من قدم ليقتل والرجل بين الصفين في ماله
باب صلاة الأسير إذا قدم ليقتل
باب المسلم يدل المشركين على عورة المسلمين
باب الجاسوس من أهل الحرب
باب الأسير يستطلع منه خبر المشركين
باب بعث العيون والطلائع من المسلمين
باب فضل الحرس فى سبيل الله
باب صلاة الحرس
باب من أراد غزوة فورى بغيرها
باب الخروج يوم الخميس
باب الابتكار فى السفر
باب ما يؤمر به من انضمام العسكر
باب كراهية تمنى لقاء العدو، وما يفعل ويقول عند اللقاء
باب أى وقت يستحب اللقاء
باب الصمت عند اللقاء
باب التكبير عند الحرب
باب الرخصة فى الرجز عند الحرب
باب الصف عند القتال
باب سل السيوف عند اللقاء
باب الترجل عند شدة البأس
باب الخيلاء فى الحرب
باب الغزو مع أئمة الجور
كتاب قتال أهل البغى.
باب ما يستحب من الجيوش والسرايا
باب: فى فضل الجهاد فى سبيل الله
باب فضل من رمى بسهم فى سبيل الله عز وجل
باب فضل المشى فى سبيل الله
باب فضل الشهادة فى سبيل الله عز وجل
باب: الشهيد يشفع
باب فضل من يجرح فى سبيل الله
باب فضل من قتل كافرا
باب الرجلين يقتل أحدهما صاحبه فيدخلان الجنة
باب فضل من مات فى سبيل الله
باب من أتاه سهم غرب (4) فقتله
باب من يسلم فيقتل مكانه فى سبيل الله
باب بيان النية التى يقاتل عليها ليكون
باب ما جاء فى السرية تخفق، وهو أن تغزو فلا تغنم شيئا
باب تمنى الشهادة ومسألتها
باب الشجاعة والجبن
باب فضل النفقة (1) فى سبيل الله عز وجل
باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دعى من باب الجهاد، ومن كان من أهل
باب فضل الذكر فى سبيل الله عز وجل
باب فضل الصوم فى سبيل الله
باب تشييع الغازى وتوديعه
باب ما جاء فى حرمة نساء المجاهدين
باب الاستئذان فى القفول بعد النهى
باب الإذن بالقفول وكراهية الطرق
باب البشارة فى الفتوح
باب ما جاء فى إعطاء البشراء
باب استقبال الغزاة
باب الصلاة إذا قدم من سفر
باب قتال اليهود
باب ما جاء فى فضل قتال الروم وقتال اليهود
باب ما جاء فى قتال الذين ينتعلون الشعر، وقتال الترك
باب ما جاء فى النهى عن تهييج الترك والحبشة
باب ما جاء فى قتال الهند
باب إظهار دين النبى - صلى الله عليه وسلم - على الأديان
كتاب الجزية
باب من لا تؤخذ منه الجزية من أهل الأوثان
باب من تؤخذ منه الجزية من أهل الكتاب
باب من لحق بأهل الكتاب قبل نزول الفرقان
باب من قال: تؤخذ منهم الجزية عربا كانوا أو عجما
باب من زعم أنما تؤخذ الجزية من العجم
باب ذكر كتب أنزلها الله تعالى قبل نزول القرآن
باب: المجوس أهل كتاب والجزية تؤخذ منهم
باب الفرق بين نكاح نساء من يؤخذ منه الجزية وذبائحهم
باب كم الجزية
باب الزيادة على الدينار بالصلح
باب الضيافة فى الصلح
باب ما جاء فى "الضيافة ثلاثة أيام"
باب ما جاء فى ضيافة من نزل به
باب من ترفع عنه الجزية
باب الذمى يسلم فترفع عنه الجزية ولا يعشر ماله
باب: يشترط عليهم ألا يذكروا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إلا بما هو أهله
باب: يشترط عليهم أن أحدا من رجالهم إن أصاب مسلمة بزنى،
باب: يشترط عليهم ألا يحدثوا فى أمصار المسلمين كنيسة،
باب: لا تهدم لهم كنيسة ولا بيعة
باب الإمام يكتب كتاب الصلح على الجزية
باب: يشترط عليهم أن يفرقوا بين هيئاتهم وهيئات المسلمين
باب: لا يأخذون على المسلمين سروات الطرق
باب: لا يدخلون مسجدا بغير إذن
باب: لا يأخذ المسلمون من ثمار أهل الذمة
باب النهى عن التشديد فى جباية الجزية
باب: لا يأخذ منهم فى الجزية خمرا ولا خنزيرا
باب الوصاة بأهل الذمة
باب: لا يقرب المسجد الحرام -وهو الحرم كله- مشرك
باب: لا يسكن أرض الحجاز مشرك
باب ما جاء فى تفسير أوض الحجاز وجزيرة العرب
باب: الذمى يمر بالحجاز مارا لا يقيم ببلد منها
باب ما يؤخذ من الذمى إذا تجر (2) فى غير بلده،
كتاب الزكاة
باب: لا يؤخذ منهم ذلك فى السنة إلا مرة واحدة
باب: السنة ألا تقتل الرسل
باب الحربى إذا لجأ إلى الحرم، وكذلك من وجب عليه حد
باب ما جاء فى هدايا المشر كين للإمام
باب: نصارى العرب تضعف عليهم الصدقة
باب ما جاء فى ذبائح نصارى بنى تغلب
باب ما جاء فى تعشير أموال بنى تغلب إذا اختلفوا بالتجارة
باب المهادنة على النظر للمسلمين
باب ما جاء فى مدة الهدنة
باب نزول سورة "الفتح" على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مرجعه من الحديبية
باب مهادنة الأئمة بعد رسول رب العزة إذا نزلت بالمسلمين نازلة
باب المهادنة إلى غير مدة
باب مهادنة من يقوى على قتاله
باب: لا خير فى أن يعطيهم المسلمون شيئا على أن يكفوا عنهم
باب الرخصة فى الإعطاء فى الفداء ونحوه للضرورة
باب الهدنة على أن يرد الإمام من جاء بلده مسلما من المشركين
باب نقض الصلح فيما لا يجوز
باب من جاء من عبيد (1) أهل الهدنة مسلما
باب من جاء من عبيد أهل الحرب مسلما
باب ما يستدل به على أنه إنما أعتقهم بالإسلام
باب الوفاء بالعهد إذا حان العقد مباحا
باب: لا يوفى من العهود بما يكون معصية
باب نقض أهل العهد أو بعضهم العهد
باب كراهية الدخول على أهل الذمة فى كنائسهم
كتاب الصيد والذبائح
باب الأكل مما أمسد عليك لمعلم وإن قتل
باب المعلم يأكل من الصيد الذى قد قتل
باب البزاة المعلمة إذا أكلت
باب تسمية الله عند الإرسال
باب من ترك التسمية وهو ممن تحل ذبيحته
باب سبب نزول قول الله عز وجل
باب الإرسال على الصيد يتوارى عنك ثم تجده مقتولا
باب الرجل يدرك صيده حيا
باب غير المعلم إذا أصاب صيدا
باب المسلم يرسل كلبه المعلم على صيد فخالطه
باب من رمى صيدا أو طعنه [أو ضربه] (1) أو أرسل
باب: ما قطع من الحى فهو ميتة
باب ما جاء فى صيد المجوسى
باب ما جاء فى ذكاة ما لا يقدر على ذبحه إلا برمى أو سلاح
باب ما يذكى به
باب الصيد يرمى فيقع على الأرض
باب الصيد يرمى فيقع على جبل ثم يتردى منه أو يقع فى الماء
باب الصيد يرمى بحجر أو بندقة
باب صيد المعراض
باب تفسير قوله عز وجل: {حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به والمنخنقة والموقوذة والمتردية والنطيحة وما أكل السبع إلا ما ذكيتم وما ذبح على النصب وأن تستقسموا بالأزلام} [المائدة: 3]
باب ما ذبح لغير الله
باب ما جاء فى البهيمة تريد أن تموت فتذبح
باب الحيتان وميتة البحر
باب السمك يصطاده يهودى أو نصرانى أو مجوسى أو وثنى
باب ما لفظ البحر وطفا من ميته
باب من كره أكل الطافى
باب ما جاء فى أكل الجراد
باب ما جاء فى الضفدع
كتاب الضحايا
كتاب الضحايا
باب: الأضحية سنة، نحب لزومها ونكره تركها
باب: السنة لمن أراد أن يضحى ألا يأخذ من شعره ولا من
باب: الرجل يضحى عن نفسه وعن أهل بيته
باب: لا يجزى الجذع إلا من الضأن وحدها،
باب ما جاء فى أفضل الضحايا
باب ما يستحب أن يضحى به من الغنم
باب ما ورد النهى عن التضحية به
باب ما جاء فى الصغيرة الأذن
باب وقت الأضحية
باب: من شاء من الأئمة ضحى فى مصلاه، ومن شاء فى منزيه
باب: الذكاة فى المقدور عليه ما بين اللبة (4) والحلق
باب: الذبح فى الغنم والبقر والفرس والطائر، والنحر فى الإبل
باب جواز النحر فيما يذبح والذبح فيما ينحر
باب كراهة النخع والفرس
باب الذكاة بالحديد وبما يكون أخف علي المذكى، وما يستحب
باب: الذكاة بما أنهر الدم وفرى (1) الأوداج والمذبح
باب ما جاء فى طعام أهل الكتاب
باب ما جاء فى طعامهم وإن كانوا حربا
باب ما جاء فى ذبيحة من أطاق الذبح
باب ما يستحب للمرء من أن يتولى ذبح نسكه أو يشهده
باب النسيكة يدبحها غير مالكها
باب ذبائح نصارى العرب
باب ما جاء فى ذبيحة المجوس
باب: السنة فى أن يستقبل بالذبيحة القبلة
باب التسمية علي الذبيحة
باب الصلاة علي رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عند الذبيحة
باب قول المضحى: اللهم منك وإليك فتقبل منى.
باب ما جاء فى حلاق الشعر بعد ذبح الأضحية
باب: الرجل يوجب شاة أضحية
باب ما جاء فى ولد الأضحية ولبنها
باب الرجل يشترى ضحية (4) وهى تامة
باب الرجل يشترى ضحية فتموت أو تسرق أو تضل
باب التضحية فى الليل من أيام منى
باب النهى عن المل لحوم الضحايا بعد ثلاث
باب الرخصة فى الأكل من لحوم الضحايا والإطعام والادخار
باب إطعام البائس الفقير، وإطعام القانع والمعتر،
باب: لا يبيع من أضحيته شيئا، ولا يعطى أجر الجازر منها
باب الاشتراك فى الهدى والأضحية
باب الأضحية فى السفر
باب من قال: الأضحى جائز يوم النحر
باب من قال: الأضحى يوم النحر ويومين بعده
باب من قال: الضحايا إلى آخر الشهر لمن أراد أن يستأنى (3) ذلك
باب: العقيقة سنة
باب ما يستدل به على أن العقيقة على الاختيار لا على الوجوب
باب ما يعق عن الغلام، وما يعق عن الجارية
باب من اقتصر فى عقيقة الغلام على شاة واحدة
باب من قال. لا تكسر عظام العقيقة،
باب: لا يمس الصبى بشىء من دمها
باب ما جاء فى وقت العقيقة وحلق الرأس والتسمية
باب ما جاء فى التصدق بزنة شعره فضة، وما تعطى القابلة
باب النهى عن القزع
باب ما جاء فى التأذين فى أذن الصبى حين يولد
باب تسمية المولود حين يولد، وما جاء فيها أصح مما مضى
باب ما يستحب أن يسمى به
باب ما يكره أن يسمى به
باب تغيير الاسم القبيح، وتحويل الاسم إلى ما هو أحسن منه
باب ما يكره ان يتكنى به
باب من رأى الكراهة فى الجمع بينهما
باب ما جاء من الرخصة فى الجمع بينهما
باب من تكنى بأبى عيسى
باب من تكنى وليس له ولد
باب المرأة تكنى وليس لها ولد
باب: اقروا الطير على مكاناتها
باب ما جاء فى الفرع والعتيرة
باب ما جاء فى معاقرة الأعراب وذبائح الجن
باب ما يحرم من جهة ما لا تأكل العرب
باب ما جاء في الضبع والثعلب
باب ما جاء في الأرنب
باب ما جاء في حمار الوحش، وما أكلته العرب في غير الضرورة
باب ما جاء في الضب
باب ما روي في القنفذ وحشرات الأرض
باب أكل لحوم الخيل
باب بيان ضعف الحديث الذي روي في النهي عن لحوم الخيل
باب ما جاء في أكل لحوم الحمر الأهلية
باب ما جاء في أكل الجلالة وألبانها
باب ما جاء فى الدجاج الذى يأكل النتن
باب ما جاء فى المصبورة
باب ذكاة ما فى بطن الذبيحة
باب التنزيه عن كسب الحجام
باب الرخصة فى كسب الحجام
باب ما جاء فى فضل الحجامة على طريق الاختصار
باب موضع الحجامة
باب ما جاء فى وقت الحجامة
باب ما جاء فى استحباب ترك الاكتواء والاسترقاء
باب ما جاء فى إباحة قطع العروق والكى
باب ما جاء فى إباحة التداوى
/ باب ما جاء فى الاحتماء
باب أدوية النبى - صلى الله عليه وسلم - سوى ما مضى فى الباب قبله
باب الطب؛ لأن فساد الأهواء من أضر الأشياء وأسرعها إلى إسقام البدن عند
باب لا تكرهوا مرضاكم على الطعام والشراب
باب إباحة الرقية بكتاب الله عز وجل
باب التمائم
باب الثشرة
باب الاستغسال للمعين
باب السمن أو الزيت تموت فيه فأرة
باب من قال: لا يجوزبيع ما نجس منه
باب من أباح الاستصباح (4) به
باب من منع الانتفاع به
باب تحريم أكل السم القاتل
باب ما جاء فى أكل الترياق
باب ما يحل من الميتة بالضرورة
باب تحريم أكل مال الغير بغير إذنه
باب ما جاء فيمن مر بحائط إنسان أو ماشيته
باب ما يحل للمضطر من مال الغير
باب: صاحب المال لا يمنع المضطر فضلا إن كان عنده
باب ما يحل من الأدولة النجسة بالضرورة
باب النهى عن التداوي بالمسكر
باب النهى عن التداوى بما يكون حراما في غير حال الضرورة
باب أكل الجبن
باب ما يحل من الجبق وما لا يحل
باب ما جاء في الكبد والطحال
باب ما يكره من الشاة إذا ذبحت
باب ما حرم على بني إسرائيل ثم ورد عليه النسخ
باب ما حرم المشركون على أنفسهم
باب استعمال أواني المشركين والأحل من طعامهم
باب ما جاء في أكل الطين
باب ما لم يذكر تحريمه ولا كان في معنى
كتاب السبق والرمى
باب التحريض على الرمى
باب: ارتباط الخيل عدة في سبيل الله عز وجل
باب: لا سبق (1) إلا في خف أو حافر أو نصل
باب ما جاء فى المسابقة يالعدو
باب ما جاء فى المصارعة
باب ما جاء فى اللعب بالحمام
باب ما جاء فى الوالى يسبق بين الخيل من غاية إلى غاية
باب الرجلين يستبقان بفرسيهما ويخرج
باب ما جاء فى الرهان على الخيل وما يجوز منه وما لا يجوز
باب: لا جلب ولا جنب فى الرهان
باب النهى عن التحريش بين البهائم
باب كراهية إنزاء الحمر علي الخيل
باب كراهية خصاء البهائم
باب ما جاء فى تسمية البهائم والدواب
كتاب الأئمان
باب الحلف بالله عز وجل أو باسم من أسماء الله عز وجل
بإبل فأمر لنا بثلاث ذود غر الذرى (1)، فلما انطلقنا قلنا أو قال بعضنا لبعض
باب أسماء الله عز وجل ثناؤه
باب كراهية الحلف بغير الله عز وجل
باب من حلف بغير الله ثم حنث، أو حلف بالبراءة من الإسلام
بآبائكم" (1). رواه مسلم فى "الصحيح" عن يحيى بن يحيى، وأخرجه البخاري
باب من حره الأيمان بالله إلا فيما كان لله طاعة
باب: من حلف على يمين فرأى خيرا منها، فليأت الذى
باب شبهة من زعم أن لا كفارة فى اليمين إذا كان حنثها طاعة
باب إبرار القسم إذا كان البر طاعة
باب ما جاء فى اليمين الغموس
باب ما جاء فى قوله: أقسم أو أقسمت
باب ما جاء فى إبرار المقسم
باب من قال: لعمر الله
باب ما جاء فى الحلف بصفات الله تعالى؛ كالعزة، والقدرة،
باب من قال: الله لأفعلن كذا. أو: لم أفعل كذا. ينوى به يمينا
باب من قال: وايم الله
باب من قال: على عهد الله. يريد به يمينا
باب من قال: على ندر. ولم يسم شيئا
باب الاستثناء فى اليمين
باب صلة الاستثناء باليمين
باب الحالف يسكت بين يمينه واستثنائه سكتة
باب الحالف يستثنى فى نفسه
باب لغو اليمين
باب حلف على شىء وهو يرى أنه صادق ثم وجده كاذبا
باب: الكفارة بعد الحنث
باب الكفارة قبل الحنث
باب الإطعام فى كفارة اليمين
باب من حلف فى الشىء لا يفعله مرارا
باب ما يجزئ من الكسوة فى الكفارة
باب ما يجوز فى عتق الكفارات
باب ما جاء فى ولد الزنا
باب ما جاء فى إعتاق ولد الزنا
باب التخيير بين الإطعام والكسوة والعتق،
باب التتابع فى صوم الكفارة
باب من حنث ناسيا ليمينه أو مكرها عليه
باب ما جاء فيمن حلف ليقضين حقه إلى حين، أو إلى زمان.
باب ما يقرب من الحنس لا يكون حنثا
باب من حلف لا يأكل خبزا بأدم فأكله بما يعد أدما
باب من حلف لا يكلم رجلا فأرسل إليه رسولا أو كتب إليه كتابا
باب من حلف ما له مال وله عرض) أو عقار أو حيوان
باب: من حلف ليضربن عبده مائة سوط فجمعها فضربه بها لم يحنث
باب ما يستدل به على أنه يحلل يمينه بأدنى ضرب
باب الحلف على التأويل فيما بينه وبين الله تعالى
باب: اليمين على نية المستحلف فى الحكومات
باب من جعل شيئا من ماله صدقة أو فى سبيل الله
بأبى أنت وأبوك. قال: أمن حجارة انت أم من حديد؟ ! أتتك زينب وأرسلت
باب الخلاف فى النذر الذى يخرجه مخرج اليمين
باب من نذر نذرا فى معصية الله
باب من جعل فيه كفارة يمين
باب ما جاء فيمن نذر أن يذبح ابنه أو نفسه
كتاب النذور
باب الوفاء بالنذر
باب ما يوفى به من النذور وما لا يوفى
باب ما يوفى به من نذور الجاهلية
باب ما يوفى به من نذر ما يكون مباحا وإن لم يكن طاعة
باب كراهية النذر
باب من نذر تبررا أن يمشى إلى بيت الله الحرام
باب ركوب من لم يقدر على المشى
باب المشى فيما قدر عليه والركوب فيما عجز عنه
باب الهدى فيما ركب واختلاف الروايات فيه
باب من أمر فيه بالإعادة، والمشى فيما ركب
باب من قال: يمشى من ميقاته
باب من نذر المشى إلى مسجد المدينة أو مسجد بيت المقدس
باب من لم ير وجوبه بالنذر، أو أقام الأفضل من هذه
باب من نذر أن ينحر بمكة
باب من نذر أن ينحر بغيرها ليتصدق
باب من نذر هديا لم يسمه
باب من قال: لله على أن أصوم يوما سماه فوافق يوم فطر أو أضحى
باب نذر العمرة في شهر مسمى
باب من نذر ضرب عنق مشرك إن ظفر به، فأسلم
باب من مات وعليه ندز
كتاب أدب القاضى
باب فضل من ابتلى بشىء من الأعمال فقام فيه بالقسط وقضى بالحق
باب فضل المؤمن القوى الذى يقوم بأمر الناس ويصبر على أذاهم
باب ما يستدل به على أن القضاء وسائر أعمال الولاة مما
باب كراهية الإمارة وكراهية تولى أعمالها لمن رأى
باب كراهية طلب الإمارة والقضاء، وما يكره من
باب ما يستحب للقاضى من أن يقضى فى موضع بارز
باب الرخصة فى الاحتجاب فى غير وقت القضاء،
باب ما يستحب للقاضى من ألا يكون قضاؤه فى المسجد
باب التثبت فى الحكم
باب: لا يقضى وهو غضبان
باب: لا يقضى القاضى إلا وهو شبعان ريان
باب القاضى يقضى فى حال غضبه فوافق الحق
باب ما يكره للقاضى من الشراء والبيع والنظر
باب ما يستحب للقاضى والوالى من أن يولى الشراء له
باب: القاضى يأتى الوليمة إذا دعى لها،
باب: القاضى إذا بان له من أحد الخصمين اللدد (3) نهاه عنه
باب مشاورة الوالى والقاضى فى الأمر
باب موضع المشاورة
باب من يشاور
باب ما يقضى به القاضى ويفتى به المفتى،
باب إثم من أفتى أو قضى بالجهل
باب: لا يولى الوالى امراة ولا فاسقا ولا جاهلا أمر القضاء
باب اجتهاد الحاكم فيما يسوغ فيه الاجتهاد وهو من أهل الاجتهاد
باب: من اجتهد ثم رأى أن اجتهاده خالف نصا أو إجماعا
باب من اجتهد من الحكام ثم تغير اجتهاده أو اجتهاد
باب وعظ القاضى الشهود وتخويفهم وتعريفهم عند الريبة
باب مسألة القاضى عن أحوال الشهود
باب اعتماد القاضى على تزكية المزكين وجرحهم
باب عدد المزكين
باب: لا يقبل الجرح فيمن ثبتت عدالته
باب ما يقول فى لفظ التعديل
باب: من يرجع إليه فى السؤال
باب اتخاذ الكتاب
باب: لا يتخذ كاتبا لأمور الناس حتى يجمع أن يكون
باب: لا ينبغى للقاضى ولا للوالى أن يتخذ كاتبا ذميا،
باب كتاب القاضى إلى القاضى والقاضى إلى الأمير والأمير إلى القاضى
باب ختم الحتاب
باب الاحتياط فى قراءة الكتاب
باب: الرجل يبدأ بنفسه فى الكتاب
باب من بدأ بالمكتوب إليه وكيف يكتب
باب حيف يكتب إلى أهل الكتاب
باب القاضى يحكم بشىء فيكتب للمحكوم له بمسألته كتابا
باب القاضى يحكم بشيء فيشهد على نفسه بما حكم به
باب القسمة
باب ما جاء في أجر القسام
باب ما لا يحتمل القسمة
باب إنصاف القاضى فى الحكم، وما يجب عليه من العدل فيه
باب إنصاف الخصمين فى المدخل عليه، والاستماع منهما، والإنصات
باب: القاضى لا ينهر الخصمين
باب: القاضى يكف كل واحد من الخصمين عن عرض صاحبه
باب ما يقول القاضى إذا جلس الخصمان بين يديه
باب: لا ينبغى للقاضى أن يضيف الخصم إلا وخصمه معه
باب: لا يقبل منه هدية
باب التشديد فى أحذ الرشوة وفى إعطائها على إبطال حق
باب من أعطاها ليدفع بها عن نفسه أو ماله ظلما أو ياخد بها حقاو
باب: القاضى يقدم الناس الأول فالأول
باب من دعى إلى حكم حاكم
باب: القاضى لا يقبل شهادة الشاهد إلا بمحضر من الخصم
باب من أجاز القضاء على الغائب
باب ما يفعل بشاهد الزور
باب من قال: للقاضى أن يقضى بعلمه
باب من قال: ليس للقاضى أن يقضى بعلمه
بابه فخرج إليهم فقال: "إنما أنا بشر، وإنه يأتينى الخصم، فلعل بعضهم أن يكون
باب: القاضى لا يحكم لنفسه
باب ما جاء فى التحكيم
كتاب الشهادات
باب الأمر بالإشهاد
باب: الاختيار فى الإشهاد
باب الشهادة فى الزنا
باب الشهادة فى الطلاق والرجعة وما فى معناهما
باب الشهادة فى الدين وما فى معناه مما يكون مالا أو يقصد به المال
باب: لا يحيل حكم القاضى على المقضى له
باب شهادة النساء لا رجل معهن فى الولاد (3) وعيوب النساء
باب ما جاء فى عددهن
باب شهادة القاذف
باب من قال: لا تقبل شهادته
باب شهادة المقطوع فى السرقة
باب التحفظ فى الشهادة والعلم بها
باب وجوه العلم بالشهادة
باب ما يجب على المرء من القيام بشهادته إذا شهد
باب ما جاء في خير الشهداء
باب كراهية التسارع إلى الشهادة وصاحبها بها عالم حتى يستشهده
باب ما على من دعى ليشهد
باب {ولا يضار كاتب ولا شهيد} [البقرة: 282]
باب من رد شهادة العبيد ومن قبلها
باب من رد شهادة الصبيان، ومن قبلها في الجراح ما لم يتفرقوا
باب من رد شهادة أهل الذمة
باب ما جاء في قول الله عز وجل
باب من أجاز شهادة أهل الذمة على الوصية في السفر
باب: لا يجوز شهادة غير عدل
باب من تحمل الشهادة وهو كافر أو صبى أو عبد،
باب القضاء باليمين مع الشاهد
باب تأكيد اليمين بالمكان
باب تأكيد اليمنن بالزمان والحلف على المصحف
باب التشديد فى اليمين الفاجرة، وما يستحب للإمام من الوعظ فيها
باب ما جاء فى الافتداء عن اليمين، ومن رخص فيها إذا كان محقا
باب: يحلف المدعى عليه فى حق نفسه على البت (2)،
باب ما جاء فى قول الله عز وجل
باب من بدأ فحلف عند الحاكم أعاد الحاكم عليه اليمين
باب اليمنن فى الطلاق والعتاق وغيرهما
باب المدعى يستمهل ليأتى ببينة
باب: البينة العادلة أحق من اليمين الفاجرة
باب النكول ورد اليمين
باب بيان مكارم الأخلاق ومعاليها التى من كان متخلقا بها
باب: من حان منكشف الكذب مظهره
باب: من جرب بشهادة زور لم تقبل شهادته
باب: من يطن به الكذب وله مخرج منه لم يلزمه اسم كذاب
باب من وعد غيره شيئا ومن نيته أن يفى به ثم وفى به
باب: المعاريض فيها مندوحة عن الكذب
باب من سمى المرأة قارورة، والفرس بحرا على طريق التشبيه،
باب: لا تقبل شهادة خائن ولا خائنة، ولا ذى غمر
باب من قال: لا تجوز شهادة الوالد لولده والولد لوالديه
باب ما جاء فى شهادة الأخ لأخيه
باب ما ترد به شهادة أهل الأهواء
باب الرجل من أهل الفقه يسال عن الرجل
باب ما تجوز به شهادة أهل الأهواء
باب الاختلاف فى اللعب بالشطرنج
باب كراهية اللعب بالحمام
باب ما يدل علي رد شهادة من قامر بالحمام أو بالشطرنج أو بغيرهما
باب شهادة أهل الأشربة
باب: كراهية اللعب بالنرد اكثر من كراهية اللعب بالشىء
باب من كره كل ما لعب الناس به من الجزة (3) -وهى قطعة
باب ما لا ينهى عنه من اللعب
باب: ينبغى للمرء ألا يبلغ منه ولا من غيره -من تلاوة قرآن ولا صلاة
باب ما جاء فى اللعب بالبنات
باب ما جاء فى المراجيح
باب ما جاء فى ذم الملاهى من المعازف والمزامير ونحوها
باب الرجل يغنى فيتخذ الغناء صناعة؛ يؤتى عليه
باب الرجل لا ينسب نفسه إلى الغناء، ولا يؤتى لذلك ولا يأتى عليه،
باب الرجل يتخذ الغلام والجارية المغنيين ويجمع عليهما ويغنيان
باب من رخص فى الرقص إذا لم يكن فيه تكسر وتخنث
باب: لا بأس باستماع الحداء ونشيد الأعراب، كثر أو قل
باب تحسين الصوت بالقرآن والذكر
باب البكاء عند قراءة القرآن
باب شهادة أهل العصبية
باب شهادة الشعراء
باب الشاعر يكثر الوقيعة فى الناس على الغضب والحرمان
باب ما جاء فى إعطاء الشعراء
باب الشاعر يمدح الناس بما ليس فيهم حتى يكون
باب الشاعر يشبب بامراة بعينها، ليست مما يحل له وطؤها،
باب: من شبب فلم يسم أحدا لم ترد شهادته
باب ما يكره أن يكون الغالب على الإنساق الشعر، حتى يصده عن
باب من خرق أعراض الناس يسألهم أموالهم،
باب: من عضه (1) غيره بحد أو نفى نسب ردت شهادته،
باب ما يكره من رواية الإرجاف وإن لم يقدح فى الشهادة
باب: المزاح لا ترد به الشهادة، ما لم يخرج في المزاح
باب ما جاء فى: "أكذب الناس الصباغون والصواغون"
باب شهادة ولد الزنا
باب ما جاء فى لفمهادة البدوى على القروى
باب ما جاء فى الغلام يشهد قبل أن يبلغ، والعبد قبل
باب الشهادة على الشهادة
باب ما جاء فى الشهادة على الشهادة فى حدود الله
باب ما جاء فى شهادة المختبى
باب ما جاء فى عدد شهود الفرع
باب الرجوع عن الشهادة
باب علم الحاكم بحال من قضى بشهادته
كتاب الدعوى والبينات
باب: البينة على المدعى، واليمين على المدعى عليه
باب الرجلين يتنازعان المال وما يتنازعان
باب المتداعيين يتنازعان المال، وما يتنازعان فيه فى أيديهما معا
باب المتداعيين يتداعيان شيئا فى يد احدهما
باب المتداعيين بتنازعان شيئا فى يد احدهما
باب من قال: لا يرجح فى الشهود بكثرة العدد
باب المتداعيين يتنازعان شيئا فى ايديهما معا
باب المتداعيين يتداعيان ما لم يكن فى يد واحد منهما،
باب: من عرف له أصل ملك فهو على ملكه حتى يعلم
باب: الرجل يجىء بشاهدين على رجل بحق،
باب من رأى الحلف مع البينة
باب القافة ودعوى الولد
باب الدليل على أن لغلبة الأشباه تأثيرا في الأنساب، وأن لها حكما
باب ما يستدل به على أن الولد الواحد لا يكون
باب من قال: يقرع بينهما إذا لم يكن قافة
باب ما يستدل به على أن الولد الواحد لا يلحق بأمين
بابنك. فتحاكمتا إلى داود عليه السلام فقضى به للكبرى، فخرجتا على سليمان بن
باب: الولد يسلم بإسلام أحد ابويه
باب متاع البيت يختلف فيه الزوجان
باب أخذ الرجل حقه ممن يمنعه إياه
كتاب العتق
باب فضل إعتاق النسمة وفك الرقبة
باب: أى الرقاب أفضل؟
باب فضل العتق فى الصحة
باب من أعتق من مملوكه شقصا
باب من أعتق شركا له فى عبد وهو موسر
باب من قال: يكون حرا يوم تكلم بالعتق
باب من قال: يعتق بالقول ويدفع القيمة
باب من أعتق شركا له فى عبد وهو معسر
باب حكم المعتق نصفه
باب ما جاء فيمن أعتق جارية حبلى أو أعتق حملها
باب من قال فى المعسر: يستسعى العبد
باب من أعتق نصيبه من مملوك فى مرض موته
باب عتق العبيد لا يخرجون من الثلث
باب إثبات استعمال القرعة
باب من يعتق بالملك
بابتياع نفسه عتق، فكذلك الحر إذا ملك ولده فقد ملك بعضه أو إذا ملك
باب من قال لعبده: أنت حر على أن عليك مائة دينار،
كتاب الولاء
باب من أعتق مملوكا له
بأبى حسان الحسن بن عثمان الزيادى، والله أعلم". وينظر ترجمة شيخ ابن خزيمة فى تهذيب
باب من والى رجلا أو أسلم على يديه
باب ما يستدل به على نسخ آية المعاقدة
باب ما جاء فى علة حديث روى فيه عن تميم الدارى مرفوعا
باب: من وجد منبوذا فالتقطه لم يثبت له عليه ولاء
باب من قال: له عليه ولاء
باب المسلم يعتق نصرانيا أو النصرانى يعتق مسلما
باب من أعتق عبدا له سائبة
باب من استحب من السلف - رضي الله عنه - التننزه عن ميراث السائبة
باب: المولى المعتق إذا مات ولم يكن له عصبة قام المولى
باب: الولاء للكبر من عصبة المعتق، وهو الأقرب فالأقرب
بأب (2).
باب من قال: من أحرز الميراث أحرز الولاء
باب الجد والأخ إذا اجتمعا
باب: لا ترث النساء الولاء، ولا يرثن إلا من اعتقن أو اعتق من أعتقن
باب ما جاء فى جر الولاء
باب ما جاء فى العبد يفر إلى المسلمين ثم يجىء سيده فيسلم
كتاب المدبر
باب: المدبر يجوز بيعه متى شاء مالكه
باب من قال: لا يباع المدبر
باب: المدبر من الثلث
باب: المدبر يجنى فيباع فى ارش جنايته إلا أن يفديه سيده
باب كتابة المدبر
باب وطء المدبرة
باب ما جاء فى ولد المدبرة من غير سيدها بعد تدبيرها
باب ما جاء فى إعتاق الكافر وتدبيره
باب ما جاء فى تدبر الصبى ووصيته
باب ما يجوز كتابته من المماليك
باب ما جاء فى تفسير قوله عز وجل: {فكاتبوهم إن علمتم فيهم خيرا}
باب: المملوك لا يحون قويا على الاكتساب
باب من قال: يجب على الرجل مكاتبة عبده قويا أمينا.
باب من لم يكره كتابة عبده وإن كان غير قوى ولا أمين
باب فضل من أعان مكاتبا فى رقبته
باب: مكاتبة الرجل عبده أو أمته
باب من قال: لا يعتق المكاتب حتى يكون فى الكتابة
باب من كاتب عبده أو أمته على عرض موصوف
باب كتابة العبيد كتابة واحدة
باب حمالة العبيد
باب: المكاتب عبد ما بقى عليه درهم
باب ما جاء في المكاتب يصيب حدا أو ميراثا أو يقتل
/ باب الحديث الذى روى في الاحتجاب عن المكاتب
باب من لم يكره لأحد أن يأخذ من مكاتبه
باب من كره أخدها فابرآه من مال الكتابة بقدرها
باب ما جاء في تفسير قوله عز وجل
باب موت المكاتب
باب إفلاس المكاتب
باب كتابة بعض عبد
باب من قال: للمكاتب أن يسافر
باب: المكاتب بين قوم لا يكون لأحدهم
باب ولد المكاتب من جاريته، وولد المكاتبة من زوجها
باب تعجيل الكتابة
باب الوضع بشرط التعجيل، وما جاء في قطاعة المكاتب
باب: لا تجوز هبة المكاتب حتى يبتدئها بإذن السيد
باب كتابة المكاتب وإعتاقه
باب: المكاتب يجوز بيعه في حالين؛ أن يحل نجم
باب كتابة اليهودى والنصرانى
باب جناية المكاتب والجناية عليه
باب ميراث المكاتب وولائه
باب عجز المكاتب
كتاب عتق أمهات الأولاد
باب الرجل يطأ أمته بالملك فتلد له
باب الخلاف في أمهات الأولاد
باب الولد الذى تكون به أم ولد
باب ولد أم الولد من غير سيدها بعد الاستيلاد
باب الرجل ينكح الأمة فتلد له ثم يملكها
باب ما جاء في جناية أم الولد
باب عدة أم الولد إذا توفى عنها سيدها

حول


كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون (2/ 1007)
السنن الكبير، والصغير
كتابان. لأبي بكر: أحمد بن الحسين بن علي الخسروجردي، البيهقي. المتوفى: سنة 458، ثمان وخمسين وأربعمائة، عن 74.
واختصر (الكبيرة): إبراهيم بن علي، المعروف: بابن عبد الحق الدمشقي. في خمس مجلدات. المتوفى: سنة 744.
واختصر (كبيره): الحافظ، شمس الدين: محمد بن أحمد الذهبي. توفي: 748. وهذبه، وأجاد فيه.
واختصر أيضا: الشيخ: عبد الوهاب بن أحمد الشعراني. توفي: سنة 974.
وهما على ترتيب: (مختصر المزني). لم يصنف في الإسلام مثله. روى عنه: أبو القاسم: زاهر بن طاهر بن محمد الشحامي، وغيره.
وصنف: الشيخ، علاء الدين: علي بن عثمان، المعروف: بابن التركمان الحنفي. المتوفى: سنة 750، خمسين وسبعمائة كتابا. سماه: (الجوهر النقي، في الرد على البيهقي). في مجلد كبير. أوله: (الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين ... الخ). ثم قال: هذه فوائد علقتها على: (السنن الكبيرة) للبيهقي. أكثرها: اعتراضات عليه، ومناقشات، ومباحثات معه.
ثم لخصه: زين الدين: قاسم بن قطلوبغا الحنفي. المتوفى: سنة 879، تسع وسبعين ثمانمائة. وسماه: (ترجيع الجوهر النقي) [ترصيع الجوهر النقي]. ورتبه على: ترتيب حروف المعجم. وبلغ فيه: إلى حرف الميم. وتوفي: سنة 879.


نسخة الإصدار المرشحة، المحدودة v0.9

يحتوي مشروع (الرق المنشور) على مجموعة من البرامج المتكاملة ؛ تعمل على الحاسبات والشبكة العالمية (الانترنت) ؛ لتجمع بين أصول علم الفهرسة وبين تقنيات الحاسب الآلي الحديثة.

هل تحتاج إلى مساعدة؟ راسلنا على البريد الالكتروني أو برسالة واتساب
[email protected] +20-106-451-0027

©2022 الرق المنشور، جميع الحقوق محفوظة